علاج التهاب اللثة للحامل وأهم علامات الإصابة به

علاج التهاب اللثة للحامل

بالتأكيد عند معرفتك بخبر الحمل، ستشعرين بحالة من السعادة التي ستؤثر على كل جانب بحياتك، ولهذا السبب قد تتغاضين عن أي نوع من الآلام الخفيفة التي تشعرين بها، ومن الآلام التي قد لا تهتمين بالعناية بها الآلام الناتجة عن التهاب اللثة، ولكن ما لا تعلمينه هو أن لهرمونات الحمل الخاصة بك تأثير كبير على صحة الفم، ولأننا ندرك أهمية العناية بك وبصحتك أثناء الحمل، سنقدم لك في هذا الموضوع طرق علاج التهاب اللثة للحامل وكيفية التعامل معه.

علامات التهاب اللثة أثناء الحمل

في حالة كنت تعانين من التهاب اللثة أثناء الحمل، فبالتأكيد ستلاحظين وجود كمية من الدماء، أو ستشعرين بالألم، أو وجود تورم عند قيامك بغسل الأسنان باستخدام الفرشاة أو عند استخدامك لخيط الأسنان.

وبسبب الحمل ترتفع مستويات هرمون البروجوستيرون، وبالتالي تكونين أكثر عرضة لتكون الرواسب البكتيرية على الأسنان، والتي ستقوم بمهاجمة اللثة، لذا يجب عليك الانتباه عزيزتي القارئة لأعراض التهاب اللثة، والتي تتمثل في:

  • تورم اللثة.
  • انتفاخ اللثة.
  • نزيف اللثة.
  • احمرار اللثة.
  • رائحة النفس الكريهة.

وعادة ما يحدث التهاب الأسنان لدى الحوامل ما بين الشهر الثاني إلى الثامن من الحمل، ولكنه يصل لذروته في المرحلة الثالثة من الحمل، وتكون الحوامل أكثر عرضة للإصابة بـ تسوس الأسنان وفقدان الأسنان. ولهذا قد يقترح الطبيب القيام بزيارات من أجل تنظيف الأسنان والعناية بها في المرحلة الثانية والثالثة من الحمل.

الوقاية من التهاب اللثة أثناء الحمل

يمكن القيام بعدد من الخطوات التي قد تساعدك في الوقاية من التهاب اللثة، فقد لا تستطيعين التحكم في الهرمونات التي يطلقها جسمك، لكن هناك بعض الطرق التي تساعد في علاج التهاب اللثة للحامل بفاعلية، ومن الطرق المستخدمة للوقاية من الالتهاب.

اتباع قواعد تنظيف الفم

علاج التهاب اللثة للحامل
غسل الأسنان من علاج التهاب اللثة للحامل

يجب غسل الأسنان مرتين باليوم، ويجب استخدام معجون الأسنان الذي يحتوي على الفلوريد، وتأكدي من استخدامك لفرشاة ناعمة الشعيرات، والتي لن تتسبب في حدوث تهيج للثة. ولا تنسي استخدام خيط الأسنان مرة يومياً، لأنه يساعد في التخلص من جزيئات الطعام العالقة بين الأسنان.

والعناية بالأسنان أمر يستحق الجهد الذي تبذلينه، فقد تساعدك العناية بالأسنان في علاج التهاب اللثة للحامل عن طريق استعادة التلف الناتج عن تورم اللثة وتخفيف الالتهابات.

اقرأي أيضاً: العناية بأسنان الحامل .. و الأمراض التي قد تصيبها ومضاعفاتها

تناول الأطعمة الصحية

ربما لن تكوني في أفضل حالاتك أثناء الحمل خاصة في المراحل الأولى، ولكن يجب عليك تناول الأطعمة الصحية المتوازنة والمتكاملة، كما يجب تناول كميات من الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة ومنتجات الألبان.

وبالتأكيد يجب الابتعاد عن الأطعمة السكرية، لأنها قد تتسبب في إلحاق الضرر باللثة والأسنان، والأطعمة الصحية لا تحافظ فقط على نظافة الفم، ولكنها تساعد في زيادة صحتك وصحة الطفل أيضاً.

اقرأي أيضاً: صحة أسنانك من طعامك .. ماهي هذه الأطعمة؟

استخدام المحلول الملحي لـ علاج التهاب اللثة للحامل

في حالة ملاحظة وجود تورم خفيف أو القليل من الدماء أثناء غسل الأسنان، فبإمكانكِ علاج التهاب اللثة باستخدام المحلول الملحي، حيث يعمل المحلول الملحي على تقليل الالتهابات الناتجة ويساعد في شفاء اللثة. وقومي بتجربة الأمر في المنزل عن طريق إذابة ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافيء، وقومي بمضمضة الفم عدة مرات، ولا تقومي ببلع المحلول بعد انتهائك.

اقرأي أيضاً: فوائد الملح للأسنان .. خصائص علاجية وجمالية لصحة وجمال الأسنان

زيارة طبيب الأسنان

واحدة من أفضل الطرق للوقاية من التهاب اللثة هي التواصل مع الطبيب بصورة دورية، فيجب زيارة الطبيب مرتين سنوياً، حيث يجب أن يتأكد الطبيب من سلامة الفم خلال الحمل، ويتعرف على المشكلات الصغيرة ويقوم بعلاجها قبل أن تتحول لأخرى كبيرة.

مواضيع متعلقة

ستوري

علاج التهاب اللثة للحامل باستخدام العلاجات المنزلية

يمكن علاج التهاب اللثة باستخدام بعض الطرق المنزلية الفعالة، والتي تتمثل في استخدام المنتجات والأعشاب الطبيعية. وقد تم إجراء بعض الأبحاث لإثبات فاعلية هذه الطرق في العلاج، ومن الطرق المستخدمة:

  • استخدام المحلول الملحي.
  • استخدام الزيوت حول الأسنان واللثة بعد استشارة الطبيب.
  •  استخدام غسول الفم الذي يحتوي على الأعشاب الطبيعية، مثل المريمية، وزيت عشبة الليمون، وأوراق الجوافة، والصبار.
  • استخدام مسحوق القرنفل حول اللثة.
  • استخدام جل الكركم.

وعلى الرغم من أن المنتجات السابقة جميعها تتكون من مكونات طبيعية، لكن يجب عليك الانتباه واستشارة الطبيب قبل استخدام أي منها، لأن هذه المنتجات قد يكون لها تأثر عى صحتك أو قد تؤثر على الحمل.

اقرأي أيضاً: علاج التهاب اللثة في المنزل بطرق فعالة وغير مكلفة

ضرورة زيارة الطبيب من أجل علاج التهاب اللثة للحامل

علاج التهاب اللثة للحامل
علاج التهاب اللثة للحامل

في حالة لم تنجح الطرق السابقة في علاج التهاب اللثة أو في حالة أصبتِ بحالة شديدة من التهاب اللثة، سيكون عليك زيارة طبيب الأسنان، فربما يقوم الطبيب بوصف بعض المضادات الحيوية الفموية من أجل القضاء على البكتيريا.

وربما يصف الطبيب بعض أنواع غسول الأسنان، التي قد تساعد في علاج أمراض اللثة، وفي الحالات المتقدمة، قد تكون الجراحة أحد الخيارات المتاحة. ويجب عليك تنبيه الطبيب في حالة كنت تعانين حساسية الدواء، كما يجب عليك إبلاغ الطبيب بالفيتامينات والمكملات والأدوية الأخرى التي تتناوليتها أثناء الحمل، من أجل تجنب حدوث تداخل بين الأدوية.

والآن عزيزتي القارئة بعد انتهائك من هذا المقال، ستكونين قد تعرفتِ على علاج التهاب اللثة للحامل والوقاية منه بنجاح، ولكن يجب عليك الانتباه أن هناك حالات تستدعي زيارة الطبيب، لذا إذا كنتِ بحاجة لاستشارة يمكن استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/health/pregnancy/gingivitis https://www.healthline.com/health/dental-and-oral-health/gingivitis-home-remedy#firstlinetreatments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *