علاج رمد العين للاطفال حديثي الولادة .. وإليك الأسباب والأعراض

علاج رمد العين للاطفال حديثي الولادة

يقوم الأطباء بفحص الأطفال فور ولادتهم فحص دقيق لاكتشاف وجود أي مشكلات، ومن بين تلك المشكلات رمد العين، تابع المقال التالي لمعرفة أسباب وأعراض وكذلك أنواع رمد العين للاطفال حديثي الولادة، وأيضًا كيفية علاج رمد العين للاطفال حديثي الولادة

ما هو رمد الاطفال حديثي الولاده ؟

رمد الاطفال حديثي الولاده أو الرمد الوليدي هو شكل حاد نادر من التهاب الملتحمة عند الأطفال حديثي الولادة، ويتم الحصول على العدوى من الأم أثناء الولادة، أو نتيجة انسدادا القناة الدمعية.

يجب أن يعالج رمد الاطفال حديثي الولاده على الفور من قبل الطبيب لمنع تلف العين الدائم أو العمى، فقد يصاب هؤلاء الأطفال بالتهابات في أماكن أخرى مثل الرئتين.

أطباء عيون

أعراض وأسباب التهاب رمد الاطفال حديثي الولاده

تتكون لدى الأطفال حديثي الولادة المصابين بالتهاب الملتحمة افرازات من العين خلال يوم واحد إلى أسبوعين بعد الولادة، وتصبح أجفانهم منتفخة، ومؤلمة، وغالبًا ما يكون من الصعب تحديد سبب التهاب الملتحمة الوليدي لأن الأعراض تتشابه في العديد من الحالات .

قد يكون سبب التهاب الملتحمة في الأطفال حديثي الولادة:

  • انسداد القناة الدمعية.
  • تهيج ناتج عن مضادات الميكروبات الموضعية التي تُعطى عند الولادة.
  • الإصابة بفيروس أو بكتيريا تنتقل من الأم إلى طفلها أثناء الولادة.

حتى الأمهات اللائي ليس لديهن أعراض في وقت الولادة يمكنهن نقل البكتيريا أو الفيروسات إلى الأطفال أثناء الولادة ونقلها.

اقرأ أيضا: كيفية التعامل مع الطفل حديث الولادة .. دليل ذهبي لكل أم

مواضيع متعلقة

ستوري

علاج رمد العين للاطفال حديثي الولادة حسب السبب

فيما يلي علاجات الأسباب الشائعة لالتهاب الملتحمة الوليدي:

علاج الرمد الاشتمالي بسبب الكلاميديا Inclusion conjunctivitis

يمكن للنساء المصابات بالكلاميديا ​​غير المعالجة نقل البكتيريا إلى الأطفال أثناء الولادة، ومن المرجح أن تظهر الأعراض بعد 5 إلى 12 يومًا من الولادة.

يعاني حوالي نصف المواليد الجدد المصابين بالتهاب الملتحمة بسبب الكلاميديا ​​من العدوى في أجزاء أخرى من أجسامهم، حيث يمكن أن تصيب البكتيريا الرئتين والبلعوم الأنفي.

العلاج: يستخدم الأطباء عادًة المضادات الحيوية عن طريق الفم لعلاج التهاب الملتحمة بسبب الكلاميديا.

علاج التهاب الملتحمة الناجم عن المكورات البنية Gonococcal conjunctivitis

يمكن للنساء المصابات بمرض السيلان غير المعالج نقل البكتيريا إلى الأطفال أثناء الولادة، ويبدأ هذا النوع من التهاب الملتحمة عادة بعد حوالي 2 إلى 4 أيام من الولادة، ويمكن أن يترافق مع التهابات خطيرة في مجرى الدم (تجرثم الدم)، وبطانة الدماغ، والحبل الشوكي (التهاب السحايا) عند الأطفال حديثي الولادة.

العلاج: عادًة ما يعطي الأطباء المضادات الحيوية عن طريق الحقن الوريدي (IV) لعلاج التهاب الملتحمة بالمكورات البنية، وإذا لم يتم علاجه، يمكن أن يصاب الطفل بقرحة القرنية، والعمى.

التهاب الملتحمة الكيميائي

عندما تعطى قطرات العين لحديثي الولادة للمساعدة في منع العدوى البكتيرية، قد تصبح العين متهيجة، وقد يتم تشخيص هذا بـ التهاب الملتحمة الكيميائي، وعادًة ما تشمل الأعراض احمرار العين وبعض التورم في الجفون، ومن المرجح أن تستمر الأعراض لمدة 24 إلى 36 ساعة فقط.

العلاج: نظرًا لأن هذا النوع من التهاب الملتحمة ناتج عن تهيج كيميائي، فعادة ما يكون العلاج غير مطلوب، ويتحسن الطفل خلال 24 إلى 36 ساعة.

هل هناك أسباب لالتهاب الملتحمة الوليدي؟

يمكن أن تسبب فيروسات وبكتيريا أخرى التهاب الملتحمة لدى حديثي الولادة؛ على سبيل المثال: البكتيريا التي تعيش عادة في مهبل المرأة ولا تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي يمكن أن تسبب التهاب الملتحمة.

بالإضافة إلى ذلك؛ يمكن أن تسبب الفيروسات التي تسبب الهربس التناسلي والفموي التهاب الملتحمة الوليدي تلف شديد في العين، وقد تنقل الأم مثل هذه الفيروسات إلى طفلها أثناء الولادة، ومع ذلك؛ التهاب الملتحمة الناتج عن الهربس هو أقل شيوعًا من التهاب الملتحمة الناجم عن السيلان والكلاميديا.

اقرأ أيضا: الطفح الجلدي عند الاطفال .. الأنواع والأسباب والأعراض وطرق العلاج

الوقاية من رمد العين للاطفال حديثي الولادة

لمنع التهاب الملتحمة الوليدي أو رمد العين للاطفال حديثي الولادة يجب وضع قطرات أو مرهم في عيون المواليد الجدد، ويتم استخدام  قطرات العين من المضادات الحيوية مثل الإريثروميسين.

يجب على النساء المصابات بالهربس التناسلي خلال فترة الحمل وقبل الولادة استشارة الطبيب حول طرق تقليل فرص انتشار المرض إلى المولود الجديد.

يمكن للأطباء علاج التهاب الملتحمة الوليدي الناجم عن العدوى البكتيرية بالمضادات الحيوية، سواء قطرات العين أو مراهم العين الموضعية، او المضادات الحيوية عن طريق الفم أو عن طريق الوريد، كما أن شطف العين المصابة بمحلول ملحي سيزيل أي صديد يتراكم.

إذا تسببت القناة الدمعية في حدوث التهاب الملتحمة، فقد يساعد التدليك اللطيف الدافئ بين العين ومنطقة الأنف، وإذا لم تُفتح القناة الدمعية بعد عام، فقد يحتاج الطفل إلى عملية جراحية.

بالنسبة لكل من التهاب الملتحمة الجرثومي والفيروسي، قد تخفف الكمادات الدافئة للعين التورم والتهيج. تأكد من غسل اليدين قبل وبعد لمس العيون المصابة.

في النهاية وبعد معرفتك كيفية علاج رمد العين للاطفال حديثي الولادة ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.webmd.com/eye-health/qa/what-is-opthalmia-neonatorum https://www.cdc.gov/conjunctivitis/newborns.html

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *