زيت الزيتون والرجيم .. هل يساعد زيت الزيتون على فقدان الوزن؟

زيت الزيتون والرجيم

زيت الزيتون .. الصديق المخلص لصحة جسمك بالكامل، وذلك لما له من فوائد صحية عديدة، ولكن هل إنقاص الوزن من ضمن هذه الفوائد؟ وهل هناك علاقة بين زيت الزيتون والرجيم أم لا؟ وماذا عن محتوى زيت الزيتون من السعرات الحرارية؟ سنتعرف على إجابات هذه الأسئلة في هذا المقال، فتابع معنا عزيزي القارئ.

فقدان الوزن السريع

إن فقدان الوزن الذي يتم بسرعة للغاية أمر ممكن، ولكنه نادراً ما يكون صحياً، ولا يدوم أبداً، كما توجد تحذيرات من أن خسارة أكثر من 3 أرطال في الأسبوع يكون سريعاً وخطيراً، كما قد يكون هذا الفقدان مؤقتاً ويعود الوزن سريعاً مرة أخرى.

لذلك فإن مصطلح رجيم زيت الزيتون في حد ذاته يعتبر بدعة غذائية، نعم يمكن إدراج زيت الزيتون ضمن نظام غذائي صحي متوازن، ولكنه ليس أداة سحرية في إنقاص الوزن.

اقرأ أيضاً: زيت الزيتون، استخدامات خاطئة له تضيع فوائده.

المفاهيم الخاطئة حول زيت الزيتون والرجيم

قد تكون مفاجئة للبعض، ولكن زيت الزيتون لا يحرق الدهون، وليس له أي خواص كيميائية تحرق السعرات الحرارية كما يعتقد البعض، حيث أن تناول ملعقة من زيت الزيتون قبل الطعام يجعله يعمل كمسهل، وهو ما يجعل البعض يعتقد خطأ أن ذلك يؤدي إلى أن الطعام يمر سريعاً من خلاله، فيقل عدد السعرات الحرارية التي يمتصها الجسم، فيفقد الوزن، وهذا ليس صحيحاً، حيث أن فقدان الوزن يأتي نتيجة حرق سعرات حرارية أكثر مما تستهلكه بشكل عام.

اقرأ أيضاً: حساب السعرات الحرارية لإنقاص الوزن، وما هو السعر الحراري؟

مواضيع متعلقة

فوائد زيت الزيتون في النظام الغذائي

إن زيت الزيتون، وخاصة زيت الزيتون البكر، ملئ بـ فيتامينات E  ومضادات الأكسدة، تساعد هذه المضادات في محاربة الجذور الحرة في مجرى الدم، والتي تكون بسبب آثار الشيخوخة، وكذلك بعض أنواع السرطان، يحتوي زيت الزيتون على 77% من الدهون الأحادية الغير مُشبعة وفقاً لجامعة ولاية أوهايو.

ترتبط الدهون الأحادية الغير مُشبعة بخفض البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة  والكوليسترول الضار، ورفع مستوى البروتيانات الدهنية عالية الكثافة والكوليسترول الجيد، يمكن أن يساعد التوازن الصحيح بين هذه العناصر في تقليل خطر الإصابة بـ أمراض القلب.

اقرأ أيضاً: الزيتون والرجيم، قيمة غذائية مرتفعة وتخسيس صحي.

تحذير هام

إن شرب أكثر من ملعقة طعام من زيت الزيتون في يوم واحد يمكن أن يكون له تأثير ملين، يمكن أن يسبب ذلك الإسهال، مما يؤدي إلى حدوث الجفاف والآثار الجانبية للملينات، كما تحتوي ملعقة كبيرة من زيت الزيتون على 120 سعر حراري، أي أكثر من السعرات الحرارية في ملعقة من الزبدة، والتي تحتوي على 100 سعر حراري فقط، لذلك فإن الإفراط في تناوله يمكن أن يسبب زيادة الوزن.

اقرأ أيضاً: السعرات الحرارية في الفواكه المختلفة، وفوائد الفواكه للرجيم.

والآن عزيزي القارئ بعد أن تعرفت على حقيقة العلاقة بين زيت الزيتون والرجيم وفوائده الصحية، إذا كان لديك اي استفسارن يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً:

المصادر
https://www.livestrong.com/article/317215-quick-weight-loss-with-olive-oil/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *