علاج الصداع النصفي بالماء .. هل يخفف الماء من ألم الصداع النصفي؟

علاج الصداع النصفي بالماء

يُشكل الصداع النصفي عبئاً كبيراً على عاتق من يعاني منه، حيث يتسبب هذا الألم المزعج في خلل عام في التركيز والقدرة على مزاولة اليوم بشكل طبيعي، وقد يتسبب في بعض الأحيان في الرقود في الفراش وعدم القدرة على التحرك،  لذلك فعلاجه بات من القضايا الهامة التي يبحث عنها الجميع، ولعلك سمعت عن علاج الصداع النصفي بالماء كـ طريقة طبيعية للعلاج، فكيف يمكن أن يحدث ذلك؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال، فتابع معنا عزيزي القارئ.

ما هو الصداع النصفي؟

الصداع النصفي عبارة عن ألم مزعج، غالباً ما يكون في جانب واحد من الرأس، وهو يأتي عل هيئة نبضات مؤلمة تعطي شعوراً مثل خفقان القلب، ولكن يكون هذا الخفقان في الرأس، وغالباً ما يزيد مع الحركة، وقد تكون نوبات الصداع مؤلمة للغاية لدرجة تؤثر على القدرة على الرؤية بطريقة طبيعية، كما قد تمنع الشخص من ممارسة يومه بشكل طبيعي.

اقرأ أيضاً: مرض صداع الآيس كريم؟ تعرف على أعراضه وأسبابه وعلاجه.

هل يمكن علاج الصداع النصفي بالماء؟

لمعرفة إمكانية علاج الصداع النصفي بالماء من عدمه، يجب أولاً معرفة العلاقة بين نقص الماء في الجسم والصداع، حيث تلعب المياه دوراً أساسياً في تنظيم درجة حرارة الجسم، مما يضمن بقائها ضمن النطاق الصحي، حيث يتم امتصاص الماء في الجسم، وتخفيف درجة الحرارة الناتجة من بعض الآثار الجانبية لعملية التمثيل الغذائي، مما يضمن لخلايا الجسم العمل بشكل صحيح، ويفرز الجلد العرق الذي يتبخر لخفض درجة حرارة الجسم.

ولكن عندما يحدث الجفاف، فإن الجسم لا يستطيع ترطيب نفسه، وخفض درجة حرارته، وإذا تم التعرض للجفاف ونقص الماء فترة طويلة، سيؤدي ذلك إلى ما يسمى استنفاذ حراري، ويسبب ارتفاع درجة الحرارة هذا الصداع والدوخة، وقد يؤدي في بعض الحالات الحرجة إلى الوفاة.

اقرأ أيضاً: حلول لمواجهة مخاطر ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة.

مواضيع متعلقة

كيفية علاج الصداع النصفي بالماء

لا يوجد دليل علمي قاطع على أن شرب الماء وحده فقط يمكنه علاج الصداع، ولكنه يمكن لشرب الماء التخفيف من حدة آلام الصداع النصفي عن طريق إجراءين أساسيين يتم استخدام الماء فيهما، وذلك كما يلي:

شرب كميات كافية من الماء

مما سبق عزيزي القارئ، يتضح لك أن من أهم مسببات الصداع عموماً هو نقص الماء في الجسم، لذلك يمكن أن يعيد شرب كميات كافية من الماء النشاط إلى الجسم، وذلك من خلال القدرة على تبريد نفسه، وخفض درجة حرارته إلى المعدل الصحيح، وبالتالي يساعد ذلك على تخفيف حدة الصداع النصفي.

اقرأ أيضاً: الصداع والغثيان، ما العلاقة بينهما وكيفية علاجهما؟

عمل كمادات الماء أو الثلج

يمكن أيضاً وضع كيس من الثلج على الجبهة أو فروة الرأس عند المعاناة من ألم الصداع النصفي، كما يمكن وضعه على الرقبة، ليس مؤكد بالضبط آلية عمل هذا الإجراء في تخفيف حدة الصداع النصفي، ولكن خفض شدة تدفق الدم قد يكون جزءاً من العلاج، حيث يساعد الماء البارد على انكماش الأوعية الدموية وتقليل تدفق الدم الشديد الذي يسبب النبضات المؤلمة في الصداع النصفي، يمكن أيضاً تجربة قطعة قماش قطنية مبللة بالماء البارد كـ كمادات على موضع الألم.

اقرأ أيضاً: علاج الصداع النصفي بالأعشاب والطرق الطبيعية الأخرى.

ضرورة استشارة الطبيب

تذكر عزيزي القارئ أن علاج الصداع النصفي بالماء هو مجرد إجراء طبيعي لتخفيف حدة الألم، وتجنب الآثار الجانبية المزعجة الناجمة عن نقص الماء وجفاف الجسم، ولكن إذا لم يفلح هذا الإجراء في علاج الألم لديك، لا تتردد في الذهاب إلى الطبيب، واتباع النظام العلاجي الذي يصفه لك، حيث يمكن أن يكون للصداع سبباً آخراً غير نقص الماء.

اقرأ أيضاً: أسباب الصداع النصفي وأعراضه وأهم طرق علاجه.

والآن وفي نهاية هذا المقال، بعد أن تعرفت على طرق علاج الصداع النصفي بالماء وكيف تعمل كل طريقة في تخفيف الألم، إذا كان لديك أي استفسار، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً:

المصادر
https://www.livestrong.com/article/495463-the-consequences-of-a-lack-of-water/ https://www.webmd.com/migraines-headaches/ss/slideshow-home-remedies-for-migraines

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *