أضف استشارتك

علاج العقم بالاعشاب .. وهل يمكن زيادة الخصوبة بالأعشاب؟

علاج العقم بالاعشاب

كثرت الأقاويل مؤخراً حول إمكانية علاج العقم بالاعشاب .. فما مدى صحة هذا الموضوع؟ وهل يمكن أن تكون الأعشاب فعالة لدرجة أنها تعالج العقم؟ وما الفرق بين علاج العقم وزيادة الخصوبة؟ وهل توجد أعشاب من شأنها أن تزيد من خصوبة الرجل والمرأة؟ سنتعرف على إجابات هذه الأسئلة في هذا المقال، فتابعو معنا أعزائي القراء.

هل يمكن علاج العقم بالاعشاب ؟

بسبب ارتفاع تكلفة علاج العقم في معظم الحالات، فإن المعظم غالباً ما يفكر في علاج العقم بالاعشاب .. ورغم أن الأعشاب الطبيعية تزخر بالعديد من الفوائد الصحية، والجمالية، والعلاجية، إلا أن ليس كل ما نريد علاجه نجده في الأعشاب.

إن مصطلح علاج العقم مصطلح واسع الأفق، ولا يمكن الجزم بأن هناك أعشاباً معينة تعالج العقم، ووفقاً لموقع مايو كلينيك، فإن الأعشاب التي يُقال بأنها تعالج العقم خضعت لعدد محدود من الدراسات، ومازلنا في حاجة إلى دراسات أخرى، وأدلة طبية وعلمية تؤكد مدى فاعلية الأعشاب في علاج العقم.

اقرأ أيضاً: ملف متكامل عن التلقيح الصناعي لعلاج العقم وكيفية إجرائه.

هل يمكن زيادة الخصوبة بالأعشاب؟

لحسن الحظ، فإن عدم وجود أدلة علاج العقم بالاعشاب بشكل قاطع، ليس خبراً سيئاً للدرجة، حيث أن هناك بعض الأعشاب من الممكن أن تزيد من الخصوبة لدى الرجل أو المرأة، ورغم أنها لا تُعد علاجاً بالمعنى الحاسم، ولكنها من الممكن أن تساعد في زيادة الخصوبة، وبالتالي زيادة فرص حدوث الحمل.

مواضيع متعلقة

أعشاب تزيد خصوبة الرجل

الجينسينج

يمكن تحسين خصوبة الرجل عن طريق إدراج الجينسينج ضمن النظام الغذائي الخاص به، وهو أحد أشهر الأعشاب التي يمكن أن تزيد الخصوبة عن طريق زيادة عدد الحيوانات المنوية، وزيادة حركتها أيضاً، كما يشير المركز الطبي لجامعة ميريلاند، أن الجينسينج الآسيوي يساعد على علاج ضعف الانتصاب، ويزيد من الرغبة الجنسية لدى الرجل، ويجب تحديد الجرعة التي يتم تناولها مع الطبيب المختص، ولكن لا يجب تناوله في حالة ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه.

اقرأ أيضاً: زيادة الخصوبة عند الرجل، خطوات بسيطة ونصائح هامة.

زيت بذور الكتان

يمكن دمج زيت بذور الكتان في النظام الغذائي الخاص بالرجل لتحسين خصوبته، حيث يمكن أن يساعد تناول ملعقة كبيرة من زيت الكتان يومياً في زيادة عدد الحيوانات المنوية، وتحسين حركتها، كما أن بذور الكتان مصدر غني بـ الأحماض الدهنية ، والتي يمكن أن تساعد على تحسين تدفق الدم إلى العضو الذكري، كما من الممكن أن تساعد على الحفاظ على صحة البروستاتا، لكن يجب الحذر من الجرعات الكبيرة، حيث يمكن أن تؤدي إلى انسداد في الأمعاء، ولا يجب تناوله في حالة ارتفاع ضغط الدم، أو الإصابة بـ مرض السكري، ورغم أنه مكوّن شعبي لزيادة الخصوبة، إلا أنه لا توجد دلائل علمية على فاعليته في علاج العقم عند الذكور.

اقرأ أيضاً: دوالي الخصية وتأثيرها على خصوبة الرجل وطرق علاجها.

عشبة المنشار النخلي (السرنوّة)

هذه العشبة شائعة في الولايات المتحدة الأمريكية لعلاج البروستاتا، ويمكن دمجها في النظام الغذائي للرجل، حيث يمكن أن يساعد ذلك في تعزيز الدافع الجنسي، والحفاظ على صحة الجهاز التناسلي للذكر، ويمكن عمل شاي عشبي من هذه العشبة وشربه لزيادة الخصوبة، وتشير بعض الأبحاث إلى أن هذه العشبة لا تملك تأثير على خصوبة الرجل إلا أنه يقلل من مشاكل البروستاتا، ولكن لا يوجد دليل علمي على فاعليته في علاج العقم حتى الآن.

اقرأ أيضاً: ما هي أسباب قلة الحيوانات المنوية؟ وما هي طرق معالجتها؟

أعشاب تزيد خصوبة المرأة

هناك بعض الأعشاب التي من الممكن أن تزيد الخصوبة لدى المرأة أيضاً، ولكن يجب التذكر بأنها لا تعتبر علاجاً قاطعاً للعقم، كما يجب استشارة المختصين قبل تناولها، ومن هذه الأعشاب ما يلي:

عشبة شاتافاري

هذه العشبة هي عضو في عائلة الهليون، وفي الطب البديل، تعتبر شاتافاري أهم عشبة متعلقة بخصوبة المرأة، حيث أنها تؤثر بشكل جيد على النظام الجنسي للإناث، وتساعد على خلق بيئة صحية للإنجاب، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامها.

اقرأ أيضاً: نصائح هامة لزيادة الخصوبة عند المرأة وزيادة فرص الحمل.

عشبة دونغ كواي

تعتبر عشبة دونغ كواي من أكثر الأعشاب المستخدمة في الطب الصيني التقليدي لعلاج المشاكل الصحية، حيث استخدمها الأطباء لعلاج برودة الرحم، والتي من الممكن أن تؤدي إلى العقم، وغالباً ما يتم الجمع بينها وبين الزنجبيل لعلاج مشاكل الخصوبة عند الإناث، حيث يعملان معاً على زيادة الطاقة والدفء، مما قد يحفز من الخصوبة.

وقد تم تسجيل عدد قليل من الآثار الجانبية لهذه العشبة، ولكن قد تصبح هناك حساسية أكبر لأشعة الشمس بعد استخدامها، كما من الممكن أن تتفاعل مع بعض مضادات الالتهابات، والأدوية المدرة للبول، ولا ننسى استشارة الطبيب قبل تناولها.

شجرة التوت العجينة (فيتكس)

تم استخدام هذه العشبة في أوروبا منذ قرون لتصحيح الاختلالات الهرمونية الأنثوية، وهناك نوعين من هذه الاختلالات، الأول هو قصور الجسم الأصفر، وهو يتضمن انخفاض مستويات هرمون البروجسترون بعد الإباضة، والخلل الثاني هو فائض البرولاكتين، وهذا الفائض يخفض من نسبة الخصوبة.

اقرأ أيضاً: لا تجعل العقم أو عدم الإنجاب يؤثر على صحتك النفسية.

والآن أعزائي القراء، في نهاية هذا المقال، يجب التنويه إلى أن هذه الأعشاب ليست علاجاً قاطعاً، ويجب اللجوء إلى العلاج الطبي أولاً، وإذا كان لديكم أي استفسار، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرأ أيضاً:

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/infertility/expert-answers/fertility-herbs/faq-20058395 https://www.livestrong.com/article/282317-herbs-to-increase-fertility-in-women/ https://www.livestrong.com/article/288862-what-herbs-help-increase-male-fertility/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *