ضغط العين الطبيعي وقياسه.. ونصائح مهمة للحفاظ على صحة العين

ضغط العين الطبيعي

معرفة ضغط العين الطبيعي أمر مهم لمعرفة متى يكون ارتفاعه أمر خطير على الصحة، ويمكن معرفته من خلال زيارة الطبيب لتحديد قياس ضغط العين بأداة خاصة، كل التفاصيل التي تريد معرفتها ستجدها في المقال التالي.

قياس ضغط العين

يتم قياس ضغط العين أكبر من 21 ملم زئبق في عين واحدة أو كلتا العينين في زيارات العيادة، حيث يتم قياس الضغط داخل العين باستخدام أداة تسمى مقياس التوتر في العين.

يتم قياس ضغط العين  بملليمتر من الزئبق (مم زئبق)، ويتراوح ضغط العين الطبيعي بين 12-22 ملم زئبق، ويعتبر ضغط العين أكبر من 22 ملم زئبق أعلى من المعتاد، عندما يكون ضغط العين أعلى من المعدل الطبيعي لكن الشخص لا يظهر عليه علامات الجلوكوما، فهذا يشار إليه بارتفاع ضغط العين.

أطباء عيون

ضغط العين الطبيعي

يبلغ متوسط ​​ضغط العين حوالي 15 ملم زئبق (ملليمتر من الزئبق)، لكن حوالي 90 في المائة من الناس يقعون بين ضغط 10 و 21.

في حال زيادة ضغط العين عن 21، هنا قد تشخص الحالة بارتفاع ضغط العين، لذلك من المهم أن ترى أخصائيًا في العناية بالعيون يخضع لفحص شامل وتحديد ما إذا كان ضغط العين لديك يمثل مشكلة.

مواضيع متعلقة

ستوري

ارتفاع ضغط العين

كما ذكرنا من قبل يشير مصطلح ارتفاع ضغط العين عادة إلى ارتفاع الضغط عن المعدل 21 ملم زئبق، ولا يعتبر ارتفاع ضغط العين مرضا في حد ذاته، وإنما هو مثار للقلق حول إمكانية الإصابة بالجلوكوما.

ويحدث فقدان البصر من الجلوكوما عندما يكون ضغط العين مرتفعًا للغاية، ويؤدي إلى تلف العصب البصري، ولا يمكن عكس أي ضرر ناتج عنه، عادة ما تتأثر الرؤية المحيطية (الجانبية) أولاً، وأحيانا قد تكون التغييرات في الرؤية تدريجية بحيث لا يتم ملاحظتها حتى يبدأ حدوث فقدان البصر بالفعل.

اقرأ أيضا: ما هي أسباب ارتفاع ضغط العين.. وما علاقته بالمياه الزرقاء؟

مضاعفات الجلوكوما

بمرور الوقت إذا لم يتم علاج الجلوكوما، فسوف تنخفض الرؤية المركزية ثم يتم فقدانها، هذه هي الطريقة التي يلاحظ فيها ضعف البصر من الجلوكوما.

والخبر السار هو أن الجلوكوما يمكن علاجها إذا تم اكتشافها مبكراً، ومع العلاج الطبي أو الجراحي، فإن معظم المصابين بالزرق (الجلوكوما) لن يفقدوا بصرهم.

اقرأ أيضا: علاج الجلوكوما بالليزر.. وأنواع الليزر المستخدمة في العلاج.

نصائح للحفاظ على ضغط العين من الارتفاع

اتباع نظام غذائي صحي

يمكن أن يساعدك اتباع نظام غذائي صحي في الحفاظ على صحتك، لكنه لن يمنع حدوث الجلوكوما، وتعد العديد من الفيتامينات والمواد المغذية مهمة لصحة العين، بما في ذلك الزنك والنحاس والسيلينيوم وفيتامينات مضادات الأكسدة C و E و A.

ممارسة الرياضة

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام قد تقلل من ضغط العين في الزرق مفتوح الزاوية، تحدث إلى طبيبك حول برنامج تمرين مناسب.

الحد من الكافيين الخاص بك

شرب المشروبات مع كميات كبيرة من الكافيين قد يزيد من ضغط عينيك، لذلك احرص على عدم الإفراط في تناول الكافيين.

النوم مع رأسك مرتفعة

استخدم وسادة صلبة تحافظ على ارتفاع رأسك قليلاً حوالي 20 درجة، تم تقليل الضغط داخل العين أثناء النوم.

تناول الدواء الموصوف

يمكن أن يساعدك استخدام قطرة العين أو الأدوية الأخرى كما هو موصوف في الحصول على أفضل نتيجة ممكنة من علاجك، تأكد من استخدام القطرات كما هو محدد بالضبط، خلاف ذلك قد يتفاقم تلف الأعصاب البصرية لديك.

في النهاية دائما ما ننصح بضرورة إجراء الفحوصات المنتظمة عند طبيب العيون، للاطمئنان على سلامة العين، وفي حال كان دليكم استشارة طبية يمكنكم التواصل مع فريقنا الطبي بكل خصوصية.. من هنا.

المصادر
https://www.glaucoma.org/gleams/high-eye-pressure-and-glaucoma.php https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/glaucoma/diagnosis-treatment/drc-20372846

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *