عسل مانوكا و7 فوائد صحية رائعة له

عسل مانوكا

هل سمعتم من قبل عن نوع من العسل يُعرف بعسل مانوكا؟ هل تعلم ما هو هذا العسل ومن أين يأتي؟ ولماذا يُسمى بهذا الإسم؟ إذاً هل تعلم ما هي الفوائد الصحية التي يقدمها عسل مانوكا لصحتك؟ تابع هذا المقال عزيزي القارئ لتتعرف على إجابات هذه التساؤلات وحتى تتعرف على تلك المعلومات المهمة.

ما هو عسل مانوكا؟

عسل مانوكا هو نوع من العسل الذي يعود أصله لنيوزيلندا، ويتم إنتاجه من قِبل النحل الذي يلقح سكوباريوم Leptospermum، المعروف باسم شجيرة مانوكا، خصائص عسل مـانوكا المضادة للبكتيريا هي التي تميزه عن العسل التقليدي.

مركب ميثيل جليوكسال Methyl Glyoxal هو العنصر النشط والمسؤول المحتمل عن هذه الآثار المضادة للبكتيريا، بالإضافة إلى ذلك، عسل مانوكا له فوائد مضادة للفيروسات ومضادة للالتهابات ومضادة للأكسدة، في الواقع لقد تم استخدامه تقليدياً في التئام الجروح، وتهدئة الحلق، ومنع تسوس الأسنان وتحسين مشاكل الجهاز الهضمي.

اقرأ أيضاً: 7 فوائد رائعة للبشرة يقدمها العسل لبشرتك.

عسل مانوكا لالتئام الجروح

في عام 2007، تمت الموافقة على عسل مـانوكا من قِبل إدارة الأغذية والدواء الأمريكية كخيار لعلاج الجروح، يوفر العسل خواصًا مضادة للبكتيريا ومضادات الأكسدة، مع الحفاظ على بيئة الجرح الرطب وحاجز الحماية الذي يمنع الإصابة بالميكروبات في الجرح.

أظهرت العديد من الدراسات أن عسل مـانوكا يمكن أن يعزز التئام الجروح، ويزيد تجديد الأنسجة، ويقلل الألم لدى المرضى الذين يعانون من الحروق، لاحظت دراسة أخرى فعالية عسل مانوكا في شفاء جروح الجفن بعد الجراحة، ووجدوا أن جميع جروح الجفون تلتئم جيدًا، بغض النظر عما إذا كانت الشقوق عولجت بعسل مانوكا أو الفازلين.

مواضيع متعلقة

عسل مانوكا لتعزيز صحة الفم

عسـل مانوكا

  • وفقاً لمراكز السيطرة على الأمراض، ما يقرب من 50 ٪ من الأميركيين لديهم شكل من أشكال أمراض اللثة، لتجنب تسوس الأسنان والحفاظ على صحة اللثة، من المهم أن تقلل من البكتيريا السيئة التي يمكن أن تسبب تكوين البلاك.
  • أظهرت الدراسات أن عسل مـانوكا يهاجم البكتيريا الضارة عن طريق الفم المرتبطة، بتكوين البلاك والتهاب اللثة وتسوس الأسنان.
  • على وجه التحديد، أظهرت الأبحاث أن عسل مانوكا ذو النشاط المضاد للبكتيريا فعال في تثبيط نمو البكتيريا الضارة عن طريق الفم.
  • درست إحدى الدراسات آثار المضغ أو الامتصاص عند مضغ العسل على تقليل البلاك والتهاب اللثة، كان مضغ العسل مصنوعًا من عسل مانوكا ومماثلًا لعسل حلوى المضغ.
  • بعد وجباتهم الثلاث اليومية، تم توجيه المشاركين إما لمضغ العسل أو مصه لمدة 10 دقائق أو مضغ العلكة الخالية من السكر.
  • أظهرت مجموعة مضغ العسل انخفاضًا كبيرًا في نزيف البلاك واللثة، مقارنةً بأولئك الذين مضغوا العلكة الخالية من السكر.

قد تبدو فكرة تناول العسل لصحة الفم الجيدة غير بديهية، لأنك ربما قيل لك إن تناول الكثير من الحلوى يمكن أن يؤدي إلى تسوس الأسنان، ومع ذلك، وعلى عكس الحلوى والسكر المكرر، فإن التأثيرات المضادة للجراثيم القوية لعسل مانوكا تجعل من غير المحتمل أن يسهم في تسوس الأسنان، ولكن دون إفراط.

اقرأ أيضاً: فوائد عسل النحل للأطفال بعد العام الأول.

عسل مانوكا لعلاج التهاب الحلق

إذا كنت تعاني من التهاب في الحلق، فقد يساعد عـسل مانوكا في توفير بعض الراحة، لأن خصائصه المضادة للفيروسات والبكتيريا يمكن أن تقلل الالتهاب وتهاجم البكتيريا التي تسبب الألم، لا يهاجم عسل مانوكا البكتيريا الضارة فحسب، بل يغطى أيضًا البطانة الداخلية للحلق للحصول على تأثير مهدئ.

لاحظت دراسة حديثة أجريت على مرضى يخضعون للعلاج الكيميائي لسرطان الرأس والعنق آثار تناول عـسل مانوكا على المكورات العقدية، وهو نوع من البكتيريا المسؤولة عن التهاب الحلق، ومن المثير للاهتمام، وجد الباحثون انخفاضًا كبيرًا في البكتيريا بعد تناولهم عسل مانوكا.

اقرأ أيضاً: فوائد عسل النحل على الريق للرجيم والبشرة والشعر.

عسـل مانوكا للوقاية من قرحة المعدة

قرحة المعدة هي واحدة من الأمراض الأكثر شيوعاً التي تصيب البشر، وهي تقرحات تتشكل على بطانة المعدة، وتسبب آلام في المعدة، والغثيان والانتفاخ، H. pylori هو نوع شائع من البكتيريا المسؤولة عن غالبية قرحة المعدة.

تشير الأبحاث إلى أن عـسل مانوكا قد يساعد في علاج قرحة المعدة التي تسببها H. pylori، على سبيل المثال، فحصت دراسة مختبرية آثاره على خزعات قرحة المعدة الناجمة عن H. pylori، كانت النتائج إيجابية وتوحي بأن عسل مانوكا هو عامل مضاد للجراثيم مفيد ضد بكتيريا H. pylori.

ومع ذلك، أظهرت دراسة صغيرة استغرقت أسبوعين على 12 شخصًا تناولوا ملعقة كبيرة من عسـل مانوكا عن طريق الفم يوميًا أنه لم يقلل بكتيريا H. pylori، وبالتالي هناك حاجة إلى مزيد من البحوث لتقييم قدرته بشكل كامل على علاج قرحة المعدة التي تسببها H. بيلوري.

اقرأ أيضاً: طريقة استخدام العسل للعين للعلاج وتفتيح لون العين.

عسل مانوكا لصحة الجهاز الهضمي

عسل مـانوكا

متلازمة القولون العصبي هي اضطرابات هضمية شائعة، وتشمل الأعراض المرتبطة بها الإمساك والإسهال وآلام البطن وحركات الأمعاء غير المنتظمة، ومن المثير للاهتمام، اكتشف الباحثون أن تناول عسـل مانوكا بانتظام قد يساعد في تقليل هذه الأعراض.

لقد ثبت أن عسل مانوكا يحسن حالة مضادات الأكسدة، ويقلل الالتهاب لدى الفئران المصابة بكل من القولون العصبي والتهاب القولون التقرحي.

من المهم ملاحظة أن الدراسات التي تم ذكرها في هذا الشأن لاحظت تأثير عسـل مانوكا على الالتهابات البكتيرية في الفئران ودراسات أنبوب الاختبار، لذلك هناك حاجة إلى مزيد من البحث للتوصل إلى استنتاج كامل فيما يتعلق بتأثيره على الالتهابات البكتيرية في الأمعاء.

اقرأ أيضاً: كل ما يهمك معرفته عن فوائد الذهب السائل.

فوائد عسل مانوكا لعلاج حب الشباب

يحدث حب الشباب عادة بسبب التغيرات الهرمونية، ولكنه قد يكون أيضًا رد فعل لسوء التغذية أو الإجهاد أو نمو البكتيريا في المسام المسدودة، غالبًا ما يتم تسويق نشاط مضادات الميكروبات لعسل مانوكا، عند استخدامه مع منتج منخفض الحموضة، لمحاربة حب الشباب.

عسل مانوكا يمكن أن يساعد في الحفاظ على بشرتك خالية من البكتيريا، والذي يمكن أن يسرع عملية شفاء حب الشباب، أيضاً، بالنظر إلى خصائصه المضادة للالتهابات، يقال إن عسل مانوكا يقلل من الالتهابات المرتبطة بحب الشباب.

هناك بحوث محدودة للغاية حول قدرة عسـل مانوكا على علاج حب الشباب، ومع ذلك، بحثت إحدى الدراسات آثار عسل الكانوكا، الذي له خصائص مضادة للجراثيم مماثلة لتلك الموجودة في عسل مانوكا، وجد أن عسل الكانوكا كان فعالاً مثل الصابون المضاد للبكتيريا في تحسين حب الشباب، هناك حاجة إلى مزيد من البحث لإعلان عسل مانوكا علاجًا منزليًا مفيدًا لعلاج حب الشباب.

اقرأ أيضاً: فوائد شمع العسل للصحة وعلاج الأمراض والبشرة والشعر.

عسـل مانوكا وعلاج التليف الكيسي

التليف الكيسي هو اضطراب وراثي يضر بالرئتين ويمكن أن يؤثر أيضًا على الجهاز الهضمي والأعضاء الأخرى، إنه يؤثر على الخلايا التي تنتج المخاط، مما يجعل المخاط سميكًا ولزجًا بشكل غير طبيعي، يسد هذا المخاط السميك المسالك الهوائية والقنوات، مما يجعل التنفس صعبًا، لسوء الحظ، فإن التهابات الجهاز التنفسي العلوي شائعة جدًا عند المصابين بالتليف الكيسي.

تبين أن عسـل مانوكا يحارب البكتيريا التي تسبب التهابات الجهاز التنفسي العلوي، Pseudomonas aeruginosa وBurkholderia spp نوعان من البكتيريا الشائعة التي يمكن أن تسبب التهابات الجهاز التنفسي العلوي الخطيرة، وخاصة في الفئات الضعيفة من السكان، لاحظت إحدى الدراسات فعالية عسل مانوكا ضد هذه البكتيريا في الأشخاص الذين يعانون من التليف الكيسي.

وأشارت النتائج إلى أنه يمنع نموها ويعمل مع العلاج بالمضادات الحيوية، لذلك خلص الباحثون إلى أن عسل مانوكا قد يلعب دورًا مهمًا في علاج التهابات الجهاز التنفسي العلوي، خاصة في التليف الكيسي.

ملحوظة مهمة

بالرغم من الدراسات التي تم ذكرها عن فوائد عسل مانوكا، إلا أنه يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه كعلاج لأي حالة مرضية، وعدم التوقف عن تناول أي دواء موصوف أو الاعتماد على العسل فقط بناءاً على توصيات أو تجارب أشخاص غير مؤهلين طبياً إطلاقاً.

والآن أعزائي القراء، قدمنا لكم كل ما تحتاجون معرفته عن عسل مانوكا من معلومات، وإذا كانت لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/nutrition/manuka-honey-uses-benefits

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *