رجيم بعد استئصال المرارة .. تغييرات ونصائح هامة في نظامك الغذائي

رجيم بعد استئصال المرارة

عندما يحدث التهاب شديد في المرارة غالباً ما يرجح الأطباء استئصالها، وبالطبع لابد من إجراء بعض التغييرات في العادات الغذائية بعد استئصال المرارة، لذلك يبحث الكثيرين عن رجيم بعد استئصال المرارة يمكن اتباعه بشكل آمن، وليس المقصود بكلمة رجيم هنا برنامج لإنقاص الوزن، ولكن نظام غذائي يتبعه الأشخاص حتى يستطيعوا التعافي والتأقلم بشكل جيد بعد الاستئصال، وفي هذا المقال نقدم لك عزيزي القارئ نظامك الغذائي الذي من الممكن أن تتبعه بعد عملية استئصال المرارة، فتابع معنا.

المرارة وعملية الهضم

المرارة هي عضو صغير يوجد تحت الكبد، وتتمثل وظيفته الرئيسية في تخزين وتركيز وإفراز الصفراء، وهي سائل يصنعه الكبد يساعد على هضم الأطعمة الدهنية، وبعد عملية إزالة المرارة، فإن الكبد سيظل ينتج ما يكفي من الصفراء اللازمة لعملية الهضم، ولكن بدلاً من تخزينها في المرارة ستتدفق مباشرة من الكبد إلى الأمعاء الدقيقة.

وبينما يتكيف الجسم مع هذا الواقع الجديد، قد يكون هناك صعوبة في هضم بعض الأطعمة في الأيام والأسابيع التالية لليوم الذي تمت فيه العملية، لذلك لابد من إجراء بعض التعديلات في النظام الغذائي، حتى لا تحدث مضاعفات أو انزعاج لدى المريض.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب المرارة، وهذه هي الأسباب والأعراض التي تشعر بها.

رجيم بعد استئصال المرارة

كما ذكرنا في بداية المقال، فإنه ليس المقصود بالرجيم هنا نظام لإنقاص الوزن، ولكن نظام غذائي يسهل على المريض التعافي والتأقلم بعد العملية، وتعتبر أول وأهم الخطوات في هذا النظام تجنب الأطعمة الغنية بـ الدهون لبضعة أسابيع بعد العملية، كما أن هناك بعض الأطعمة التي قد تسبب عدم الراحة عند تناولها بعد العملية، لذلك يجب إدخالها إلى النظام الغذائي ببطء، وسنوضح بالتفصيل في الفقرات القادمة.

مواضيع متعلقة

أطعمة يجب تجنبها بعد استئصال المرارة

  • الأطعمة المقلية مثل البطاطس والرقائق.
  • اللحوم عالية الدسم، مثل السجق ولحم البقر والأضلاع.
  • منتجات الألبان عالية الدسم، مثل الزبدة، والجبن الدسم، والآيس كريم، والقشدة، والحليب كامل الدسم.
  • الصلصات والشوربات الكريمية.
  • الشكولاتة والأطعمة الغنية بالزبدة.
  • جلد الطيور مثل الدجاج والديك الرومي.
  • الزيوت خاصة زيت جوز الهند وزيت النخيل.

اقرأ أيضاً: أفضل الأطعمة للبواسير، وأسوأ الأطعمة لتتجنبها.

أطعمة يجب إدخالها تدريجياً للنظام الغذائي

يمكن لبعض الأطعمة الغنية بالألياف أو الغازات أن تسبب عدم الراحة عند تناولها بعد جراحة المرارة، لذلك قد تحتاج إلى إدراجها ببطء في نظامك الغذائي، ومن أمثلة هذه الأطعمة ما يلي:

نصائح غذائية بعد عملية استئصال المرارة

  • قد تستفيد من إضافة المزيد من الألياف القابلة للذوبان إلى نظامك الغذائي، لأنها يمكن أن تساعد في تنظيم حركة الأمعاء، مثل الشوفان والشعير.
  • تجنب الأطعمة الحارة والغنية بالتوابل، لأنها قد تسبب أيضاً اضطراباً في الجهاز الهضمي لبعض الوقت بعد إزالة المرارة.
  • من الأفضل تجنب الوجبات الكبيرة، لأن الجسم لم يعد بإمكانه تخزين قدر كبير من الصفراء كما كان من قبل، قد تكون الوجبات الأصغر والمتكررة هي الأفضل.
  • يمكن استخدام مجلة اليوميات الغذائية والتي تساعدك على تسجيل الأطعمة التي تمت إضافتها لنظامك، وكذلك أي من الأعراض الهضمية التي تعاني منها.

اقرأ أيضاً: أسوأ وأفضل الأطعمة التي تؤثر على عملية الهضم.

متى يجب استشارة الطبيب؟

على الرغم من أنه من الشائع حدوث بعض الأعراض المرتبطة بالغذاء بعد الجراحة، ولكن من المهم الاتصال بالطبيب عند مواجهة أي من الأعراض الآتية:

  • الآلام المستمرة في البطن، وخاصة إذا تفاقمت هذه الآلام.
  • الغثيان الشديد أو القئ.
  • اصفرار لون الجلد والعيون.
  • عدم الشعور بحركة الأمعاء لأكثر من ثلاثة أيام بعد الجراحة.
  • عدم القدرة على إخراج الغازات لمدة أكثر من ثلاثة أيام بعد الجراحة.
  • الإسهال المتكرر الذي يستمر لأكثر من ثلاثة أيام بعد الجراحة.

اقرأ أيضاً: علاج الغازات في البطن، وكيفية التخلص منها بطرق بطرق منزلية.

والآن عزيزي القارئ، نتمنى أن نكون قدمنا لك رجيم بعد استئصال المرارة بالمعلومات الكافية التي تحتاجها، وإذا كان لديك أي استفسار، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.everydayhealth.com/gallbladder/guide/diet/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *