ADVERTISEMENT

صغر حجم الجنين في الشهر الخامس

يعتبر حجم الجنين الطبيعي أحد علامات تقدم الحمل بشكل سليم وصحيح، ويتأثر حجم الجنين داخل الرحم بالعديد من العوامل المتعلقة بالأم وبالجنين بشكل كبير، وللتعرف على أسباب صغر حجم الجنين في الشهر الخامس وأيضًا أعراضه وأبرز مخاطره تابعي معنا عزيزتي القارئة هذا المقال.

تطور الجنين في الشهر الخامس

قبل التعرف على أسباب صغر حجم الجنين في الشهر الخامس يجب معرفة أن الجنين يواجه بعض التطورات الهامة ومنها ما يلي:

ADVERTISEMENT
  • تستمر أجهزة جسم الجنين وأعضاؤه في التطور.
  • يبدأ نمو الشعر على رأس الجنين ويغطى الشعر الرقيق الكتفين والظهر ليحمي الجلد.
  • يغطى جلد الجنين بطبقة تعمل على حمايته من التعرض الطويل للسائل الأمينوسي.
  • قد تشعر الأم بحركة الطفل حيث تكون العضلات قد تطورت بشكل جيد.
  • في نهاية الشهر الخامس يبلغ طول الجنين حوالي 15سم ويزن حوالي 311 جرام تقريبًا.

تقييد نمو الجنين

يُعبر تقييد نمو الجنين في الرحم عن حالة يكون فيها وزن الجنين أو حجمه أصغر مما يجب أن يكون عليه خلال هذه المرحلة من الحمل أي يكون وزنه أقل بنسبة 10% من وزن الأطفال الآخرون في نفس عمر الحمل، وذلك لأنه لا ينمو بشكل طبيعي نتيجة لعوامل متعددة.

في حالة صغر حجم الجنين لا يشترط أن لا تكون أعضاء الجنين ناقصة فقد تكتمل أعضاء الجنين ولكن يكون حجمها صغير وأيضًا كتلة الجسم ضئيلة وهو ما قد يؤثر على ولادته قبل الموعد الطبيعي أو ولادته بمضاعفات صحية أخرى.

أعراض تقييد نمو الجنين

يعتبر العرض الرئيسي لتقييد النمو هو صغر حجم الجنين عن المعدل الطبيعي بالنسبة لعمر الحمل والأجنة في نفس العمر، وتظهر أعضاء الجنين أيضًا بحجم أصغر من الطبيعي من خلال أجهزة الفحص الطبي مثل الموجات فوق الصوتية، ويبدو عليه سوء التغذية بشكل واضح وتكون أطرافه رقيقة وباهتة، كما أن الحبل السري يكون ضعيفًا وباهتًا.

صغر حجم الجنين في الشهر الخامس

نظرًا لأهمية حجم الجنين الطبيعي في الحفاظ على نموه داخل الرحم وولادته في التوقيت الصحيح وعدم تعرضه لمضاعفات صحية بعد الولادة، إليكِ أسباب وأعراض صغر حجم الجنين.

ADVERTISEMENT

أسباب صغر حجم الجنين

تحدث مشاكل نمو الجنين وصغر حجمه داخل الرحم نتيجة لعدة أسباب تؤثر على مستوى الأكسجين والتغذية التي تصل للجنين بشكل سلبي، والتي تحدث لعدة أسباب ومنها:

  • الحمل المتعدد، مثل التوائم أو التوائم الثلاثية
  • مشاكل المشيمة
  • مقدمات الارتعاج وسكري الحمل

هناك بعض عوامل الخطر المتعلقة بصحة الأم والتي قد تسبب صغر حجم الجنين، وتشمل ما يلي:

  • التدخين
  • تعاطي المخدرات
  • ارتفاع ضغط الدم
  • أمراض القلب
  • داء السكري
  • أمراض الكلى
  • سوء التغذية

مخاطر صغر حجم الجنين في الشهر الخامس

قد يتسبب صغر حجم الجنين إلى التعرض لمخاطر صحية متعددة ومنها ما يلي:

  • ولادة طفل بوزن منخفض.
  • انخفاض مستوي الأكسجين.
  • انخفاض السكر في الدم.
  • نقص المناعة الحاد.
  • الضعف العام فور الولادة.
  • شفط العقي، وهي حالة استنشاق الجنين للبراز أثناء تواجده في الرحم مما يؤدي للتعرض لمشاكل التنفس بعد الولادة.
  • اضطرابات درجة حرارة الجسم.
  • ارتفاع غير طبيعي في عدد خلايا الدم الحمراء.
  • في الحالات الشديدة قد يؤدي صغر حجم الجنين إلى ولادة جنين ميت.

كيفية الوقاية من صغر حجم الجنين

بعد التعرف على أسباب صغر حجم الجنين في الشهر الخامس إليكِ بعض الوسائل التي يمكنك اتباعها للحفاظ على وزن الجنين، وهي كالتالي:

ADVERTISEMENT
  • المتابعة الصحية الدورية مع الطبيب لضمان اكتشاف المشكلات المحتملة بشكل مبكر.
  • الالتزام بالأدوية والمكملات الغذائية التي يصرح بها الطبيب.
  • تجنب تناول الأدوية الأخرى التي لم يصفها الطبيب.
  • الانتباه إلى حركة الطفل ومدى انتظامها.
  • الاهتمام بالنظام الغذائي للحفاظ على تغذية الجنين.
  • النوم والراحة لفترات كافية لمساعدة الجنين على النمو.
  • الابتعاد عن التدخين تمامًا.

اقرئي أيضًا: مراحل نمو الجنين في الرحم

بعد التعرف على أسباب صغر حجم الجنين في الشهر الخامس وأعراضه وأبرز مخاطره من الضروري اتباع طرق الوقاية لضمان حمل صحي وخالي من المخاطر، مع تمنياتنا بدوام الصحة والسعادة لكِ ولطفلك.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة أسماء رياض
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد