ADVERTISEMENT

جراحات السمنة

تساعدك جراحات السمنة وإنقاض الوزن  على التقليل من خطر التعرض للمشاكل الصحية مرتبطة بالسمنة، خاصة في الأشخاص الذين قاموا بتجربة ممارسة التمارين الرياضية واتباع نظام غذائي صحي، ولم تأتي بنتائج مرضية نتيجة لعدم القدرة على الالتزام بها، أو لأي أسباب أخرى فتكون هذه الجراحات هي الحل الأمثل لإنقاص الوزن، لذلك من خلال هذا المقال سنتعرف على أنواع هذه الجراحات وكيفية تحديد نوع الجراحة المناسبة.

متى يتم اللجوء إلى جراحات السمنة؟

بشكل عام يمكن أن تكون هذه الجراحات خياراً جيداً للحالات التالية:

ADVERTISEMENT
  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم أكبر من 40 حيث أن خلال هذه  المرحلة يعاني الشخص من السمنة المفرطة
  • إذا كان مؤشر كتلة الجسم بين 35 و 38.9 ويكون الشخص يعاني من مشاكل صحية متعلقة بزيادة الوزن

أنواع جراحات السمنة

هناك عدة أنواع مختلفة من جراحات إنقاص الوزن، والتي تعمل على تقليل كمية الطعام التي يمكن للشخص أن يتناولها أو كمية الطعام التي يمتصها الجسم أو كليهما وتشمل الكثير من الجراحات ولكن أشهرها:

  • جراحة تكميم المعدة
  • جراحة بالون المعدة

أولاً جراحة تكميم المعدة

يتم إجراء بعض عمليات تكميم المعدة عن طريق إجراء شقوق في البطن حيث يقوم الجراح بتكميم الجزء الأفقي المنحني من المعدة عمودياً وبالتالي يتم تدبيس الجزء الأكبر من المعدة وبالتالي يقلل من حجمها بنسبة 80% ويبقى جزء حجمه يعتبر في حجم الموزة تقريبا وبذلك يتم الحد من كمية الطعام المتناول،

ما بعد الجراحة

بعد اجراء عملية تكميم المعدة يبدأ النظام الغذائي بالسوائل الخالية من السكر خلال الأسبوع الأول، ثم يبدأ الشخص في تناول الأطعمة المهروسة لمدة ثلاثة أسابيع، وأخيرًا يبدأ الشخص في تناول الأطعمة العادية بعد أربعة أسابيع تقريبًا من الجراحة،  وسيطلب الطبيب تناول الفيتامينات المتعددة مرتين يوميًا، ومكملات الكالسيوم مرة واحدة يوميًا، وحقن فيتامين ب 12 مرة شهريًا مدى الحياة، وهي من جراحات السمنة التي قد يواجه الشخص بعد العملية بعض التغيرات الجسدية والتي تستمر خلال الأسابيع الأولى بسبب تفاعل الجسم مع فقدان الوزن مثل:

ADVERTISEMENT
  • الشعور بالتعب
  • ألم الجسم
  • الشعور بالبرد
  • تساقط الشعر
  • التغيرات المزاجية
  • جفاف الجلد
  • ترقق الشعر وتساقطه

نتائج هذه العملية يمكن ملاحظتها بمرور الوقت حيث يمكن أن يؤدي تكميم المعدة إلى فقدان الوزن على المدى الطويل، حيث يعتمد مقدار الوزن الذي يفقده الشخص على اسلوب الحياه الصحي حيث يمكن أن يفقد الشخص بعد إجراء العملية والتزامه بالتعليمات الطبية إلى ما يقرب من 60% أو أكثر من الوزن الزائد خلال عامين، بالإضافة إلى ذلك تحسن هذه العملية من المشكلات المتعلقة بزيادة الوزن بما في ذلك:

  • ضغط الدم المرتفع
  • تقليل نسبة الكوليسترول في الدم
  • علاج مشكلة التنفس أثناء النوم
  • علاج داء السكري النوع الثاني

ثانياً جراحة بالون المعدة

من أنواع جراحات السمنة هي بالون المعدة وهو إجراء آخر يساعد على فقدان الوزن وذلك عن طريق وضع بالون من السيليكون مملوء بالماء في المعدة، حيث يقوم الطبيب بإدخال بالون المعدة باستخدام وحدة التنظير الداخلي كإجراء خارجي، أثناء العملية ، يقوم الطبيب بتطوير أنبوب رفيع (قسطرة) محمل بالبالون يمر إلى أسفل الحلق ثم إلى داخل المعدة، ويكون الأنبوب مرن ومزود بكاميرا حيث تتيح الكاميرا للطبيب رؤية البالون أثناء ملئه بالمحلول الملحي، تستغرق العملية حوالي نصف ساعة، ويمكن العودة إلى المنزل بعد ساعة أو ساعتين من إجراء العملية، يتم ترك بالون المعدة لمدة تصل إلى ستة أشهر ثم تتم إزالتها ويقوم الطبيب بتحديد ماإذا كان سيتم وضع بالون جديد أم لا.

ما بعد الجراحة

بعد إجراء عملية بالون المعدة يمكن أن يتم الشعور بالشبع بشكل أسرع لأن البالون أصبح يشغل حيز كبير من المعدة، فأصبحت المعدة تستوعب كمية قليلة من الطعام، مما يعني كمية طعام أقل وفقدان الوزن، كما أن بالون المعدة يبطىء هضم الطعام وتفريغه من المعدة ونقله إلى الأمعاء، ويمكن ان يسبب تغير في مستويات الهرمونات التي تتحكم في الشهية، كما يعتمد مقدار الوزن الذي يفقده الشخص على النظام الغذائي الصحي الذي يتبعه الشخص بعد العملية وأيضاً ممارسة الرياضة، وبالتالي يمكن للشخص أ،ن يفقد حوالي 7 ٪ إلى 15 ٪ من وزن الجسم خلال الأشهر الستة بعد وضع البالون داخل المعدة، وإجمالي فقدان الوزن الزائد يتراوح من 30٪ إلى 47٪.

ADVERTISEMENT

أقرأ أيضاً: أضرار بالون المعدة ما بين الطبيعي والخطير

بعد أن تعرفتم معنا على جراحات السمنة وأنواعها ونتائجها المحتملة، في نهاية هذا المقال نتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة دينا أحمد
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد