كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة

علاج فتق جدار البطن

فتق جدار البطن يعني وجود جزء ضعيف من عضلات البطن يبرز منه الأعضاء الداخلية عبر جدار البطن، فما أسباب فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة، وما الأعراض؟ وكيف يمكن تشخيص و علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة؟

Advertisement

فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة

قبل أن نذكر لك كيفية علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة؛ يجب أن تعرف أولاً ما هو فتق جدار البطن؟

أثناء الحمل؛ يرتبط الحبل السري بالعضلات البطنية للطفل من خلال ثقب صغير، وعادةً ما يُغلق هذا الثقب بعد الولادة، ولكن عندما لا يحدث ذلك ،تُسمى الفجوة المتبقية بالفتق السري أو فتق جدار البطن، وإذا امتلأ الفتق بجزء من الأمعاء والسوائل، فإنه يسبب انتفاخ أو تضخم بطن الطفل.

أعراض فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة

قبل التماس علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة، يجب أن تتأكد من الأعراض، حيث ستكون قادرًا على رؤية الفتق بشكل أوضح عندما يبكي طفلك أو يسعل أو يحزق أثناء محاولته التبرز، وذلك لأن كل هذه الأشياء تمارس الضغط على بطنه، ولكن عندما يستريح؛ قد لا تكون قادرًا على رؤية الفتق، ولحسن الحظ عادةً ما يكون الفتق غبر مؤلم.

يمكن لطبيب طفلك معرفة ما إذا كان لديه فتق في جدار البطن أثناء الفحص البدني.

يجب أن تراقب فتق طفلك عن كثب بحثًا عن علامات على أن الأمعاء قد حوصرت في الفتق ولا يمكنها العودة، ويمكن أن يتسبب في أن تصبح المنطقة المحيطة بسرة البطن مؤلمة ومنتفخة وحتى مشوهة، وإذا لاحظت أيًا من هذه الأعراض، خذ طفلك إلى غرفة الطوارئ.

Advertisement

اقرأ أيضًا: تشوهات الجنين .. ما هي أسبابها؟ وكيف يمكن الوقاية منها وعلاجها؟

علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة

معظم حالات الفتق السري أو فتق جدار البطن لا تحتاج إلى أي علاج، فعادةً ما يُشفَي الثقب بمفرده عندما يبلغ طفلك من العمر 4 أو 5 سنوات، وحتى لو لم يحدث ذلك؛ فمن المحتمل أن يصبح الثقب أصغر، وهذا سيجعل الجراحة أسهل قليلاً.

قد تعتقد أنه يبدو أن طفلك بحاجة إلى إجراء عملية جراحية، لكن الطبيب قد يقترح عليك الانتظار لمعرفة ما إذا كانت المشكلة ستختفي من تلقاء نفسها، أما إذا كان الفتق كبيرًا، فقد يوصي الطبيب بإجراء عملية جراحية قبل بلوغ طفلك سن الرابعة أو الخامسة.

عملية علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة

خطوات عملية علاج فتق جدار البطن

  • تتم العملية في مستشفى أو مركز مُجهز، ويستغرق الأمر حوالي 45 دقيقة، ويتم إعطاء الطفل تخديرًا كليًا حتى لا يكون مستيقظًا.
  • سيقوم الجراح بعمل قطع صغير أسفل زر البطن أو السرة، وفي حالة بروز أي جزء من الأمعاء فسيقوم الجراح بإعادته إلى مكانه.
  • سوف يستخدم الطبيب غرز لإغلاق الفتق، وسيقوم أيضًا بخياطة الجلد أسفل السرة لإضفاء مظهر جيد.
  • بعد ذلك، سيُحكم الجراح غلق موضع الجراحة بالصمغ اللاصق الجراحي الذي يربط حواف الجرح ببعضها.
  • بعد العملية، يبقى الطفل في المستشفى وهو يتعافى من التخدير، ويمكن لمعظم الأطفال العودة إلى المنزل بعد ساعات قليلة.

اقرأ أيضًا: ضيق صمام البواب في المعدة عند الأطفال 

تعليمات بعد عملية علاج فتق جدار البطن

تساعد مسكنات الألم الطفل على الشعور بالتحسن بعد الجراحة، وعندما يتعافى، يجب عليه تجنب السباحة لمدة 5 إلى 10 أيام والرياضة لمدة 2 إلى 3 أسابيع، كما سيرغب الطبيب ف الحصول على موعد للمتابعة خلال 2 إلى 4 أسابيع بعد العملية.

Advertisement

اتصل بطبيبك على الفور إذا كان طفلك لديه:

  • حمى.
  • احمرار، أو تورم، أو ألم.
  • انتفاخ بالقرب من السرة.
  • دم أو رائحة كريهة بالقرب من الشق الجراحي.
  • الغثيان، والتقيؤ، والإسهال، أو الإمساك الذي لا بتحسن.

وفي النهاية وبعد معرفتك كل المعلومات حول علاج فتق جدار البطن لدى حديثي الولادة، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا. 

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.webmd.com/parenting/baby/what-are-umbilical-hernias#1