أضف استشارتك

طفلك عدواني .. كيف تتعاملين معه ؟

 

طفلي عدواني .. كيف اتعامل معه ؟

 

يحتار بعض الآباء في سلوك أطفالهم العدواني غير مدركين أن المشكلة قد تكمن في عنفهم أنفسهم ، أو قد يكون الآباء يتعاملون بسلبية شديدة ، مما يدفع الأبناء إلى التعامل بعدوانية كرد فعل لعدم حل آبائهم للمشاكل التى تؤرقهم ، و بالتالي على الاباء التعامل بهدوء و لكن بصرامة واضعين حدود واضحة في التعامل .

أنت جزءاً من المشكلة

عليك إدراك أنك جزءاً من المشكلة ، حاول أن تساعد إبنك على حل الأمور بدون عنف ، و اعلم أن التغير لا يحدث من عشية و ضحاها ، انما يحتاج الكثير من الوقت و المجهود و لكن طفلك يستحق ذلك حتى لا يزداد الوضع سوءاً ، و يختلف نمط التعامل من سن إلى آخر و من مرحلة إلى آخرى كالتالي :

العنف قبل سن المدرسة

كن ثابتاً

سر التعامل مع الأطفال الصغار هو الثبات في رد الفعل ، فلا تتجاهل أخطائهم يوماً ، ثم تعاقبهم بشدة على نفس الخطأ في يوم آخر .

ابعد ابنك من الموقف

تحتاج أحياناً أن تبعد ابنك من مكان المشكلة و تساعده على التحكم في مشاعره  ، و مثال على ذلك اذا كنت تتسوق و بدأ طفلك بعمل ضوضاء ، و الحاح لشراء لعبة معينة يمكنك أن تقول ” أنت تسبب الكثير من الضوضاء هنا ، و لن نشترى هذه اللعبة على كل حال ، فان لم تنتهي من فعلتك سنغادر المكان حالاً ” .

تحدث معه مبكراً

على سبيل المثال اذا كان ابنك دائماً ما يثير المشاكل في الزيارات العائلية ، عليك ان تتحدث معه قبل الذهاب قائلاً ” اريدك أن تلعب مع أولاد عمومتك بهدوء و إلا سنغادر فوراً ” و حاول أن يكون الكلام في صورة نقاش ، حتى لا تزيد أوامرك من عناده .

اعطي طفلك أجازة

اذهب مع أطفالك إلى أماكن هادئة ، و قل لطفلك” أريدك أن تصبح هادئ ، لا يمكنك ضرب اخوتك فقط لأنك غاضب و اذا شعرت بالغضب اذهب و اجلس وحدك حتى تهدأ ثم تعود لتستكمل اللعب معهم “.

تعاون مع من يهتم بطفلك

يجب أن تتأكد أن ما يتعلمه طفلك في غيابك يسير على نفس طريقتك في التربية ، لذا حاول ان تنسق مع المربية وأن تطمئن بنفسك من فترة إلى آخرى أنها تسير على قواعدك .

الأطفال في سن المدرسة

إذا كان ابنك عدوانياً في سن المدرسة فعليك أن تراجع المدرسة لتعرف سبب هذا السلوك ، هناك أخطاء مثل مضغ اللبان في الحصة أو الجري في الطرقات يكفي لها عقاب المدرسين و لا يجب أن تستكمل عقابهم في المنزل إلا أن الأخطاء التى تجعل الطفل يستخدم ألفاظ خارجة أو التعامل بعنف مع اخوته فعليك أن تتخذ اتجاهها اجراء صارم وأن تتناقش مع المدرسة على أنسب الطرق لتقويم هذا السلوك ، و اذا كانت هذه المرة الأولى حاول أن تتناقش معه في الأمر و تخبره بأن هناك طرق عديدة لحل المشاكل بخلاف العنف ثم إسأله ” أي الطرق ستستخدمها في المرة القادمة ؟”

و قد يكون العقاب هو كتابته لـ 10 أشياء سوف يغيرها في سلوكه .

مواضيع متعلقة

العنف في سن المراهقة

 قم بكتابة قاعدة لابنك و علقها على الثلاجة تقول ” لا يوجد عذر لأي عدوانية تقوم بها ، فأنا لن استمع لما تقوله وقتها ، فأنت مسئول و محاسب على هذا السلوك السئ ، و معنى مسئول أنها غلطتك وحدك ، و معنى محاسب انه سيكون هناك عقاب ” ، و كلما تعامل ابنك بعدوانية مع أي شخص ذكرهه بتلك القاعدة و توقع انه سيقوم بلوم ضحيته ، فستراه عندما يعتذر لهذا الشخص سيقول له ” أنا آسف و لكن أنت من اجبرتني على هذا ” و هكذا فهذه هي طريقة الأشخاص العدوانيين ، لذا لا تستمع لما سيقوله ، لأن هذا النوع من الاعتذار لا يعد اعتذاراً صادقاً .

قد ترى بمرور الوقت أن الخطأ يتكرر بالرغم من العقاب ، و السبب في هذا الأمر أن هذا الطفل لديه طاقة كبيرة لا يستنفذها إلا بهذا الأسلوب العدواني ، و بالتالي يجب أن تشجعه بالاشتراك بنادي رياضي أو تنمية موهبة معينة حتى يترجم مشاعره إلى طاقة ايجابية ، و كذلك يجب أن تخوض معه حوارات كثيرة عن كيفية حل المشكلات فعندما تراه يدفع اخته بعنف لتبتعد عن الكمبيوتر ، حاوره بعد أن تهدأ الأمور وأخبره عن خطأه

اعداد : د. آية السيد نوفل

اقرأ أيضاً :

 

المصادر
empoweringparents

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *