ADVERTISEMENT

علاج القلق والاكتئاب، هل يجتمع القلق والاكتئاب معًا؟

تتسارع دقات قلبك، ولا تستطيع التقاط أنفاسك، وتفقد التركيز، ولا تستطيع استجماع أفكارك!. هل يتملكك القلق قبل اجتماع هام، أو مقابلة عمل، أو حدث كبير؟ أم يغلبك الشعور بالوحدة والاكتئاب، وافتقاد روحك، بالإضافة إلى فقدان المتعة في كل شئ كنت تستمتع به سابقًا؟. هل سئمت تلك الحالة وتبحث عن علاج القلق والاكتئاب؟.

لذلك سنتحدث في هذا المقال عن علاج القلق والاكتئاب، بالإضافة إلى أعراض كلًا منهما وكيفية التفريق بينهما.

ADVERTISEMENT

القلق والاكتئاب 

من الطبيعي أن تشعر بالتوتر والقلق قبل أي حدثٍ كبير في حياتك، وخاصة مع تسارع وتيرة الحياة، ومن الطبيعي أن تمر بأوقات حزنٍ بين الحين والآخر. لكن أن تؤثر تلك الحالة على حياتك بدرجة تُعيق تقدمك، هنا يجب أن تبحث عن علاج القلق والاكتئاب.

هل يمكن أن يجتمع القلق والاكتئاب معًا؟

قد يتساءل البعض هل من الممكن أن يجتمع القلق والاكتئاب عند الشخص في آنٍ واحد، والإجابة هي نعم، لأن في معظم الحالات المرضية يكون القلق والاكتئاب وجهان لعملة واحدة، فالاكتئاب يجعل الشخص قلقًا، واضطرابات القلق تجعل الشخص مكتئبًا.

ما هي أعراض القلق والاكتئاب؟

يشترك كلًا من القلق والاكتئاب في بعض الأعراض مثل: صعوبة النوم، والتهيجية أو سرعة الانفعال، وصعوبة التركيز. لكن، يوجد الكثير من الأعراض الأخرى التي تساعدك في التمييز بينهما. وهذا سوف يساعدك في اختيار .إحدى الطرق التي سنقدمها لك لعلاج القلق والاكتئاب 

أعراض القلق

تشمل اضطرابات القلق بعض الأعراض الجسدية والتغيرات السلوكية، مثل:

ADVERTISEMENT
  • تسارع نبضات القلب.
  • الضغط على الأسنان.
  • صعوبة التركيز.
  • الشعور بالإرهاق أو التعب بسهولة.
  • تشنج العضلات.
  • صعوبات النوم.

وتشمل الأعراض العاطفية ما يلي:

  • التهيج، وعدم الراحة.
  • صعوبة التحكم في القلق أو الخوف.
  • التوجس.
  • الذعر والفزع.

أعراض الاكتئاب

تتراوح أعراض الاكتئاب بين الطفيفة والخطيرة، وتشمل:

  • فقدان المتعة والاهتمام بالأنشطة التي اعتدت الاستمتاع بها.
  • تغيّرات في الشهية مسببًة فقدان الوزن أو زيادته.
  • صعوبة في النوم، أو النوم لفترات طويلة.
  • فقدان الطاقة أو زيادة التعب.
  • الشعور بالذنب، أو فقدان القيمة.
  • بطء الحركة أو الكلام في الحالات الشديدة.
  • صعوبة التفكير أو صعوبة التركيز.
  • أفكار انتحارية.

كيفية علاج القلق والاكتئاب

علاج القلق والاكتئاب

العلاج النفسي

يُفيد العلاج النفسي في علاج القلق والاكتئاب عند الكثير من المرضى، يضع الأخصائي النفسي خطة لعلاج القلق والاكتئاب في نفس الوقت، وتشمل هذه الخطة بعض العلاجات، مثل:

  • العلاج المعرفي السلوكي ( لأنه يُساعدك على التحكم في أفكارك وأفعالك واستبدالها بأفكار مفيدة وفعالة).
  • العلاج التفاعلي (التركيز على تحسين علاقاتك بالآخرين وكيفية التواصل معهم بطريقة أفضل).
  • طرق حل المشكلات (ينمي مهاراتك للتعامل مع الأعراض التي تعاني منها).

العلاج بالأدوية:

قد يصف الطبيب أدوية مضادات الاكتئاب لعلاج القلق والاكتئاب معًا، مثل:

ADVERTISEMENT
  • مثبطات استرجاع السيروتونين الانتقائية (SSRI)، وتشمل:
  1. سيتالوبرام Citalopram.
  2. اسيتالوبرام Escitalopram.
  3. فلوكسيتين Fluoxetine.
  4. فلوفوكسامين Fluvoxamine.
  5. باروكسيتين Paroxetine.
  6. سيرتالين Sertraline.
  • مثبطات استرداد السيروتونين والنورابينفرين (SNRIs)، وتشمل:
  1. ديسفينلافكسين Desvenlafaxine.
  2. دولوكستين Duloxetine.
  3. فينلافاكسين Venlafaxine.
  4. ليفوميلناسيبران Levomilnacipran.
  • بعض الأدوية الأخرى، مثل:
  1. ميرتازابين Mirtazapine.
  2. بوبروبيون Bupropion.

ممارسة التمارين الرياضية:

احرص دائمًا على ممارسة التمارين الرياضية إذا كنت تعاني من الأعراض الخفيفة للقلق أو الاكتئاب. تُحسن التمارين الرياضية الحالة المزاجية للشخص، وتُزيد من تقدير الذات والثقة بالنفس، وتحسين العلاقات بالآخرين. يُحفز المشي السريع أيضًا إفراز الإندورفينات (هرمونات يفرزها الدماغ تُساعد في تحسين المزاج).

يمكنك القيام بالتمارين الرياضية من 3 إلى 5 مرات أسبوعيًا، وقد يساعدك في ذلك الإنضمام إلى مجموعة من الأصدقاء إذا كنت ترغب في علاج القلق والاكتئاب بدون ادويه.

ممارسة تقنيات الاسترخاء:

ينصح الأطباء النفسيين بتجربة تقنيات الاسترخاء لتخفيف الأعراض الطفيفة للقلق والاكتئاب، مثل اليوجا، والتأمل، وتمارين التنفس. لذلك يمكنك القيام بالتأمل لمدة خمس دقائق يوميًا لمساعدتك على تحسين مزاجك، بالإضافة إلى تخفيف الشعور بالضغط والقلق.

علاج القلق والاكتئاب

علاج القلق والاكتئاب بالاعشاب والمكملات الغذائية

يلجأ بعض المرضى إلى البحث عن علاج القلق والاكتئاب بالاعشاب وبالغذاء، ولذلك سنتعرف على بعض الأعشاب والعناصر الغذائية التي تُفيد في تحسين الأعراض الخفيفة للقلق:

ADVERTISEMENT
  • الزعفران: يمكن إضافته إلى الأطعمة أو المشروبات، للتخفيف من الأعراض الطفيفة للقلق والاكتئاب.
  • الأطعمة التي تحتوي على أوميجا 3 (هو نوع صحي من الدهون موجود في بعض الأسماك، كالسلمون والسردين)، بالإضافة إلى تناول بعض الكبسولات التي تحتوي على أوميجا 3 ويُطلق عليها زيت السمك. 
  • حمض الفوليك: أُثبت علميًا أن تناول 500 ميكروجرام من حمض الفوليك يُزيد من فعالية الأدوية المضادة للاكتئاب. 
  • الزنك: وُجد أن انخفاض معدل الزنك في الجسم مرتبط ببعض حالات الاكتئاب؛ لذلك تناول مكملات غذائية تحتوي على الزنك لمدة لا تقل عن 3 شهور يُساعد في تحسين بعض أعراض الاكتئاب. 

الدعم النفسي:

احصل على الدعم النفسي لعلاج القلق والاكتئاب لديك من خلال توطيد علاقاتك الشخصية، لذلك حاول التواصل مع العائلة والأصدقاء لتشجيعك ولمساعدتك في تجاوز هذه الأزمة.

وأخيرًا، يجب أن لا تستسلم لمشاعر القلق والاكتئاب والخوف، وأن تحاول البحث دائما عن أشياء تُحفزك للاستمتاع بكل ما حولك، بالإضافة إلى خوض تجارب جديدة لتغيير حالتك المزاجية علاوة على اكتساب خبرات مختلفة.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة د/ الشيماء حمدان
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد