ADVERTISEMENT

كيف يمكن تشخيص الحمل الكاذب و علاج الحمل الكاذب

الحمل الكاذب الذي يُعرف أيضًا باسم الحمل الوهمي هي حالة تصدق فيها المرأة أنها حامل، وقد تظهر عليها بعض أعراض الحمل، ولكن في حقيقة الأمر لا يكون هناك حمل حقيقي، وفي هذا المقال نخبرك أسباب الحمل الكاذب وأعراضه وكذلك كيفية تشخيص الحمل الكاذب وكيفية علاج الحمل الكاذب بالتفصيل.

أسباب الحمل الكاذب

قبل معرفتك كيفية علاج الحمل الكاذب تعرف على أسبابه المحتملة أولاً، وفي الحقيقة لا يوجد سبب محدد لحدوث الحمل الكاذب، ولكن هناك ثلاث نظريات لحدوثه، وتشمل:

ADVERTISEMENT
  1. يعتقد بعض المتخصصين النفسيين أن الحمل الكاذب يرتبط بالرغبة الشديدة أو الخوف الشديد من الحمل، وهذا الشعور يمكن أن يؤثر على نظام الغدد الصماء في جسم المرأة، والذي بدوره يؤدي إلى أعراض الحمل.
  2. قد تُسيء المرأة تفسير بعض التغييرات في جسمها على أنها حمل إذا كانت تتوق إلى الحمل بعد تعرضها أكثر من مرة للإجهاض، أو العقم، أو لأنها تريد أن تتزوج.
  3. تتعلق النظرية الثالثة ببعض التغيرات الكيميائية في الجهاز العصبي والتي ترتبط بالاضطرابات الاكتئابية، ومن المحتمل أن تكون هذه التغييرات الكيميائية مسؤولة عن أعراض الحمل الكاذب.

أعراض الحمل الكاذب

 

غالباً ما يشبه الحمل الكاذب الحمل الحقيقي لكن بدون وجود جنين، وتشمل أهم الأعراض ما يلي:

  • أكثر الأعراض الجسدية شيوعًا هو انتفاخ البطن وتمددها كما يحدث أثناء الحمل الحقيقي عندما ينمو الجنين، ويُعتقد أن سبب انتفاخ البطن خلال فترة الحمل الكاذب هو تراكم: الغازات، أو الدهون، أو البراز، أو البول.
  • يعد عدم انتظام الدورة الشهرية للمرأة أكثر الأعراض الجسدية شيوعًا أيضًا للحمل الكاذب.
  • أفادت ما بين نصف وثلاثة أرباع النساء اللواتي عانين من الحمل الكاذب أنهن يشعرن بحركة الجنين، كما ذكرت العديد من النساء أيضًا أنهن يشعرن بركلة الجنين!

تظهر أهمية علاج الحمل الكاذب بشكل واضح لأن الحمل الكاذب يسبب أعراض أخرى يصعب تفريقها عن أعراض الحمل الحقيقي وتشمل:

  • غثيان الصباح والقيء.
  • ألم الثديين.
  • التغييرات على الثديين بما في ذلك حجم الثديين والتصبغ.
  • تكون لبن في الثدي.
  • زيادة الوزن.
  • الآم المخاض.
  • سرة البطن المقلوبة.
  • زيادة الشهية.
  • تمدد الرحم.
  • تليين عنق الرحم وترققه.
  • المخاض الكاذب.

علاج الحمل الكاذب

يتم التأكد أن المرأة غير حامل حقًا من خلال تقنيات التصوير مثل الموجات فوق الصوتية، وهي أنجح طريقة يتم من خلالها وضع حد للحمل كاذب أو علاج الحمل الكاذب.

ADVERTISEMENT

لا يُعتقد أن حالات الحمل الكاذب لها أسباب جسدية مباشرة، لذلك لا توجد توصيات عامة لمعالجتها بالأدوية، ولكن إذا كانت المرأة تعاني من أعراض مثل عدم انتظام الدورة الشهرية، فيمكن للطبيب حينها وصف الدواء.

يبدو أن حالات الحمل الكاذب تحدث بشكل كبير في النساء اللواتي يعانين من عدم الاستقرار النفسي، ولهذا يُنصح بالعلاج النفسي المتخصص في تلك الحالة.

تشخيص الحمل الكاذب

لتحديد ما إذا كانت المرأة تعاني من حمل كاذب، سيقوم الطبيب عادةً بتقييم أعراضها وإجراء فحص للحوض والبطن بالموجات فوق الصوتية، وتكون وهي نفس الاختبارات المستخدمة لتشخيص الحمل الحقيقي.

في حالة الحمل الكاذب، لن يتم رؤية أي طفل عند إجراء فحص الموجات فوق الصوتية، ولن يكون هناك دقات قلب، ومع ذلك؛ قد يجد الطبيب في بعض الأحيان بعض التغييرات الجسدية التي تحدث أثناء الحمل، مثل اتساع الرحم وتليين عنق الرحم وترققه، ستكون اختبارات البول الخاصة بالحمل سلبية دائمًا في هذه الحالات، باستثناء أنواع السرطان النادرة التي تنتج هرمونات مماثلة للحمل.

ADVERTISEMENT

ملحوظة؛ يمكن أن تحاكي بعض الحالات الطبية أعراض الحمل؛ بما في ذلك: الحمل خارج الرحم، والسمنة المرضية، والسرطان، وقد تحتاج هذه الحالات إلى استبعادها من خلال الفحوصات الطبية الأخرى التي يقوم بها الأطباء.

وفي النهاية وبعد معرفتك كيف يمكن تشخيص الحمل الكاذب و علاج الحمل الكاذب ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د. مروة عصمت
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.healthline.com/health/pregnancy/phantom-pregnancy
https://www.webmd.com/baby/false-pregnancy-pseudocyesis#2-4
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد