كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

طرق زيادة الوزن بالحلبة

طرق زيادة الوزن بالحلبة

يعاني الكثيرون من نقص الوزن الذي يسبب لهم الإحراج والإحباط، لذا ستتعرف في هذا المقال على طرق زيادة الوزن بالحلبة وأهم الفوائد الصحية والاستخدامات الهامة الأخرى لهذا المشروب العشبي المفيد، وكذلك الآثار الجانبية الخطيرة التي قد تنتج عن الإفراط في تناوله، لذا تابع معنا عزيزي القارئ المقال التالي.

Advertisement

الحلبة

الحلبة هي أحد البذور المشهورة والتقليدية التي يقوم الشخص بغليها وشرب الشاي المستخلص منها، وهي في الأساس عبارة عن عشب يشبه البرسيم، ويرجع الأصل في زراعتها إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط وغرب آسيا وجنوب أوروبا.

يتم استخدام بذور الحلبة لصنع شاي الحلبة أو يمكن استخدامها في تحضير بعض الأطعمة، إلى جانب أنه قد تستخدم بعض الدول أوراق هذا النبات كنوع من أنواع الخضروات.

الحلبة نبات ذو رائحة نفاذة ويدخل في تصنيع العديد من مستحضرات التجميل والصابون وغيرها، كما يدخل هذا النبات أيضًا في تصنيع الأدوية لأنه يساعد على علاج العديد من الحالات الصحية الخطيرة، إلى جانب أنه يمكن استخدام الحلبة لعلاج النحافة لأنها قد تساعد على زيادة الوزن، وسنعرض لك في هذا المقال كيفية استخدام الحلبة لزيادة الوزن.

اقرأ أيضاً: فوائد الحلبة للاطفال .. مغذية ولكن انتبهي لتلك المخاطر!

طرق زيادة الوزن بالحلبة

قد يعتقد البعض أن الحلبة من المشروبات التي تستخدم للمساعدة على فقدان الوزن باعتبارها نوع من أنواع الأعشاب الصحية، ولكن أثبتت العديد من الدراسات أن استهلاك المزيد من الحلبة يمكن أن يساعد على زيادة الشهية مما يزيد من تناول كميات كبيرة من الطعام، وبالتالي زيادة الوزن بشكل كبير.

إلى جانب ذلك فإن الحلبة تساعد على خفض مستويات السكر في الدم، مما يؤدي إلى زيادة الحاجة إلى تناول كميات كبيرة من الكربوهيدرات، وبالتالي يساعد أيضًا على زيادة الوزن.

لذلك إذا كنت بحاجة إلى زيادة وزنك يمكنك تناول شاي الحلبة عن طريق غلي بذور الحلبة وتصفيتها ثم إضافة السكر حسب الرغبة، ولكن يجب الحذر من الإفراط في تناول الحلبة دون استشارة الطبيب أولاً؛ لتجنب الإصابة بأي مشاكل صحية أو آثار جانبية خطيرة.

Advertisement

اقرأ أيضاً: طريقة عمل الحلبة لتسمين الجسم

ما هي فوائد الحلبة الأخرى؟

بعد أن تعرفت على فوائد الحلبة لزيادة الوزن وعلاج مشكلة النحافة، سوف نعرض لك بعض الفوائد الصحية الأخرى لتناول شاي الحلبة، وتشمل أهمها ما يلي:

الرضاعة الطبيعية

الحلبة من أفضل المشروبات الطبيعية التي يمكن أن تساعد على زيادة إنتاج حليب الثدي لدى النساء المرضعات، لذا يمكن أن يُوصي الطبيب بأن تتناول الأم مشروب الحلبة بعد الولادة بيوم أو يومين على الأقل لمساعدتها على تحسين عملية الرضاعة الطبيعية.

تحسين ضغط الدم

يمكن أن تساعد الحلبة على تحسين مستويات ضغط الدم، وأيضًا تنظيم مستوى الكوليسترول في الدم، مما يؤدي إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلي أن الحلبة تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، لذلك فهي تعتبر مفيدة أيضًا في تقليل خطر الإصابة بالالتهابات.

تخفيف تقلصات الدورة الشهرية

تشير العديد من الدراسات إلى أن شرب الحلبة يمكن أن يساعد على تخفيف آلام الدورة الشهرية لدى بعض النساء المصابات بـ عسر الطمث، وبالتالي تقل حاجتهن  إلى تناول المزيد من الأدوية المسكنة للألم.

علاج المشاكل الجنسية

قد يكون للحلبة تأثير إيجابي على مستويات هرمون التستوستيرون لدى الرجال، كما أنها يمكن أن تساعد على زيادة عدد الحيوانات المنوية لديهم، وتزيد الرغبة الجنسية، لذا يمكن استخدامها كعلاج طبيعي للعديد من المشاكل الجنسية.

تقليل خطر الإصابة بمرض السكري

من أهم فوائد الحلبة هي أنها تساعد على خفض مستويات السكر في الدم بالنسبة للأشخاص المصابين بمرض السكري، كما أنها تساعد على تحسين حساسية الأنسولين في الدم، مما يقلل من خطر الإصابة بمرض السكر.

Advertisement

اقرأ أيضاً: فوائد الحلبة للبشرة .. وفوائد خلط الحلبة مع مستحضرات العناية بالبشرة

الآثار الجانبية للحلبة

بالرغم من فوائد الحلبة المتعددة واستخداماتها الهامة في علاج العديد من الأمراض والحالات الصحية، إلا أنه لا يجب استخدامها والإفراط في تناولها لعلاج أي حالة صحية دون استشارة الطبيب أولاً؛ لأن ذلك يمكن أن يتسبب في إصابتك ببعض الآثار الجانبية المزعجة، وتشمل أكثرها شيوعاً ما يلي:

  • بعض الاضطرابات في المعدة، مثل الانتفاخ ومشاكل في الهضم.
  • الإسهال.
  • السعال.
  • رائحة العرق الكريهة.
  • الدوخة والصداع.
  • بعض ردود الفعل التحسسية.
  • احتقان الأنف.
  • ليست آمنة بالنسبة للحوامل، لأنها يمكن أن تتسبب في حدوث تشوهات الجنين أو الولادة المبكرة.

اقرأ أيضاً: أضرار الحلبة وآثارها الجانبية على الجهاز الهضمي والمرأة الحامل

وبعد أن تعرفت عزيزي القارئ على طرق زيادة الوزن بالحلبة وفوائدها الأخرى وأهم آثارها الجانبية، ننصحك بضرورة استشارة الطبيب أولاً قبل تناول أي أعشاب طبيعية كعلاج لأي حالة صحية، حتى يمكنه تحديد الجرعة المناسبة والآمنة بالنسبة لك، ونتمنى لكم دوام الصحة والعافية.

المراجع