ADVERTISEMENT

سوء امتصاص الفيتامينات

سوء الامتصاص هو حالة صحية تعبر عن انخفاض امتصاص الأمعاء للعناصر الغذائية الأساسية مثل الكربوهيدرات والبروتين والدهون والمعادن والفيتامينات، وهو ما يؤثر على صحة الجسم العامة ويؤدي لارتفاع خطر الإصابة بالأمراض المختلفة، وللتعرف على أعراض وأسباب سوء امتصاص الفيتامينات وطرق علاجه تابع معنا عزيزي القارئ هذا المقال.

أسباب سوء امتصاص الفيتامينات

هناك العديد من العوامل التي يمكن أن تؤدي لسوء الامتصاص، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي:

ADVERTISEMENT

وجود مشكلة بالأمعاء الدقيقة

قد تؤثر بعض الحالات الصحية على نشاط الأمعاء الدقيقة مما يؤدي لسوء امتصاص العناصر الهامة، ومن أبرز هذه الحالات ما يلي:

  • عسر الهضم.
  • مرض كرون.
  • مرض ويبل.
  • مشاكل الهضم التي تحدث نتيجة للعلاج الإشعاعي.
  • فرط نمو البكتيريا بالأمعاء الدقيقة.
  • عدوى الطفيليات أو الدودة الشريطية.

خلل بوظائف البنكرياس

هو من أبرز أسباب سوء امتصاص الفيتامينات حيث يفرز البنكرياس بعض الإنزيمات التي تعمل على امتصاص المواد الغذائية، وهناك بعض الحالات المرضية التي يمكن أن تؤثر على نشاط البنكرياس وقدرته على إفراز هذه الإنزيمات مما يعيق الامتصاص، ومن أبرز هذه الحالات ما يلي:

  • التليف الكيسي.
  • خلل بوظائف البنكرياس.
  • إزالة جزء من البنكرياس.
  • التهاب البنكرياس.

أسباب وعوامل أخرى

أعراض سوء امتصاص الفيتامينات

تختلف الأعراض التي يمكن أن تظهر على مريض سوء الامتصاص باختلاف الأسباب ومدة الإصابة وحالة المصاب نفسه، وإليك أبرز الأعراض التي تظهر على أغلب المصابين:

  • انتفاخ المعدة.
  • الغازات.
  • التعب المستمر.
  • براز دهني، بالإضافة إلى رائحة كريهة للبراز.
  • تشنجات المعدة.
  • تقشر الجلد.
  • فقدان الوزن.
  • الإسهال الشديد أو المزمن.

مضاعفات سوء امتصاص الفيتامينات

نظرًا لأن الجسم يعتمد على العناصر الغذائية التي يستمدها من الطعام بشكل يومي لإتمام وظائفه الحيوية، فإن سوء الامتصاص الحاد وعدم وصول المغذيات الأساسية للجسم لفترة طويلة يمكن أن يتسبب في الإصابة بالمضاعفات الصحية الآتية:

ADVERTISEMENT
  • التهاب وتشنج العضلات.
  • آلام العظام.
  • هشاشة العظام وتكسرها بسهولة.
  • مشاكل في الفم والأسنان.
  • فقدان الوزن الشديد.
  • فقر الدم نتيجة لنقص الحديد.

علاج سوء امتصاص الفيتامينات

يعتمد علاج سوء الامتصاص على تحديد السبب الرئيسي له، وبالتالي فإن طريقة العلاج تختلف وفقًا للسبب ولحالة المريض، فمثلًا يتم علاج سوء الامتصاص الناتج عن مشكلة صحية تتعلق بالبنكرياس بشكل مختلف عن سوء الامتصاص الناتج عن عدم تحمل اللاكتوز أو الناتج عن مشكلة بالأمعاء الدقيقة، ولكن بشكل عام يتضمن علاج سوء الامتصاص ما يلي:

  • اتباع نظام غذائي صحي لتوفير الفيتامينات والمعادن والمغذيات بمستويات كافية، مع مراعاة تجنب أنواع الأطعمة المسببة لسوء الامتصاص مثل تلك التي تحتوي على اللاكتوز أو الجلوتين.
  • قد يلجأ الطبيب للمكملات والأدوية لتعويض العناصر المفقودة، وقد يتم إعطاء مريض البنكرياس الأدوية الخاصة بالإنزيمات.
  • قد يصف الطبيب أدوية لإبطاء حركة الأمعاء لبقاء الأطعمة بها لوقت أطول يسمح بامتصاص الجسم للفيتامينات بشكل طبيعي.
  • يمكن اللجوء للعلاج بالمحاليل لتعويض نقص التغذية، ولكن تحت إشراف الطبيب.
  • الذهاب للطبيب لعلاج الأمراض الأخرى المسببة لسوء الامتصاص، مثل اضطرابات الهضم ومرض كرون والتليف الكيسي وغيرهم.

بعد معرفة أسباب سوء امتصاص الفيتامينات وأهم الأعراض وطرق العلاج فإذا كنت تعاني من هذه المشكلة فإننا ننصحك بزيارة الطبيب لعمل التحاليل والفحوصات اللازمة والاطمئنان على صحتك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد