علاج التهاب جفن العين بالأدوية وبالعلاجات المنزلية

علاج التهاب جفن العين

التهاب الجفن هو حالة تؤثر على الجفون، وتحدث بسبب التهاب حول قاعدة الرموش، وهناك مجموعة من العلاجات التي يمكن أن تقلل الأعراض، بما في ذلك العلاجات المنزلية، اكتشف علاج التهاب جفن العين بالتفصيل في هذا المقال.

ما هو التهاب جفن العين؟

التهاب جفن العين Blepharitis هو التهاب يحدث في الجفون، وعادًة ما يتضمن جزء من الجفن الذي تنمو فيه الرموش، ويؤثر على كلا الجفنين، ويحدث عادًة عندما تُصبح الغدد الزيتية الصغيرة الموجودة بالقرب من قاعدة الرموش مسدودة، مما يؤدي إلى تهيج واحمرار العينين، وتُسبب العديد من الأمراض التهاب الجفن.

وغالباً ما يكون التهاب الجفن حالة مزمنة يصعب علاجها، وقد يكون غير مريحاً، ولكنه لا يُسبب عادة ضرراً دائماً للرؤية ولا يعتبر مُعدياً.

وتشمل أعراض التهاب جفن العين:

  • تدميع العيون.
  • احمرار العينين.
  • الإحساس الرملي، الحرقة، أو الوخز في العينين.
  • الجفون التي تبدو دهنية.
  • حكة الجفون.
  • احمرار وتورم الجفون.
  • تقشير الجلد حول العينين.
  • الرموش المتقشرة عند الاستيقاظ.
  • التصاق الجفن.
  • الرمش بشكل أكثر تكراراً.
  • حساسية العين من الضوء.
  • نمو الرموش بشكل غير طبيعي (الرموش الخاطئة).
  • فقدان الرموش.

تابع هذا المقال لمعرفة كل ما يخص مرض التهاب جفن العين

علاج التهاب جفن العين بالأدوية

قد تكون تدابير الرعاية الذاتية، مثل غسل العينين واستخدام الضمادات الدافئة، هي العلاج الوحيد اللازم لمعظم حالات التهاب الجفن، ولكن وإذا لم يكن ذلك كافياً، فقد يقترح الطبيب بعض العلاجات التي تشمل:

1- الأدوية التي تحارب العدوى

المضادات الحيوية التي يتم تطبيقها على جفن العين توفر الراحة لأعراض التهاب الجفن، وتُشفي العدوى البكتيرية للجفون، وتتوافر هذه المضادات الحيوية في أشكال مختلفة، بما في ذلك قطرات العين، والكريمات، والمراهم، وإذا لم يستجيب التهاب الجفن للمضادات الحيوية الموضعية، فقد يقترح الطبيب المضاد الحيوي الفموي.

2- أدوية للسيطرة على الالتهاب

قد تساعد قطرات العين، أو مراهم الستيرويدات في السيطرة على الالتهاب، وقد يصف الطبيب كلاً من المضاد الحيوي، والأدوية المضادة للالتهابات.

3- الأدوية التي تؤثر على الجهاز المناعي

يعتبر دواء سيكلوسبورين الموضعي مثبط للكالسينورين calcineurin الذي يوفر الراحة لبعض علامات، وأعراض التهاب الجفن.

4- علاجات الحالات الكامنة

قد يتم السيطرة على التهاب الجفن الناتج عن التهاب الجلد الدهني، داء الوردية، أو الأمراض الأخرى عن طريق علاج الأمراض الكامنة.

نادراً ما تختفي هذه الحالة تماماً، حتى مع العلاج الناجح، فإن الحالة تكون في كثير من الأحيان تكون مزمنة، وتتطلب العناية اليومية بواسطة فرك الجفن، فإذا لم تستجب للعلاج، وعانيت أيضاً من فقدان الرموش، أو إذا كانت عين واحدة فقط هي المصابة، فقد تكون الحالة ناتجة عن سرطان الجفن الموضعي.

اقرأ أيضا: ملف شامل عن أمراض شبكية العين

مواضيع متعلقة

بعض العلاجات المنزلية لالتهاب جفن العين

قد تكون تدابير الرعاية الذاتية هي العلاج الوحيد اللازم لمعظم حالات التهاب الجفن، وتتضمن ما يلي:

1- تنظيف العينين يومياً:

إذا كنت مصاباً بالتهاب الجفن، فيجب اتباع علاج الرعاية الذاتية التالي من مرتين إلى أربعة مرات في اليوم أثناء شدة المرض، ومن مرة إلى مرتين في اليوم بعد السيطرة على الحالة:

  • قُم بتطبيق الضمادة الدافئة على عينك المغلقة لعدة دقائق، لتخفيف الترسبات القشرية على الجفون.
  • بعد ذلك على الفور استخدم قطعة قماش مرطبة بالماء الدافئ، وقطرات قليلة من شامبو الأطفال المخفف لغسل أي رواسب دهنية، أو قشور في قاعدة الرموش. واستخدم قطعة قماش نظيفة مختلفة لكل عين.
  • قد تحتاج في بعض الحالات إلى المزيد من الحذر عند تنظيف حافة الجفون حيث توجد الرموش. وللقيام بذلك، اسحب جفنك بلطف بعيداً عن عينك، واستخدم قطعة قماش لفرك قاعدة الرموش بلطف. ويساعد ذلك على تجنب تلف القرنية بواسطة قطعة القماش. واسأل طبيبك إذا ما كان يجب عليك استخدام مرهم المضاد الحيوي الموضعي بعد تنظيف الجفون بهذه الطريقة.
  • اشطف جفونك بالماء الدافئ، وقُم بتجفيفه بلطف باستخدام منشفة نظيفة وجافة.

وقد تكون فكرة جيدة أيضاً التوقف عن استخدام مكياج العين عند التهاب الجفون، فيمكن أن يؤدي المكياج إلى صعوبة الحفاظ على نظافة الجفون، وجعلها خالية من الترسبات. ومن المحتمل أيضاً أن يعيد المكياج البكتيريا إلى المنطقة، أو يُسبب رد الفعل التحسسي.

2- تزليق العينين:

حاول استخدام الدموع الاصطناعية دون وصفة طبية، وقد تساعد هذه القطرات للتزليق على تخفيف جفاف العينين.

3- السيطرة على قشرة الرأس والعث

إذا كنت تعاني من قشرة الرأس التي تساهم في إصابتك بالتهاب الجفن، اطلب من طبيبك التوصية بشامبو قشرة الرأس. وقد يساعد استخدام شامبو السيطرة على قشرة الرأس على تخفيف علامات وأعراض هذه الحالة. وقد يساعد استخدام شامبو شجرة الشاي على جفونك كل يوم في التعامل مع العث، أو حاول فرك الجفون بلطف مرة في الأسبوع باستخدام زيت شجرة الشاي بنسبة 50%، والذي يكون متاحاً دون وصفة طبية.

هل يوجد علاج بديل لالتهاب الجفن؟

لا توجد علاجات بديلة لتخفيف أعراض التهاب الجفن بشكل قاطع، ومع ذلك قد يكون النظام الغذائي الغني بالأحماض الدهنية أوميجا 3، أو المكملات الغذائية التي تحتوي على الأحماض الدهنية أوميجا 3 مفيدة لالتهاب الجفن المرتبط بداء الوردية. وتوجد الأحماض الدهنية أوميجا 3 في الأطعمة، مثل سمك السلمون والتونة، وسمك السلمون المرقط، وبذور الكتان، والجوز.

في النهاية وبعد معرفتك كيفية علاج التهاب جفن العين بالتفصيل، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/blepharitis/diagnosis-treatment/drc-20370148

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *