كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

ضغط الحمل وأسبابه

ضغط الحمل وأسبابه

هناك الكثير من المضاعفات والمشاكل الصحية المحتمل حدوثها أثناء الحمل، ولكن باتباع أسلوب حياة صحي يمكن تجنب هذه المضاعفات، تعرفي في هذا المقال على ضغط الحمل وأسبابه وتعرفي على أنواعه وطرق الوقاية منه.
Advertisement

ضغط الحمل وأسبابه

ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل هو أحد أبرز المضاعفات والمشاكل الصحية شائعة الحدوث خلال فترة الحمل، ويمكن أن يكون السبب في هذه الحالة ارتفاع ضغط الدم قبل الحمل أو الإصابة بمرض السكري أو بعض الحالات المرضية الأخرى التي يمكن أن تؤثر على ضغط الدم الطبيعي.

أسباب ارتفاع ضغط الدم في الحمل

لا يمكن معرفة سبب دقيق ومحدد لارتفاع ضغط الدم، ولكن يمكن أن تزيد العوامل التالية من احتمالية الإصابة بهذه الحالة:

  • ارتفاع ضغط الدم قبل الحمل.
  • وجود مشكلات في الكلى.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • زيادة سن الأم عن 40 سنة.
  • الحمل بتوأم أو أكثر.

أنواع ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل

بعد أن تعرفتي على ضغط الحمل وأسبابه تعرفي على أنواعه المختلفة:

ارتفاع ضغط الدم المزمن

تتضمن هذه الحالة ارتفاع ضغط الدم من قبل الحمل أو الإصابة به قبل الأسبوع الـ 20 من الحمل، ويصعب تحديد بداية هذه الحالة لأنها في الغالب لا تُظهر أي أعراض.

اقرئي أيضًا: معلومات تهمك عن ارتفاع ضغط الدم المزمن

Advertisement

ارتفاع ضغط الدم المصحوب بتسمم الحمل

تتضمن هذه الحالة إصابة الحامل بتسمم الحمل نتيجة للإصابة بارتفاع ضغط الدم المزمن قبل الحمل.

ارتفاع ضغط الدم الحملي

تتضمن هذه الحالة ارتفاع ضغط الدم بعد الأسبوع الـ 20 من الحمل، وتتميز هذه الحالة بعدم وجود كمية زائدة من البروتين في البول أو أعراض ارتفاع ضغط الدم الأخرى، ويمكن أن تؤدي هذه الحالة إلى تسمم الحمل.

كيف يؤثر ارتفاع ضغط الدم على الجنين؟

قد يتسبب ارتفاع ضغط الدم في عدم حصول المشيمة على الكمية الكافية من الدم، وبالتالي لا يحصل الجنين على ما يكفيه من الأكسجين والتغذية الجيدة، مما قد يؤدي إلى نقص الوزن عند الولادة، ولكن إذا تم تشخيص ارتفاع ضغط الدم في مراحل مبكرة من الحمل وعلاجه فإن معظم النساء يلدن أطفال أصحاء بوزن طبيعي، وفي الحالات الشديدة يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى تسمم الحمل الذي يمكن أن يتسبب في مضاعفات خطيرة للأم والجنين.

اقرئي أيضًا: ما هو تسمم الحمل وما هي أعراضه وعلاجه؟

الوقاية من ارتفاع ضغط الدم في الحمل

بعد معرفة ضغط الحمل وأسبابه وأنواعه تعرفي على بعض النصائح الهامة التي يمكنها أن تساعد على الوقاية من هذه الحالة:

Advertisement

قبل الحمل

استشارة الطبيب بشأن أي حالات مرضية تعانيها أو أي أدوية تستخدمها المرأة قبل الحمل، حيث أن بعض الأدوية يمكن أن تؤثر على الحالة الصحية للحامل والجنين، مع اتباع أسلوب حياة صحي من خلال التغذية السليمة والحفاظ على النشاط البدني.

أثناء الحمل

  • تقليل محتوى الملح في الأطعمة.
  • شرب 8 أكواب على الأقل من الماء يومياً.
  • الحصول على القدر الكافي من الراحة والنوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام ولكن بعد استشارة الطبيب.
  • الحرص على رفع القدمين عن الأرض عند الجلوس.
  • تجنب تناول المشروبات الغنية بالكافيين.
  • زيادة محتوى البروتين في النظام الغذائي، والتقليل من تناول الوجبات السريعة والأطعمة المقلية.

اقرئي أيضًا: ماذا يجب أن تأكلي خلال فترة الحمل؟

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على ضغط الحمل وأسبابه وتعرفتي على طرق الوقاية منه، قومي باستشارة الطبيب عند ظهور أي تغيرات أو أعراض غريبة أثناء الحمل، مع أطيب أمنياتي بدوام الصحة والعافية.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع