كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث

حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث

حركة الجنين من أهم العلامات الحيوية التي تدل على صحة الجنين واتباعه للمعدل الطبيعي للنمو داخل الرحم، تعرفي في هذا المقال على حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث وتعرفي على أعراض الحمل ونمو الجنين في الشهر الثالث.

Advertisement

متى يمكن الشعور بحركة الجنين؟

يبدأ الشعور بحركة الجنين بين الأسبوع الـ 16 والأسبوع الـ 25 من الحمل، وإذا كان ذلك حملك الأول فيمكن أن يتأخر الشعور بحركة جنينك حتى الأسبوع الـ 25، أما إذا كان ذلك الحمل الثاني فبعض النساء يشعرن بحركة الأجنة عند الأسبوع الـ 13 من الحمل.

اقرئي أيضًا: ماذا يجب فعله عند تأخر حركة الجنين؟

حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث

تشعر بعض النساء الحوامل بحركة الجنين في الأسبوع الـ 13 من الحمل وهو ما يعادل نهاية الشهر الثالث، وتسمى حركة الجنين الأولى بالتسارع وتصفها الأمهات بأنها شعور بالرفرفة في الرحم، وقد يختلط الأمر على بعض الأمهات في تحديد ما إذا كانت تلك بعض الغازات في البطن أو أنها حركة الجنين بالفعل، ولكن في هذه المرحلة يصعب تحديد نمط معين للحركة، ولكن تذكري أن تطورات الحمل تختلف من امرأة لأخرى لذلك قد تشعر بعض النساء الحوامل بالحركة في المرحلة الثانية من الحمل وليس المرحلة الأولى.

نمو الجنين في الشهر الثالث من الحمل

في الأسبوع الـ 9 والأسبوع الـ 10

يبلغ طول الجنين حوالي 21 لـ 40 سم، وتنمو أصابع اليدين والقدمين، ويقوم الحبل السري بتوصيل بطن الجنين بالمشيمة، وتتصل المشيمة بجدار الرحم، ومن خلالها يصل إلى الجنين العناصر الغذائية التي يحتاجها والأكسجين عن طريق الحبل السري، ويحمل الحبل السري المواد الإخراجية الخاصة بالجنين للتخلص منها.

في الأسبوع الـ 11 والأسبوع الـ 12

يبلغ الطول التاجي المقعدي للجنين حوالي 6 لـ 7.5 سم، وتبدأ عظام الجنين في التصلب، يبدأ الجلد والأظافر في التكوّن، وتبدأ الأعضاء التناسلية في التكوّن بسبب تأثير التغيرات الهرمونية، وتبدأ الكليتين في إنتاج البول، وتتكون الغدد العرقية.

أعراض الحمل في الشهر الثالث

قد تلاحظ الحامل بعض الأعراض الجديدة التي تظهر في الشهر الثالث، وأغلب هذه الأعراض ترجع إلى التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال فترة الحمل، ومنها:

Advertisement

غثيان الحمل

يبلغ غثيان الحمل والقيء ذروته خلال الشهر الثالث من الحمل، ولكن تنخفض حدة هذا العرض بنهاية الشهر الثالث.

الإعياء والإجهاد

هرمونات الحمل يمكن أن تجعل الحامل تشعر بالإجهاد والتعب والإعياء، كما أن حجم الدم يتضاعف في الحمل لتلبية احتياجات الأم والجنين، مما يؤثر على مستوى السكر في الدم  وضغط الدم.

اقرئي أيضًا: كيف تكون حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث ؟

زيادة الرغبة في التبول

تزداد رغبة الحامل في التبول أكثر من المعتاد مع إفراز الجسم لهرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمائية وزيادة حجم الدم، مما يزيد من الجهد المبذول من الكليتين، كما أن زيادة حجم الرحم تضغط على المثانة.

تغيرات في الإفرازات المهبلية

قد تلاحظ الحامل وجود تغيرات وزيادة في الإفرازات المهبلية، نتيجة لارتفاع مستوى هرمون الإستروجين في الجسم، ونتيجة أيضًا لتمدد عنق الرحم والمهبل، وتساعد هذه الإفرازات البيضاء على منع دخول أي أنواع من العدوى إلى المهبل والرحم.

التقلبات المزاجية

التغيرات الهرمونية يمكنها التأثير بشكل واضح وملحوظ على الحالة المزاجية للحامل، فقد تشعر الحامل بمشاعر متضاربة في نفس الوقت.

Advertisement

اقرئي أيضًا: التغيرات النفسية للحامل وكيفية التعامل معها

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على حركة الجنين في نهاية الشهر الثالث وتعرفتي على أعراض الحمل في الشهر الثالث، قومي باستشارة الطبيب في حال ملاحظة أي أعراض غريبة خلال الحمل، مع أطيب أمنياتي بدوام الصحة والسعادة.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع