علاج جيوب اللثة باستخدام الأدوية والطرق المنزلية المختلفة

علاج جيوب اللثة


جيوب اللثة هي عبارة عن التهابات حول السن، حيث تتجمع البكتيريا والميكروبات على سطح الأسنان وفي جيوب اللثة المحيطة بهذا السن، وبسبب تكاثر البكتيريا في هذا المكان، يقوم جهاز المناعة بمهاجمتها، وبالتالي يتم إطلاق العديد من السموم، ومن ثم يحدث التهاب جيوب اللثة، ولتتجنب الألم الناتج، سنقدم لك في هذا المقال طرق علاج جيوب اللثة وأهم أعراضها.

أعراض جيوب اللثة

بسبب انحسار اللثة، يبدو الضرس أطول، وتبدأ الجيوب والفجوات بالتكون بين الأسنان، ومن الأعراض والعلامات التي قد تظهر عند الإصابة بجيوب اللثة:

  • التهاب وتورم اللثة.
  • تلون اللثة باللون الأحمر الفاتح أو البنفسجي في بعض الأحيان.
  • ألم عند لمس اللثة.
  • انحسار اللثة، والذي يجعل الضرس يبدو أطول في الشكل.
  • وجود فراغات زائدة بين الأسنان.
  • وجود قيح بين الأسنان واللثة.
  • حدوث نزيف عند غسل الأسنان أو استخدام الخيط.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • وتخلخل الأسنان.

ولأننا ندرك ما قد تعانيه من ألم قد يتسبب في شعورك بعد الراحة، بل قد يؤثر على قدرتك على تناول الطعام والشراب، سنقدم لك طرق علاج جيوب اللثة بالإضافة إلى بعض العلاجات المنزلية الفعالة في تخفيف الألم.

أطباء أسنان

علاج جيوب اللثة

علاج جيوب اللثة
غسل الأسنان

الهدف من علاج جيوب اللثة هو التخلص من البكتيريا المتجمعة داخل الجيوب المحيطة بالأسنان، وذلك من أجل تجنب حدوث أي تلف للعظام أو الأنسجة المحيطة. ويمكن علاج جيوب اللثة من خلال القيام بالتالي:

  • العناية بنظافة الفم، حيث يجب تنظيف الفم بمعدل مرتين على الأقل يومياً، ويجب استخدام خيط تنظيف الأسنان مرة واحدة على الأقل يومياً.
  • تنظيف الأسنان وإزالة الترسبات، حيث يجب زيارة طبيب الأسنان من أجل إزالة الترسبات الموجودة على خط اللثة، وينصح بإجراء تنظيف الأسنان مرتين سنوياً، وربما أكثر بناءاً على تجمع الترسبات على الأسنان.

اقرأ أيضاً: تنظيف الاسنان من الجير وأضراره على صحة الاسنان

العلاج بالأدوية

يمكن استخدام عدد من أنواع غسول الفم الطبي وبعض الأدوية الأخرى، ومن الأدوية المستخدمة للعلاج:

  • غسول الفم المضاد للميكروبات مثل الكلورهيكسيدين، حيث يُستخدم هذا الغسول للتحكم في البكتيريا أثناء علاج أمراض اللثة.
  • الرقاقة المطهرة، وهي عبارة عن قطعة من الجيلاتين تحتوي على الكلورهيكسيدين، تعمل على تقليل البكتيريا وتقليل حجم جيوب اللثة.
  • جل المضاد الحيوي، وهو عبارة عن جل يحتوي على الدوكسيسيكلين، وهو مضاد حيوي يساعد في التحكم في البكتريا وتقليل حجم جيوب اللثة.
  • المضادات الحيوية المجهرية، وهي عبارة عن أجسام صغيرة جداً تحتوي على المينوسيكلين، وهو واحد من المضادات الحيوية، يستخدم للتحكم في البكتيريا وتقليل حجم جيوب اللثة.
  • مثبطات الإنزيم، وهي أدوية تستخدم لتقليل نشاط الإنزيم المتسبب في تلف أنسجة اللثة، ويتم تناوله في شكل حبوب.
  • المضادات الحيوية الفموية، حيث تم استخدامها لفترة قصيرة من أجل علاج العدوى.

علاج جيوب اللثة المتقدم

يتم اتباع بعض طرق العلاج المختلفة في الحالات المتقدمة من جيوب اللثة، وتتمثل طرق العلاج في:

  • الجراحة، حيث يقوم الطبيب بإزالة الترسبات المتكونة داخل الجيوب من أجل الحفاظ على نظافتها، ويتم إعادة اللثة إلى مكانها، وتتعافى اللثة بعد الجراحة.
  • تطعيم العظام والأنسجة، ويكون الهدف من هذا الإجراء هو إعادة إنشاء العظام والأنسجة التي تم تدميرها، وقد يتم استخدام جزء من أنسجة الفم أو بعض المواد الصناعية من أجل العملية.

مواضيع متعلقة

الطرق المنزلية لـ علاج جيوب اللثة

يمكن علاج جيوب اللثة باستخدام الأدوية، واتباع قواعد تنظيف الفم، والقيام بزيارات متابعة للطبيب، ولكن سيكون من المهم القيام بالتالي:

  • غسل الأسنان مرتين يومياً لمدة دقيقتين على الأقل.
  • استخدام معجون أسنان يحتوي على الفلوريد.
  • استخدام خيط الأسنان مرة واحدة على الأقل.
  • استخدام غسول الفم بعد غسل الأسنان، لمنع نمو البكتيريا وتقليل الالتهابات.

اقرأ أيضاً: أفضل غسول للفم والتهاب اللثه .. ما هي مواصفاته؟

والآن وبعد معرفتك لأهم طرق علاج جيوب اللثة وأهم أعراضها، يمكنك استشارة أحد أطبائنا إن كنت بحاجة لمزيد من الاستفسارات من هنا.

المصادر
https://www.perio.org/consumer/pocket-reduction-procedures.htm https://www.medicalnewstoday.com/articles/242321.php#causes

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *