ADVERTISEMENT

تشخيص البهاق

البهاق هي حالة يصاب بها الجلد وتظهر على هيئة بقع بيضاء في جميع أجزاء الجسم، يصاب بها العديد من الأشخاص، وفي هذا المقال سنتعرف على مرض البهاق ، تشخيص البهاق وأعراض ظهوره وأسبابه وبعض الطرق العلاجية.

البهاق

البهاق هو مرض يظهر على هيئة بقع على الجلد ويسبب فقدان لون البشرة، يصيب البهاق أي منطقة من الجلد ولا يمكن التنبؤ بمدى فقدان لون البشرة بسبب الإصابة به ، وقد يؤثر أيضًا على الشعر وداخل الفم، ويؤثر البهاق على جميع أنواع البشرة، ولكنه قد يكون أكثر وضوحًا عند الأشخاص ذوي البشرة الداكنة، وهذا المرض لا يشكل ضرر على الحياة وليس معدي.

ADVERTISEMENT

أسباب الإصابة بالبهاق

قبل أن نتعرف على تشخيص البهاق سنتعرف على أسباب الإصابة به، حيث يحدث البهاق عندما تموت الخلايا الصبغية أو تتوقف عن إنتاج الميلانين، والصبغة هي المادة المسؤولة عن تحديد لون البشرة والشعر والعين، وتظهر بقع البهاق على البشرة باللون الأبيض أو الفاتح عن لون البشرة، لا يعلم الأطباء سبب توقف الخلايا الصبغية أو موتها، ولكن هناك عدة عوامل مرتبطة بذلك مثل:

  • حدوث خلل في الجهاز المناعي يؤدي إلى مهاجمة الخلايا الصبغية وتدميرها.
  • عوامل وراثية مثل وجود تاريخ وراثي من المرض.
  • بعض الأسباب الأخرى مثل حروق الشمس أو التوتر الشديد أو التعرض لبعض المواد الكيميائية.

تشخيص البهاق

تاريخ ظهور البقع على الجلد

سيبدأ الطبيب أولاً بالسؤال عن متى ظهرت أول بقعة على جلد المصاب وهل بدأ في الانتشار في مناطق مختلفة من الجسم أم في منطقة واحدة؟

فحص التاريخ الوراثي للمرض

عند إشتباه الطبيب في الإصابة بالبهاق، فسوف يسأل الطبيب عن التاريخ الوراثي للمصاب، حيث يوجد لدى حوالي 20 بالمائة من المصابين بالبهاق واحد أو أكثر من أقربائهم مصابين به، فيقوم الطبيب بالفحص عن طريق استحدام مصباحاً خاصاً يلقي الضوء الفوق البنفسجي على الجلد لتحديد ما إذا كان المريض مصاب بالبهاق أم لا، وذلك لكي يقوم الطبيب باستبعاد بعض المشكلات الطبية الأخرى مثل التهاب الجلد أو الصدفية.

أخذ عينة وسحب الدم

بعد أن يجمع الطبيب المعلومات عن التاريخ الوراثي للمرض، سيقوم ببعض الخطوات التالية:

ADVERTISEMENT
  • أخذ عينة صغيرة من الجلد المصاب.
  • سيقوم  الطبيب بسحب الدم للاختبارات المعملية للبحث عما إذا كان يوجد مشاكل في وظائف الجهاز المناعي أو إذا كان  المريض يعاني من فقر الدم أو مرض السكري.

الإصابة بالتوتر

قد يسأل الطبيب عن الأحداث الأخيرة التي يمكن أن تكون قد تعرضت من خلالها إلى حالات من الإجهاد أو التوتر  مثل تغيرات في نمط الحياة أو حروق الشمس الشديدة.

علاج البهاق

بعد أن تعرفنا على كيفية تشخيص البهاق سنتعرف على علاجه، حيث هناك بعض علاجات التي يمكن أن تساعد في إستعادة لون البشرة، ولكن حتى إذا كان العلاج ناجحًا لفترة من الوقت، فقد لا تدوم النتائج أو قد تظهر بقع جديدة، إليك بعض العلاجات الشائعة:

  • الكريمات التي تتحكم في الالتهابات: قد يساعد استخدام كريم كورتيكوستيرويد على الجلد المصاب في إعادة لونه، خاصةً إذا بدأت استخدامه مبكرًا.
  • الأدوية التي تؤثر على الجهاز المناعي: المراهم التي تحتوي على التاكروليموس أو بيميكروليموس قد تكون فعالة للأشخاص الذين يعانون من فقدان الصبغة على مناطق صغيرة مثل الوجه والعنق.
  • السورالين والعلاج بالضوء: يقوم علاج السورالين والأشعة الفوق بنفسيجية  على استخدام ماده السورالين مع العلاج بالضوء عن طريف تناول ماده السورالين عن طريق الفم أو استخدامها موضعيا ومن ثم التعرض للاشعه فوق البنفسجية ويستمر العلاج لمده تقارب السنه.

وفي نهاية المقال عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على تشخيص البهاق وما هو البهاق وأسباب الإصابة به وبعض العلاجات الشائعة، يجب عليك عند بدء ظهور أي من هذه البقع البيضاء الذهاب للطبيب المختص، وإذا كان لديك أي استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة منى محمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/vitiligo/symptoms-causes/syc-20355912
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/vitiligo/diagnosis-treatment/drc-20355916
https://www.everydayhealth.com/vitiligo/guide/treatments/
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد