ADVERTISEMENT

صغر حجم الجنين في الشهر الثالث

صغر حجم الجنين في الشهر الثالث
خلال فترة الحمل قد تواجه الحامل بعض المشاكل الصحية التي قد تؤثر على جنينها أيضاً وليس صحتها فقط، وتعتبر أحد المشاكل التي قد تواجهها هي صغر حجم الجنين حيث يكون وزن الجنين غير متناسب مع عمره، مما يعني أن نمو الجنين يسير بشكل بطيء وأقل من المعتاد، تابعي معنا عزيزتي القارئة هذا المقال للتعرف أكثر على صغر حجم الجنين في الشهر الثالث وكيف يمكن تشخيص هذه الحالة وما هي أنواعها.

ما المقصود بـ صغر حجم الجنين في الشهر الثالث ؟

تسمى هذه الحالة بتقييد نمو الجنين في رحم الأم، حيث يكون الجنين فيها حجمه أصغر من الحجم الطبيعي بالنسبة لعمر الحمل لأن معدل نموه يسير بشكل بطيء داخل الرحم.

ADVERTISEMENT

غالباً ما يعاني الجنين الذي يعاني من هذه الحالة بصغر حجمه أيضاً عند الولادة، بالإضافة إلى بعض المشاكل الأخرى التي قد يتعرض لها أثناء الحمل والولادة وبعدها وهي:

  • انخفاض وزن الجنين عند الولادة.
  • قلة مستويات الأكسجين التي يحتاجها الجنين.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم.
  • ضعف قدرة جهاز المناعة على الحماية من الأمراض والعدوى.
  • اختلال في درجات حرارة الجسم.
  • زيادة كرات الدم الحمراء بشكل غير طبيعي.
  • استنشاق الجنين لما يسمى بالعقي والذي يسبب مشاكل في التنفس.
  • في بعض الأحيان قد تكون الحالة شديدة وتسبب ولادة جنين ميت.

اقرأي المزيد من المعلومات عن صغر حجم الجنين

ما هي أنواع صغر حجم الجنين؟

يوجد نوعان من حالة صغر حجم الجنين في الشهر الثالث وشهور الحمل كلها عامة وهما:

تقييد نمو الجنين المتماثل

في هذا النوع يكون صغر حجم الجنين ناتج عن صغر حجم الأعضاء الداخلية كلها بالمثل، وعادة ما يمثل هذا النوع نسبة من 20% إلى 25% من حالات تقييد النمو المتماثل.

ADVERTISEMENT

تقييد نمو الجنين غير المتماثل

في هذا النوع يكون حجم رأس الجنين ودماغه طبيعي بينما بقية الجسم يكون حجمه صغير، وعادة لا يمكن الكشف عن هذا النوع قبل الثلث الثالث من الحمل.

اقرأي أيضاً: كيف يمكن زيادة حجم الجنين؟

كيفية تشخيص صغر حجم الجنين في الشهر الثالث

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها تشخيص صغر حجم الجنين والتي تشمل:

الموجات فوق الصوتية

يعد استخدام الموجات فوق الصوتية هو طرق التشخيص الأولى التي يلجأ إليها الطبيب، حيث ينشأ الطبيب عند استخدامها صور للجنين.

ADVERTISEMENT

تستخدم الموجات فوق الصوتية لقياس محيط رأيس الجنين وبطنه، ثم يقوم الطبيب بمقارنة هذه القياسات بمتوسط القياسات الأخرى للنمو الطبيعي لوزن الجنين.

كما يمكن استخدام الموجات فوق الصوتية لتحديد كمية السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين داخل الرحم، حيث تعد الكمية القليلة إشارة على صغر حجم الجنين.

الدوبلر

يقوم الطبيب باستخدام الدوبلر لتشخيص صغر حجم الجنين وهي تقنية من تقنيات الموجات فوق الصوتية.

تساعد هذه التقنية على قياس سرعة تدفق الدم للجنين عبر الأوعية الدموية، وذلك للتحقق من تدفق الدم عبر الحبل السري والأوعية الدموية في دماغ الجنين.

ADVERTISEMENT

اقرأي أيضاً: ما هي استخدامات دوبلر الأوعية الدموية؟

فحص الوزن

عادة ما يقوم الأطباء بفحص الوزن وتسجيل وزن الأم كإجراء روتيني يحدث خلال المتابعة الدورية الذي تتم قبل الولادة.

في حالة أن الأم لم تكتسب وزن زائد فقد يكون هذا مؤشر إلى وجود مشكلة بمعدل نمو الجنين.

في النهاية بعد أن تعرفتي على أنواع صغر حجم الجنين في الشهر الثالث وكيف يمكن تشخيص هذه الحالة، يجب أن تحرصي على الالتزام بفحوصاتك الدورية مع الطبيب عزيزتي القارئة لمتابعة صحتك وصحة جنينك باستمرار، ونتمى لكما دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة مروة عمر
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد