علاج البرود الجنسي عند النساء بالادوية المختلفة

علاج-البرود الجنسي عند النساء بالادوية

لا تتعلق المشاكل الخاصة بالعلاقة الزوجية بالرجال فقط، ولكن النساء أيضاً قد يكون لهم دور فيها، فبعض المشكلات الشهيرة مثل الضعف الجنسي أو البرود الجنسي يمكن أن تحدث لدى الرجال أو النساء، ونحن اليوم في هذا المقال، سنتحدث عن كيفية علاج البرود الجنسي عند النساء بالادوية المختلفة، فتابعوا معنا أعزائي القراء.

ما معنى البرود الجنسي عند النساء؟

إن رغبات النساء الجنسية تختلف بشكل طبيعي على مر السنين، حيث تتزامن المستويات المرتفعة والمنخفضة مع بداية العلاقة أو نهايتها، أو مع تغيرات كبيرة تحدث في الحياة، مثل الحمل أو انقطاع الطمث أو المرض، بعض الأدوية المستخدمة لاضطرابات المزاج يمكن أن تسبب انخفاض الدافع الجنسي لدى النساء، وهو ما يُسمى أيضاً البرود الجنسي.

ولكن إذا استمرت حالة عدم الاهتمام بالعلاقة أو عادت مرة أخرى وكانت تتسبب في مشكلة شخصية، فقد تكون لدى المرأة حالة تسمى اضطراب الرغبة الجنسية الناقص النشاط HSDD.

اقرأ أيضاً: حبوب فياجرا للنساء، العقار المثير للجدل منذ سنوات.

ما أعراض البرود الجنسي عند النساء؟

أعراض البرود الجنسي عند النساء

 

ليس هناك رقم أو سعة محددة لمدى قوة العلاقة الجنسية أو الرضا بها، فتلك التقديرات تختلف بين الأشخاص وليس لها إطار أو نموذج محدد، ولكن بشكل عام قد تدل الأعراض الآتية على فقدان الرغبة أو البرود الجنسي عند النساء:

  • عدم الاهتمام بأي نوع من أنواع النشاط الجنسي.
  • الشعور بالقلق من قلة النشاط الجنسي أو التخيلات.
  • عدم وجود التخيلات أو الأفكار الجنسية أبداً، أو وجودها بشكل نادر.

مواضيع متعلقة

هل يمكن علاج البرود الجنسي عند النساء بالادوية ؟

علاج البرود الجنسي عند النساء

حالة البرود الجنسي قد يكون لها العديد من الأسباب، ولكن بشكل عام تستفيد معظم النساء من نهج العلاج الذي يهدف إلى علاج العديد من الأسباب وراء هذه الحالة.

قد تشمل التوصيات التثقيف الجنسي، وتقديم المشورة، وأحياناً استخدام بعض الأدوية، إن هناك عدداً من أنواع الأدوية التي عادة ما يتم استخدامها لعلاج البرود الجنسي عند النساء، ولكن بالطبع بعد الذهاب إلى الطبيب لتحديد نوع الدواء المناسب والجرعة المناسبة.

اقرأ أيضاً: مرض السكري والجنس عند النساء، كيف تتعاملين معه؟

علاج البرود الجنسي عند النساء بالادوية

 

أولاً سيرغب الطبيب في مراجعة الأدوية التي تتناولها المرأة بالفعل، لمعرفة ما إذا كان أي منها يميل إلى التسبب في حدوث تلك الحالة، أو حدوث آثار جانبية أخرى متعلقة بالنشاط الجنسي، على سبيل المثال، مضادات الاكتئاب مثل الباروكستين والفلوكستين قد تخفض الدافع الجنسي، وقد تشمل توصيات العلاج بالأدوية ما يلي:

  • إن التحول إلى البوبروبيون، وهو نوع مختلف من مضادات الاكتئاب، عادة ما يحسن الدافع الجنسي ويوصف في بعض الأحيان لحالة انعدام الرغبة أو البرود الجنسي.
  • جنباً إلى جنب مع المشورة، قد يصف الطبيب دواء يسمى Flibanserin لتعزيز الرغبة الجنسية، إنه أول علاج معتمد من قِبل إدارة الغذاء والدواء للنساء قبل انقطاع الطمث.
  • تؤخذ حبوب منع الحمل مرة واحدة في اليوم قبل العلاقة، الآثار الجانبية تشمل انخفاض ضغط الدم، والدوخة والغثيان والتعب، كما أن شرب الكحول أو تناول الفلوكونازول، وهو دواء شائع لعلاج عدوى الخميرة المهبلية، يمكن أن يجعل هذه الآثار الجانبية أسوأ.

اقرأ أيضاً: الضعف الجنسي في شهر العسل، مظاهره وأسبابه وعلاجه.

متى يجب زيارة الطبيب؟

من الموروثات الخاطئة الحرج من زيارة الأطباء فيما يتعلق بالمشكلات الخاصة بالعلاقة الزوجية، ولكن من المهم للغاية التحدث مع طبيب أو طبيبة حيال ذلك، فإذا كنتِ تشعرين بالقلق إزاء انخفاض رغبتكِ في ممارسة الجنس يجب زيارة الطبيب، يمكن أن يكون الحل بسيطًا مثل تغيير الدواء الذي تتناولينه، وتحسين أي حالات طبية مزمنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو السكري.

اقرأ أيضاً: علاج الضعف الجنسي عند النساء بالطرق الطبية وغير الطبية.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على كيفية علاج البرود الجنسي عند النساء بالادوية .. إذا كان لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/low-sex-drive-in-women/diagnosis-treatment/drc-20374561

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *