ADVERTISEMENT

عسر الهضم عند الحامل

هناك بعض الأعراض الشائعة التي تظهر مع بداية الحمل، والتي يمكن أن تكون مزعجة للغاية، عسر الهضم عند الحامل من أحد هذه الأعراض، ويمكن التخفيف من حدته بعدة طرق فتابعي معنا المقال.

كيف يحدث عسر الهضم عند الحامل ؟

تعاني العديد من النساء من عسر الهضم في الثلث الثاني والثالث من الحمل، إذا كنتِ تعاني من عسر الهضم في بداية الحمل قد يكون بسبب التغيرات الهرمونية، التي تجعل عضلات الجهاز الهضمي تنبسط، في الثلثين الثاني، والثالث قد يكون بسبب الضغط الذي يشكله الطفل على المعدة.

ADVERTISEMENT

ما سبب الانتفاخ وعدم الراحة بعد تناول الطعام؟

المستويات المرتفعة من الهرمونات التي تنتجها المرأة في وقت مبكر من الحمل تريح العضلات في جميع أنحاء الجسم بما فيهم عضلات الجهاز الهضمي، هذا الاسترخاء يبطئ من الهضم، بعد الوجبة، يمكن أن يسبب هذا عسر الهضم، مما قد يسبب لكِ:

  • الانتفاخ.
  • حرقة المعدة.
  • الشعور بالشبع حتى عندما لا تأكل المرأة الكثير.
  • ارتجاع المرئ.

هل يمكن لعسر الهضم أن يؤذي الجنين؟

على الرغم من كون عسر الهضم مزعجًا ومؤلمًا في بعض الأحيان، إلا أن عسر الهضم بالتأكيد ليس ضارًا للطفل، قد يفيد تباطؤ الجهاز الهضمي طفلكِ، لأنه يمنح جسمكِ المزيد من الوقت لتمرير العناصر الغذائية عبر المشيمة.

أعراض عسر الهضم عند الحامل

قد تشمل أعراض عسر الهضم ما يلي:

  • حرقة المعدة.
  • الارتجاع.
  • التجشؤ.
  • الشعور بالانتفاخ أو الامتلاء.
  • الشعور بالغثيان.
  • التقيؤ.

في النساء الحوامل، يمكن أن يحدث عسر الهضم وحرقة المعدة بسبب:

ADVERTISEMENT
  • تناول وجبة كبيرة.
  • تناول الأطعمة الغنية بالدهون.
  • تناول الشوكولاتة أو النعناع.
  • شرب عصير الفاكهة أو المشروبات التي تحتوي على الكافيين (القهوة والشاي ومشروبات الكولا).
  • ممارسة النشاط البدني بعد الأكل بوقت قصير.
  • الشعور بالقلق.

كيفية تخفيف عسر الهضم

ربما يجب عليكِ التعايش مع بعض عسر الهضم أثناء الحمل، ولكن هناك خطوات يمكنكِ اتخاذها لتخفيف أو منع بعض الأعراض غير السارة:

  • حاولي ألا تضغطي على بطنك أثناء الهضم بعد الوجبة، اجلسي بشكل مستقيم وانتظري بعد ساعة على الأقل من تناول الوجبة قبل الاستلقاء.
  • الانحناء يمكن أن يجعل سوء الهضم أسوأ، لذا حاولي الانحناء عند ركبتيكِ بدلًا من خصركِ.
  • تناولي عدة وجبات صغيرة طوال اليوم، بدلاً من ثلاث وجبات كبيرة.
  • ابتعدي عن الأطعمة التي تسبب عسر الهضم كما يمكن أن تؤدي المشروبات التي تحتوي على الكافيين أو الكحول إلى تفاقم عسر الهضم، من الجيد معرفة تلك الأطعمة وتسجيلها.
  • التدخين ضار للجنين ويزيد من عسر الهضم وحرقة المعدة.
  • إذا كنتِ تعاني من عسر الهضم في الليل، فحاولي تناول العشاء قبل النوم بثلاث ساعات على الأقل.

ما العلاجات المتاحة لعسر الهضم أثناء الحمل؟

إذا كان لديكِ عسر هضم حاد أو لم تساعد التغييرات في نظامك الغذائي، فاطلبي من طبيبك العام النصيحة بشأن الأدوية الآمنة لتناولها أثناء الحمل والتي تناسب أعراضك، تساعد مضادات الحموضة على تحييد أحماض المعدة، في حين تعمل الألجينات من خلال تشكيل طبقة واقية على جدران معدتك، مهما كان الدواء موصى به لكِ، تأكدي من عدم تجاوز الجرعة الصحيحة، إذا لم يخفف الدواء أعراضك، فستجدي صعوبة في تناول الطعام أو الحفاظ عليه، أو أنكِ تفقدين وزنك، أو تعانين من ألم في البطن، تحدثي إلى طبيبك.

وفي النهاية بعد أن عرفتِ كل ما يتعلق بـ عسر الهضم عند الحامل عزيزتي، لا تتناولي أي أدوية بدون وصفة طبية إلا بعد الرجوع للطبيب.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د/ ندى ممدوح
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد