علاج العقم عند النساء .. وأعراضه وأسبابه ونصائح للوقاية منه

علاج العقم عند النساء

مشكلة العقم لدى النساء من أكبر المشاكل التي تؤثر على حياة كل امرأة تحلم بالأمومة، ولكن علاج العقم عند النساء أصبح أسهل الآن، خاصة مع التطورات العلمية المستمرة، والتي تعيد الأمل مرة أخرى في التخلص من هذه المشكلة، ونحن هنا نحرص على أن نساعدكِ عزيزتي المرأة على معرفة أعراض العقم، وأسبابه، وكيفية علاجه، من خلال هذا المقال.

ما هو العقم  Infertility؟

عندما يحاول الزوجان الإنجاب لمدة سنة على الأقل، أو 6 أشهر عند النساء اللواتي تزيد أعمارهن عن 35 سنة ولايحدث ذلك، فهنا يمكن أن نسمي هذه المشكلة بالعقم، ولكن بشرط عدم استخدام أي وسائل حماية أثناء هذه الفترة، ويشكل العقم حوالي 10-15 % سواء عند الرجال أو النساء أو كليهما.

اقرئي أيضا : أسباب العقم عند الرجال وكيفية التخلص من هذه الأسباب.

ما هي أسباب العقم عند النساء؟

مشاكل التبويض

تمثل مشكلة التبويض 25% من أسباب العقم، لكن يجب أولاً أن نفهم أهم المراحل الأولية لتكوين البويضة المخصبة، حيث تخرج البويضة من المبيض ثم تخصب بـ الحيوان المنوي، ومن ثم تُثبت بالرحم، لذلك فإن حدوث أي مشكلة خلال أي من هذه المراحل، فإن ذلك يسبب العقم، ومن هذه المشاكل:

مشاكل هرمونات FSH & LH

وهما هرمونان مسئولان عن تحفيز التبويض كل شهر، ويفرزان من الغدة النخامية خلال الدورة الشهرية، ويتأثران بعدد من العوامل منها :

  • زيادة الضغط العصبي أو المجهود العضلي.
  • زيادة أو نقصان الوزن (حيث أن تغير 10% من الوزن يستطيع أن يغير هذا النظام من إفراز الهرمونات).
  • الوزن الزائد أو النحافة المفرطة.
  • زيادة إفراز هرمون البرولاكتين.

مشاكل تتعلق بالمبيض (تكيسات على المبيض)

من أهم أسباب العقم، حدوث المشكلات المتعلقة بالمبيض، حيث يحدث في هذا النوع من المشاكل خللاً في الهرمونات، بل وتزيد فيها نسبة الهرمونات الذكورية وتتأثر عملية الإباضة بذلك.

اقرئي أيضاً: تكيس المبايض .. أهم أسبابه و أعراضه و طرق بسيطة لعلاجه.

مشاكل أثناء مرحلة تكوين الجسم الأصفر

وتحدث هذه المشاكل عندما لا ينتج المبيض كمية كافية من هرمون البروجسترون اللازم لإعداد الرحم لاستقبال البويضة المخصبة.

فشل إنتاج البويضة

وتحدث هذه المشكلة بسبب اضطراب في مناعة الجسم، حيث يهاجم الجسم بويضاته، حيث يعتبرها كـ جسم غريب وربما يكون السبب قلة هرمون الإستروجين.

اقرئي أيضاً: نصائح لزيادة الخصوبة عند المرأة.. تعرفي عليها.

تلف قناة فالوب

أي أن تكون قناة فالوب مسدودة أو غير سليمة، وذلك لأنها ضرورية لإيصال البويضة المخصبة للرحم، وأسباب هذا التلف عديدة منها:

  • الالتهابات.
  • حدوث حمل خارج الرحم في وقت سابق.
  • عمليات سابقة في البطن عموماً، أو في منطقة الحوض .
  • مشاكل في بطانة الرحم.
  • ضيق في عنق الرحم أو انسداده.
  • أورام حميدة بالرحم.

هناك أيضاً بعض الأسباب التي تزيد من فرص حدوث العقم، أو ما تُسمى بعوامل الخطورة، مثل التدخين أو شرب الكحول، أو تناول الكافيين بكميات كبيرة، أو زيادة السن عن 35 سنة، حيث من الممكن أن تقل جودة البويضات.

اقرئي أيضاً: التهابات المهبل .. أنواعها وعلاقتها بتأخر الحمل

أطباء نساء وتوليد

مواضيع متعلقة

أعراض العقم عند النساء

عدم القدرة على الحمل

يعتبر العرض الأول والرئيسي للعقم عند المرأة المتزوجة، هو عدم النجاح في حدوث الحمل بعد مرور سنة كاملة، دون تناول حبوب منع الحمل، وليس معنى ذلك أن السبب في العقم لابد أن يرجع للمرأة.

اقرئي أيضاً: هل العقم وراثي؟ الأسباب الوراثية للعقم وأسباب العقم الأخرى.

عدم انتظام الدورة الشهرية

لا نقصد بـ عدم الانتظام هنا الاختلافات البسيطة في عدد الأيام، حيث أن العديد من النساء تختلف دوراتهن يومين أو ثلاثة من شهر إلى آخر، ولكن هناك نساء يعانين من دورات شهرية مضطربة للغاية، بحيث يصعب تحديد بدايتها ونهايتها، هذه هي الفترات الغير منتظمة المقصودة في هذا العرض.

اقرئي أيضاً: تأخر الدورة الشهرية .. الأسباب والأعراض والعلاج.

شدة ألم وغزارة الدورة الشهرية

إن التقلصات والتشنجات عرض طبيعي من أعراض فترة الطمث، ولا نتحدث عن هذه الآلام العادية، ولكن إذا كانت آلام دورتكِ لا تُحتمل على المدى الطويل، أي أنها في كل شهر تكون كذلك، لدرجة أنها تمنعكِ من القيام بأنشطتكِ اليومية العادية، وممارسة حياتكِ بشكل طبيعي، قد تكون هذه إحدى مشاكل بطانة الرحم، والتي من الممكن أن تسبب العقم.

انقطاع الدورة الشهرية

أن تأتي فترة الطمث شهر وتغيب اثنين أو ثلاثة، ليس شيئاً مألوفاً بالنسبة للمرأة، ومن الممكن أن يسبب الإجهاد أو ممارسة الرياضات الثقيلة غياب مؤقت لدورة الطمث، ثم تأتي لاحقاً في وقت ما، ولكن أن تنقطع لعدة شهور، ينبغي عندها التفكير في عمل فحوصات الخصوبة.

الاضطرابات الهرمونية

يمكن أن تشير علامات تقلب الهرمونات عند النساء إلى مشاكل محتملة تتعلق بالخصوبة، ومن أعراض تقلب الهرمونات ما يلي:

  • انخفاض الدافع الجنسي عند المرأة.
  • نمو شعر داكن اللون على الذقن، أو الصدر، أو فوق الشفاة.
  • فقدان شعر الرأس أو تساقطه بشدة.
  • حدوث زيادة في الوزن.
  • تغيرات الجلد وخاصة زيادة حبوب الشباب.

اقرئي أيضاً: العلاقة بين خلل الهرمونات وتأخر الدورة الشهرية وتأخر الحمل.

آلام عند ممارسة العلاقة الزوجية

بعض النساء يعانين من الألم عند ممارسة العلاقة الزوجية، ويعتقدن أن ذلك طبيعياً في كل الأحوال، لكنه من الممكن جداً ألا يكون كذلك، ويمكن أن يكون له صلة بالاضطرابات الهرمونية، أو بطانة الرحم، أو أي أسباب أخرى قد تساهم في حدوث العقم.

تشخيص العقم عند النساء

التشخيص الجيد للمشكلة يساعد على علاج العقم عند النساء من خلال:

اختبارات الخصوبة 

أو مايعرف باختبار التبويض، وهو تحليل دم لقياس نسبة هرمون البروجسترون، والذي يؤكد حدوث عملية التبويض، وأيضاً اختبار آخر لقياس هرمون الLH والذي يزداد بشدة قبل حدوث عملية التبويض.

تصوير الرحم والبوق 

وذلك لتقييم حجم وشكل تجويف الرحم، ويتأكد من أن قناتي فالوب مفتوحتين، كما أن بعض الإناث تزداد معدلات خصوبتهن بمجرد إجراء هذا الفحص.

اقرئي أيضاً: تشوهات الرحم .. تعرفي على أسبابها وطرق علاجها.

هناك أيضاً بعض الطرق الأخرى التي تُستخدم في تشخيص العقم عند النساء، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • تنظير البطن، وذلك لرؤية المبيضين، وقناتي فالوب، والرحم، والتأكد من عدم وجود تليفات أو ندوب أو انسدادات، وتُجرى تحت تخدير كلي.
  • اختبار لقياس احتياطي البويضات، وذلك عن طريق تحليل دم وتصوير بالأشعة.
  • تحليل الهرمونات، من خلال تحليل هرمون  FSH والبرولاكتين .

علاج العقم عند النساء

لـ علاج العقم عند النساء ينبغي أولا أن نعرف السبب، حيث أن هناك عوامل أخرى تؤثر في اختيار طرق العلاج منها العمر، ومدة العقم، والحالة الصحية، وعوامل أخرى، وهناك طرق عديدة لـ علاج العقم عند النساء منها:

العلاج بالأدوية لزيادة التبويض

هناك بعض العلاجات للنساء اللاتي يعانين من عدم انتظام أو انعدام عملية التبويض، مثل كلوميفين سيترات، وجونادوتروبين، وهناك أيضاً أدوية تساهم في زيادة نشاط هرمونات الغدة النخامية مثل الfsh والlh، والميتافورمين metformin، الذي يستخدم أيضاً في علاج مرض السكر.

لكن جدير بالذكر أنه يوجد أعراض جانبية لهذه الأدوية، مثل حدوث الحمل متعدد الأجنة، وانتفاخ المبيضين والشعور بذلك في الجهاز الهضمي.

التدخل الجراحي

عند وجود أي انسداد في أي جزء من أجزاء الجهاز التناسلي، هنا يجب التدخل جراحياً لإعادة عملية التبويض بشكل طبيعي، ومعرفة أين يوجد الخلل في الجهاز التناسلي.

التخصيب المجهري أو استخدام الأنابيب

يمكن علاج العقم عند النساء من خلال التخصيب المجهري (التلقيح الصناعي)، حيث يقوم فيه الزوجين بإجراء عملية تلقيح خارجية باستخدام الأنابيب، وتتم عملية التخصيب في المختبر الطبي، ثم يتم إعادة البويضة المخصبة لرحم المرأة لتكمل عملية النمو الطبيعي.

هناك أيضا العلاج بالمنظار أو ما يعرف بتنظير الرحم مما يساعد على إزالة أو تصحيح التشوهات للمساعدة على تحسين فرص الحمل.

كيف نتجنب حدوث العقم؟

يمكنك أن تتجنبي حدوث العقم من خلال بعض النصائح التي من شأنها أن تزيد فرص الخصوبة، وذلك كما يلي:

  • لا تهملي أي مشاكل خاصة بجسمك عامة، والجهاز التناسلي خاصة.
  • حافظي على وزنك.
  • اقلعي عن التدخين.
  • تجنبي الكحول.
  • قللي من ضغوطات الحياة.
  • قللي من نسبة الكافيين.

استشارة الطبيب

  • إذا كنتِ في أوائل الثلاثينيات أو أصغر، فإن معظم الأطباء يفضلون الانتظار سنة كاملة قبل إجراء أي تدخل.
  • إن كنتِ من 35-40 سنة، فيفضل زيارة الطبيب بعد 6 أشهر.
  • إن كنتِ 40 أو أكثر، وهناك تاريخ مرضي بعدم انتظام الدورة الشهرية أو بالآلام التي تصاحبها، أو بالتهابات في منطقة الحوض، أو إجهاض متكرر، أو علاج سابق لورم أو ألياف على الرحم، فيفضل الذهاب إلى الطبيب في الحال.

كيف تستعدين لمقابلة طبيبك؟

  • ارسمي مخططاً لدورتك الشهرية، والأعراض التي قد تصاحبها لعدد من الشهور، واكتبي متى تبدأ دورتكِ الشهرية ومتى تنتهي، واكتبي أيضاً الأيام التي حدث فيها جماع بينكِ وبين زوجكِ.
  • اكتبي أسماء الأدوية التي تتناولينها، والفيتامينات، والمكملات الغذائية والجرعات وكيفية أخذها.
  • خذي معكِ دفتر ملحوظاتكِ، حتى تكتبي المعلومات التي يؤكد عليها طبيبكِ.
  • اطلبي مادة مطبوعة لتعليمات الطبيب، أو اسألي عن مواقع على الإنترنت يمكنكِ أن تقرأي منها.
  • تأكدي أنكِ قد فهمتي كل كلمة، ولا تترددي في أن تطلبي إعادة أي كلمة لا تفهمينها.

اقرئي أيضاً: العقم النفسي، ما هي أسبابه، وأعراضه، وطرق علاجه؟

أسئلة توجه للطبيب

  1.  متى ينبغي أن يحصل الجماع وكيف؟
  2.  هل هناك أي فحوصات ضرورية لي أو لزوجي؟
  3. هل هناك أي أدوية متاحة لتحسين فرصة الحمل؟
  4. هل هناك أي آثار جانبية لأدوية أتناولها؟
  5.  ما هو العلاج في حالتنا؟ وما النتائج المتوقعة منه؟

كيف يمكن التعامل مع العقم؟

إن العقم مشكلة قد تسبب الإحباط ومشاكل نفسية أخرى، ولذلك ينبغي أن تستعدي لها نفسياً، وأن تطلبي المساندة عند الاحتياج لها من أهلكِ وأقربائكِ، ولاتنسي أن تحافظي على الرياضة والأطعمة الصحية أيضاً.

اقرئي أيضاً: لا تجعل العقم وعدم الإنجاب يؤثر على صحتك النفسية.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن أتممتِ قراءة هذا المقال، وتعرفتِ على أسباب العقم وأعراضه، وطرق علاج العقم عند النساء أيضاً، إذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

اقرئي أيضا:

المصادر
https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/female-infertility/symptoms-causes/syc-20354308 https://www.mayoclinic.org/diseases-conditions/female-infertility/diagnosis-treatment/drc-20354313 https://www.healthline.com/health/pregnancy/signs-of-infertility

تعليقان على “علاج العقم عند النساء .. وأعراضه وأسبابه ونصائح للوقاية منه

  1. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *