كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

تمارين كيجل لتسهيل الولادة

تمارين كيجل لتسهيل الولادة

هل سمعت عن تمارين كيجل من قبل؟ يمكنك تجهيز جسمك للمخاض والولادة من خلال تمارين كيجل، فيمكن أن تحقق تمارين كيجل فوائد كبيرة بأقل مجهود، ولا تتطلب معدات خاصة، لذلك سوف نتحدث في هذا المقال عن تمارين كيجل لتسهيل الولادة .. فتابعي معنا.

Advertisement

فوائد تمارين كيجل

يمكن أن يكون لتمارين كيجل المنتظمة مجموعة من الفوائد، حيث تتداخل العديد من أعراض ضعف قاع الحوض مع الآثار الجانبية للحمل، فعلى سبيل المثال، إذا كنتِ تواجهي صعوبة في شد وإرخاء عضلات قاع الحوض، فقد تواجهي صعوبة في الوصول إلى الحمام، في الوقت المناسب أو تعاني من كثرة التبول، وغالبًا ما يتم تشخيص هذا على أنه خلل أو ضعف في قاع الحوض.

ويمكن أن تساعد تمارين كيجل في تقوية قاع الحوض والمشاكل المصاحبة لذلك التي تظهر عادة أثناء الحمل أو بعده، بما في ذلك:

  • تسرب البول (سلس البول الناتج عن الإجهاد البولي).
  • تسرب البراز.
  • إمساك أو ألم في حركات الأمعاء.
  • التبول المؤلم.
  • الحاجة المتكررة للتبول.
  • ألم أثناء الجماع.
  • آلام أسفل الظهر.

اقرئي أيضا: طرق تسهيل الولادة المختلفة

تمارين كيجل لتسهيل الولادة

أداء تمارين كيجل

تحتاجي أولاً إلى العثور على عضلات قاع الحوض المتقلصة بشكل متكرر وإرخاءها، وعند تحديد عضلات الحوض، حاولي تجنب تمرير الغازات، إلى جانب التظاهر بشد المهبل حول السدادة، ويشمل كلا الإجراءين عضلات الحوض، وسوف تشعري بانكماش في الخلف أكثر من الأمام، مثل سحب منطقة الشرج أو منع الغاز من الهروب.

اختاري وضعيتك

يمكنك البدء بالاستلقاء على ظهرك حتى تشعر بتقلص عضلات قاع الحوض، ويمكنك الممارسة أثناء الجلوس والوقوف أيضًا.

Advertisement

وتدربي على كل من الانقباضات والإطلاقات القصيرة، التي تسمى أحيانًا “النقرات السريعة”، والأطول منها (زيادة قوة الانكماش تدريجيًا والاحتفاظ بها كحد أقصى لمدة تصل إلى 10 ثوانٍ)، قد تتطلب إتقان وممارسة أكثر، مع استرخاء العضلات بوعي بين كل تكرار، وعقد مرحلة الاسترخاء لنفس الفترة الزمنية من تقلص العضلات. وابدئي بإلامساك لمدة 3 إلى 5 ثوانٍ مع استراحة بنفس عدد الثواني بين الانقباضات، حتى تصلي إلى 10 تقلصات في الثانية، مع 10 ثوان من الراحة بين الانقباضات.

اقرئي أيضا: أطعمة يجب تناولها أثناء الحمل

طرق القيام بـ تمارين كيجل لتسهيل الولادة

هناك عدة طرق للقيام بتمارين كيجل، يمكنك إدخال إصبع في المهبل ومحاولة الضغط على العضلات المحيطة به، أو يمكنك التدرب على إيقاف تدفق البول عند التبول، ومع ذلك، لا تقومي بذلك كثيرًا أثناء التبول، لأنه يمكن أن يضعف العضلات بمرور الوقت، أو يزيد من فرصتك في الإصابة بعدوى في البول.

وبمجرد تحديد عضلات قاع الحوض، قومي بتقليص هذه العضلات لمدة 5-10 ثوانٍ، ثم استرخي، وكرري 10-20 مرة، وتأكدي من إفراغ مثانتك قبل القيام بالتمارين.

وتنفسي بشكل طبيعي أثناء التمارين، وقومي بذلك ثلاث مرات على الأقل يوميًا، وحاولي ألا تحركي ساقك أو أردافك أو عضلات البطن أثناء التمارين.

Advertisement

أخطاء يجب تجنبها أثناء ممارسة تمارين كيجل

من المهم أن نلاحظي استرخاء عضلات قاع الحوض، حيث أن تمرين كيجل لا يقل أهمية عن حركات الضغط.

وعند ممارسة كيجل، تجنبي استخدام العضلات الخاطئة، وحاولي ألا تضغطي أو تشدي أيًا من العضلات المجاورة، مثل تلك الموجودة في معدتك أو ساقيك، فيمكن أن يتعارض القيام بذلك مع عمل عضلات الحوض، وأيضًا يمكن أن يضغط على المثانة إذا كنتِ تشدي العضلات حول قاع الحوض بدلاً من عضلات قاع الحوض الفعلية.

وبعد أن تعرفتِ على تمارين كيجل لتسهيل الولادة ، يجب استشارة الطبيب حول إمكانية ممارسة هذه التمارين، وذلك حفاظا على وزنك.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع