كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

طرق تهدئة الطفل الرضيع

طرق تهدئة الطفل الرضيع


يبكي الطفل عندما يشعر بالجوع أو المغص أو الارتجاع، والبكاء هو طريقة الطفل للتعبير عن ما يشعر به في الحالات المختلفة، بالتالي تعرفي على طرق تهدئة الطفل الرضيع في المقال التالي.

Advertisement

طرق تهدئة الطفل الرضيع

هناك العديد من الطرق التي تساعد في تهدئة الطفل ومعرفة أسباب البكاء، إليكِ بعض من هذه الطرق:

تحريك الطفل

هز رأس الطفل الصغير وهو محمول أثناء البكاء مرارًا وتكرارًا يساعد على تهدئته، وتشير الدراسات إلى أن استجابة الطفل لمثل هذه الحركات تساعد في تهدئته، ويتم تشغيلها من دماغ الرضيع عند حمله أو هزه، مما يتسبب في إبطاء معدل ضربات قلب الطفل وتصبح العضلات أكثر استرخاءاً.

طرق تهدئة الطفل الرضيع عن طريق الغناء

لا يجب أن تقتصر تهدئة الطفل على الهز فقط، جربي جميع أنواع الأغاني والموسيقى المختلفة، للمساعدة في تهدئة الطفل، الموسيقى، مثل الحركة، لديها القدرة على تهدئة الجهاز العصبي، وتقليل معدل ضربات قلب الطفل ومعدل التنفس.

اقرئي أيضاً: تعرفي على طرق حمل الرضيع بطريقة صحيحة.

اللعب مع الرضيع

يصاب الأطفال في بعض الأحيان بالضيق الشديد، ويواجه الآباء صعوبة في تهدئتهم، حتى عندما يتم تغيير الحفاظة التي قد تكون سبباً للبكاء، والإلهاء وتشتيت الانتباه قد يكون أحد العوامل لتهدئتهم، ويلاحظ أن الأطفال مهتمون جدًا بالعالم من حولهم لدرجة أن إدخال شئ جديد يمكن أن يساعد في كسر البكاء.

Advertisement

اقرئي أيضاً: تعرفي على مراحب نمو الرضيع شهر بشهر.

طرق تهدئة الطفل الرضيع عن طريق خفض الضوء

يمكن أن يصاب الأطفال بالضيق من الضوء بسرعة أكثر من اللازم مع كل ضجيج والأضواء اليومية، وقال بعض الخبراء أن الرضيع قد اعتاد على حدود الرحم الهادئة والمظلمة، ومنع كل هذه التحفيزات الضوئية يمكن أن يهدئهم.

اقرئي أيضاً: لماذا يهدأ الرضيع عند حمله؟

إحداث صوت بجانب الطفل

تشغيل أي جهاز كهربي بجانب الطفل يمكن أن يشتت انتباه طفلك ضد البكاء، وتقول النظريات أن هذه الأصوات تحاكي ما سمعه الرضيع في الرحم أثناء مرور دم الأم عبر المشيمة، بالتالي حافظي على مستوى الصوت منخفض، وتظهر الأبحاث أن آلات الضوضاء يمكن أن تساهم في فقدان السمع إذا كانت عالية جدًا وقريبة جدًا من الطفل لفترات طويلة من الزمن.

اقرئي أيضاً: تعرفي على براز الرضيع الطبيعي كيف يكون؟

Advertisement

طرق أخرى لـ تهدئة الطفل الرضيع

  • الجوع هو أحد الأسباب الأكثر شيوعًا لبكاء الأطفال حديثي الولادة، لا تستطيع معدة طفلك الصغيرة تحمل الجوع، لذا إذا بكى الطفل، حاولي تقديم بعض الحليب.
  • قد يجد طفلك صعوبة في النوم، خاصةً إذا كان يعاني من الإرهاق، يمكن أن يكون لدى الأطفال مجموعة من إشارات النوم: قد يتذمر أو يبكي بكاء شديد، أو يحدق في الفضاء ويهدأ، ساعدي طفلك على الهدوء كي ينام.
  • قد يبكي الطفل لأنه يحتاج إلى تغيير الحفاضة، خاصة إذا كانت الحفاضة مبللة أو متسخة، وإذا كان جلده الرقيق متهيجًا، فربما يكون هذا سبب البكاء، استخدمي دائمًا كريم لتهدئة تهيج الجلد من الحفاضات عند التغيير للطفل، وإذا أمكن امنحي طفلك بعض الوقت بدون حفاضات.
  • يحتاج طفلك إلى الكثير من الاحتضان والطمأنينة، جربي حمله حتى يتمكن من الهدوء والغناء أثناء الإمساك به.
  • قد يكون سبب بكاء طفلك هو حاجته للتجشؤ، إذا بكى طفلك أثناء الرضاعة أو بعدها مباشرة، فقد يكون لديه غازات، الغاز هو ببساطة الهواء الموجود في بطن طفلك، والذي يبتلعه أثناء الرضاعة أو عندما يبكي، يعد ربت ظهر طفلك أو فركه طريقة جيدة لتجشؤه.

اقرئي أيضاً: تعرفي على علاج الزكام عند الرضيع.

في النهاية، بعد أن تعرفت على طرق تهدئة الطفل الرضيع وبعض الأسباب التي تؤدي إلى بكائه، فإذا كان لديك أي استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.babycenter.com/101_10-ways-to-calm-a-crying-baby_10380396.bc https://www.parents.com/baby/care/crying/ways-to-soothe-a-crying-baby/