ADVERTISEMENT

حمى البحر المتوسط العائلية أعراضها ومضاعفاتها وعلاجها

على الرغم من أن حمى البحر الأبيض المتوسط مرض نادر عالميا، إلا أنه مرض شائع جدا في العالم العربي ودول شمال أفريقيا وتركيا واليونان وإيطاليا، تعرف على مرض حمى البحر المتوسط وأعراضه وأسبابه وطرق تشخيصه وعلاجه في هذا المقال.

ما هو مرض حمى البحر الأبيض المتوسط؟

ويسمى أيضا حمى البحر المتوسط العائلية Familial Mediterranean Fever لأنه مرض وراثي بين أفراد العائلة، وهو عبارة عن سلسلة من الأعراض تبدأ بالحمى لمدة من يوم إلى 3 أيام ويصاحبها بعض الأعراض الالتهابية التي تصيب البطن والمفاصل والرئة، من الممكن أن يبدأ المرض في الظهور في الرضع والأطفال، ولكن غالبية المرضى يبدأ ظهور الأعراض عليهم بداية من عمر 20 عاما.

ADVERTISEMENT

أعراض حمى البحر المتوسط العائلية

يبدأ ظهور الأعراض على شكل هجمات تستمر من يوم إلى 3 أيام، وفي حالة نوبات التهاب المفاصل يمكن أن تستمر الأعراض لمدة أسابيع أو شهور، وفي الفترة بين هذه النوبات لن يشعر المريض بأي أعراض كأنه شخص طبيعي تماما، وتشمل الأعراض:

  • الحمى.
  • ألم في البطن.
  • تورم المفاصل والشعور بالألم بها.
  • آلام في الصدر.
  • آلام العضلات.
  • طفح جلدي على الساقين خاصة في المنطقة خلف الركبة.
  • انتفاخ وألم كيس الصفن في الذكور.
  • آلام الحوض.
  • الإسهال.

هناك حالات مفاجئة لها أعراض قد تكون مؤشر خطر ويجب معها استشارة الطبيب سواء في البالغين أو في الأطفال، مثل الشعور بضيق في التنفس والإغماء.

أسباب الإصابة بحمى البحر المتوسط

هذا المرض من الأمراض الوراثية التي يسببها طفرات في جين معين يسمى MEFV، هذا الجين في الطبيعي يقوم بإنتاج بروتين معين مسئول عن التحكم في الالتهابات، وحين يحدث خلل في هذا الجين لا يتم السيطرة على الالتهابات بشكل طبيعي وبالتالي تظهر أعراض المرض الالتهابية، وهناك عدة أشياء قد تحفز ظهور الأعراض أكثر مثل الإصابة بالعدوى، الصدمات، التمارين الشاقة، الدورة الشهرية، الضغط النفسي.

وأكثر الأشخاص عرضة للإصابة بهذه الطفرات الجينية هم الذين لديهم أصول عربية أو ينحدرون من دول البحر المتوسط مثل تركيا واليونان ودول شمال أفريقيا وإيطاليا.

ADVERTISEMENT

مضاعفات حمى البحر الأبيض المتوسط

من الممكن أن تؤثر الالتهابات على أعضاء كثيرة في الجسم، فمن الممكن أن يؤدي هذا المرض إلى الإصابة بعدة أمراض أخرى مثل:

تحليل حمى البحر المتوسط

يتم تشخيص هذا المرض عندما تصف للطبيب الأعراض التي تظهر عليك أو على طفلك، والفترات التي تظهر بها الأعراض، يقوم الطبيب أيضا بالسؤال عن التاريخ المرضي في العائلة، كما يطلب الطبيب أيضا القيام ببعض الفحوصات أثناء نوبات الالتهابات منها:

هذه التحاليل تعتبر فعالة فقط أثناء نوبات الالتهاب، لأنه عندما يعود الجسم لحالته الطبيعية بعد أن تزول الالتهابات ستظهر نتائج التحاليل طبيعية.

هناك أيضا تحليل للبول يمكن القيام به للكشف عن بروتين يسمى الألبومين الذي يعتبر مؤشر على إصابة الكلى بأمراض كمضاعفات لحمى البحر المتوسط.

ADVERTISEMENT

أما ما يؤكد فعلا الإصابة بحمى البحر المتوسط العائلية هو تحليل يسمى الاختبار الجيني الجزيئي وهو الذي يكشف عن الطفرات في الجين المسبب للمرض.

علاج حمى البحر المتوسط

هل يمكن الشفاء من حمى البحر المتوسط؟” هذا السؤال من الأسئلة الشائعة لدى الكثيرين ممن يعانون من هذا المرض ولكن للأسف لا يمكن علاج حمى البحر المتوسط نهائيا، إلا أن هناك بض العلاجات التي يمكنها أن تعالج وتخفف الأعراض التي تصاحب سلسلة النوبات الالتهابية، منها:

  • محلول ملحي عن طريق الوريد لعلاج الجفاف.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية لعلاج الحمى والالتهابات في الجسم وتسكين الآلام.
  • قد يتطلب الأمر إجراء الغسيل الكلوي أو زراعة الكلى في حالة الفشل الكلوي في حالة تقدم المرض.
  • قد يصف الطبيب دواء كولشيسين colchicine عن طريق الفم أو الوريد للمرضى الذين يعانون من النوبات الالتهابية الحادة والمتكررة طوال الوقت للحد من هذه النوبات.

غذاء مرضى حمى البحر المتوسط

اتباع نظام غذائي صحي من الممكن أن يساهم في تجنب النوبات الالتهابية، فالأطعمة الغنية بالدهون قد تساعد على تحفيز النوبة الالتهابية مما يزيد من حدة الأعراض، حاول قدر الإمكان تجنب الأطعمة الغنية بالدهون، ويفضل تناول الأطعمة الصحية الغنية بالخضروات والفواكه والأطعمة التي تحتوي على كل العناصر الغذائية بتوازن، كما يجب أيضا القيام بالتمارين الرياضية الخفيفة بشكل منتظم والابتعاد عن مسببات التوتر والضغط النفسي.

وأخيرا، يجب عليك معرفة تاريخ عائلتك المرضي إذا كان هناك أحد من أسرتك يعاني من هذا المرض وإذا ظهرت عليك إحدى الأعراض التي ذكرناها يجب أن تذهب للطبيب للخضوع للاختبارات اللازمة، وإذا كان لديك استفسار آخر يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة نهلة النجار
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد