كيفية علاج فطريات اللسان بكافة الطرق المتاحة

علاج فطريات اللسان


هل لاحظت من قبل وجود نتوءات وبقع بيضاء أو صفراء على لسانك أو بفمك بوجه عام؟ تعرف معنا على كيفية علاج فطريات اللسان بعد تشخيصها ومعرفة أسباب حدوثها من خلال المقال الآتي.

فطريات اللسان

تحدث فطريات اللسان عندما تتطور عدوى الخميرة داخل فمك. وقد يصل هذا المرض أيضًا لداء المبيضات الفموي، أو داء المبيضات الفموي البلعومي، أو مرض القلاع. وغالبًا ما يحدث مرض القلاع الفموي عند الرضع والأطفال الصغار، ويسبب تكون المطبات البيضاء أو الصفراء على الجدار الداخلي للخدين واللسان. هذه المطبات عادةً ما تختفي مع العلاج المناسب. وعادةً ما تكون العدوى خفيفة ونادراً ما تسبب مشاكل خطيرة، ولكن في الأشخاص الذين يعانون من ضعف الجهاز المناعي يمكن أن تنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم وتسبب مضاعفات خطيرة.

أعراض فطريات اللسان أو داء المبيضات الفموي

في مراحله المبكرة أو الأولى قد لا تسبب فطريات اللسان أي أعراض، ولكن مع تفاقم العدوى قد يظهر واحد أو أكثر من الأعراض التالية:

  • بقع ونتوءات بيضاء أو صفراء على الجدار الداخلي للخدين واللسان أو اللوزتين أو اللثة أو الشفاة الداخلية.
  • نزيف خفيف في حال كشط النتوءات.
  • وجع أو حرق بالفم.
  • إحساس يشبه وجود القطن بالفم.
  • بشرة جافة متشققة في زوايا الفم.
  • صعوبة في البلع.
  • وجود طعم سيء بالفم.
  • فقدان حاسة التذوق.

وفي بعض الحالات قد تؤثر فطريات اللسان على المريء، على الرغم من أن هذا غير شائع.

نفس الفطريات التي تسبب القلاع الفموي يمكن أن تسبب أيضًا عدوى الخميرة في أجزاء أخرى من الجسم.

مواضيع متعلقة

أسباب التعرض لفطريات اللسان

فطريات اللسان والتهابات الخميرة الأخرى غالباً ما تكون ناتجة عن فرط نمو فطريات المبيضات بالفم. من الطبيعي أن تعيش كمية صغيرة من هذه الفطريات في فمك دون التسبب في أي ضرر. وعندما يعمل الجهاز المناعي بشكل صحيح، تساعد البكتيريا المفيدة في جسمك في السيطرة على البكتيريا البيضاء، ولكن إذا كان نظامك المناعي معرضًا للخطر أو كان توازن الكائنات الحية الدقيقة في جسمك به خلل، فبإمكان الفطريات أن تخرج عن نطاق السيطرة.

قد تتعرض لفطريات اللسان التي تسبب مرض القلاع الفموي إذا كنت تتناول بعض الأدوية التي تقلل من عدد الكائنات الحية الدقيقة المفيدة في جسمك، مثل:

  • المضادات الحيوية.
  • علاجات السرطان، بما في ذلك العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي.

هذه العلاجات يمكن أن تلحق الضرر بالخلايا السليمة أو تقتلها، مما يجعلك أكثر عرضة لمرض القلاع الفموي والتهابات أخرى.

الحالات التي تضعف جهاز المناعة لديك، مثل سرطان الدم وفيروس نقص المناعة البشرية تزيد أيضاً من خطر الإصابة بمرض القلاع.

القلاع الفموي هو عدوى انتهازية شائعة لدى المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.

ويمكن أن يسهم مرض السكري أيضاً في التعرض لمرض القلاع الفموي. عدم السيطرة على مرض السكري بشكل مناسب يضعف نظام المناعة لديك ويسبب ارتفاع مستويات السكر في الدم، مما يخلق الظروف المواتية لنمو البكتيريا المسببة لفطريات اللسان.

هل فطريات اللسان معدية؟

إذا كان لديك فطريات باللسان فمن الممكن أن تنقل هذه الفطريات لشخص آخر في حال تقبيله، في بعض الحالات قد يتطور الأمر وتنتقل العدوى لهم.

الفطريات التي تصيب اللسان تسبب أيضًا عدوى الخميرة في أجزاء الجسم الأخرى. يمكنك نقل الفطريات من جزء من جسمك إلى جزء آخر من جسم شخص آخر.

إذا كان لديك فطريات باللسان أو مرض القلاع الفموي أو عدوى الخميرة المهبلية أو عدوى الخميرة القضيبية، فيمكنك نقل الفطريات إلى شريكك من خلال ممارسة العلاقة الزوجية.

وإذا كنت حاملاً ولديك عدوى خميرة مهبلية، فيمكنك نقل الفطريات إلى طفلك أثناء الولادة.

إذا كان لديك عدوى خميرة الثدي أو عدوى الخميرة بالحلمة، يمكنك نقل الفطريات إلى طفلك أثناء الرضاعة الطبيعية. يمكن لطفلك أيضًا أن ينقل الفطر إليك إذا كان يرضع في حال إصابته بفطريات اللسان.

عندما تنتقل فطريات اللسان من شخص لآخر فإنها لا تسبب دائمًا مرض القلاع الفموي أو أنواع أخرى من عدوى الخميرة، وذلك لأن هذا النوع من الفطريات والبكتيريا شائع جدًا في بيئتنا، فإن الإصابة بعدوى الخميرة لا تعني بالضرورة أنك قد حصلت عليها من شخص آخر.

اقرأ أيضاً: علاج تقرحات اللسان وكيفية الوقاية منه.. وأهم أسبابه

تشخيص فطريات اللسان

قد يكون طبيبك قادرًا على تشخيص فطريات اللسان ببساطة عن طريق فحص فمك بحثًا عن المطبات المميزة التي تسببها. وفي بعض الحالات، قد يأخذ طبيبك عينة من المنطقة المصابة لتأكيد التشخيص. لأخذ عينة سوف يقوم الطبيب بكشط جزء من النتوءات الموجودة على اللسان أو بالفم، ثم إرسال هذه العينة للمعمل لفحصها والتأكد من التشخيص.

وإذا اشتبه طبيبك أن هذه الفطريات انتشرت في المريء، قد يقوم بعمل مسح للحنجرة أيضاً. لعمل مسح للحلق أو الحنجرة، يستخدم طبيبك أعواد قطنية لأخذ عينة من نسيج الجزء الخلفي من الحلق، ثم يرسل هذه العينة إلى المختبر للفحص.

ولعمل منظار، يستخدم طبيبك أنبوبًا رقيقًا به ضوء وكاميرا متصلة به. يتم إدخال هذا المنظار عبر فمك وفي المريء لفحصه. قد يزيلون أيضًا عينة من الأنسجة لتحليلها.

علاج فطريات اللسان

من أجل علاج فطريات اللسان قد يصف لك الطبيب واحدًا أو أكثر من الأدوية التالية:

  • فلوكونازول، دواء مضاد للفطريات عن طريق الفم.
  • كلوتريمازول، وهو دواء مضاد للفطريات متاح كمستحضر.
  • نيستاتين، غسول فم مضاد للفطريات يمكنك غسله في فمك أو مسحه في فم طفلك.
  • دواء إيتراكونازول، وهو دواء مضاد للفطريات عن طريق الفم يستخدم لعلاج الأشخاص الذين لا يستجيبون للعلاجات الأخرى لمرض القلاع الفموي والأشخاص المصابين بفيروس نقص المناعة البشرية.
  • الأمفوتريسين ب وهو دواء يستخدم لعلاج الحالات الشديدة من مرض القلاع الفموي.

بمجرد البدء في العلاج، عادةً ما تختفي الفطريات في غضون أسبوعين. ولكن في بعض الحالات، يمكن أن يعود.

بالنسبة للبالغين الذين لديهم حالات متكررة من فطريات اللسان أو مرض القلاع الفموي بدون سبب معروف، سيقوم الطبيب الخاص بهم بتقييمهم لمعرفة الحالات الطبية الكامنة التي قد تساهم في الإصابة بهذا المرض بشكل متكرر.

قد يعاني الأطفال من فطريات اللسان أو مرض القلاع الفموي أكثر من مرة في السنة الأولى من حياتهم.

علاج فطريات اللسان بالعلاجات المنزلية

قد يوصي طبيبك أيضًا بالعلاجات المنزلية أو تغيير نمط الحياة للمساعدة في علاج فطريات اللسان بشكل أكثر فاعلية.

عندما تتعافى، من المهم الحفاظ على نظافة الفم بشكل جيد. إليك بعض النصائح:

  • قم بتنظيف أسنانك بفرشاة ناعمة لتجنب كشط أو تجريح النتوءات الناتجة عن فطريات اللسان.
  • استبدل فرشاة أسنانك بعد الانتهاء من علاج فطريات اللسان.
  • قم بتنظيف أسنانك ولسانك بشكل صحيح من أجل تقليل خطر الإصابة مرة أخرى.
  • تجنب غسول الفم أو بخاخ الفم، إلا إذا وصفه طبيبك.

بعض أنواع علاج فطريات اللسان المنزلية قد تساعد أيضاً في تخفيف أعراض هذه المشكلة لدى البالغين. على سبيل المثال، قد يساعد شطف فمك بواحد مما يلي:

  • ماء مالح.
  • محلول الماء وصودا الخبز
  • مزيج من الماء وعصير الليمون.
  • مزيج من الماء وخل التفاح.

وقد يساعد أيضًا تناول اللبن الذي يحتوي على البروبيوتيك أو البكتيريا المفيدة، أو يمكنك أخذ مكملات بروبيوتيك. تحدث إلى الطبيب قبل إعطاء أي مكملات غذائية لطفلك الرضيع.

علاج فطريات اللسان والرضاعة

نفس الفطريات التي تسبب مرض القلاع الفموي يمكن أن تسبب أيضًا عدوى الخميرة بثدييك. ويمكن أن تنتقل هذه الفطريات ذهابًا وإيابًا بين الأمهات والرضع أثناء الرضاعة الطبيعية.

إذا كان طفلك يعاني من مرض القلاع الفموي، فيمكنه نقل الفطريات إلى ثدييك أو إلى مناطق أخرى من الجلد. وإذا كنت تعاني من عدوى الخميرة أو عدوى الخميرة بالحلمة، فيمكنك نقل الفطريات إلى فم طفلك أو جلده.

أيضًا نظرًا لأن الخميرة يمكن أن تعيش على الجلد دون أن تسبب أي عدوى، يمكن أن يصاب طفلك بفطريات اللسان دون أن تظهر عليك أي أعراض للعدوى بالثدي أو الحلمة.

إذا أصبت بعدوى الخميرة على ثدييك أو ثدييك، فقد تواجهين:

  • ألم في ثدييك أثناء وبعد الرضاعة الطبيعية.
  • حكة أو إحساس حارق في أو حول حلماتك.
  • بقع بيضاء أو شاحبة على أو حول حلماتك.
  • جلد لامع على أو حول حلماتك.
  • تقشر الجلد على أو حول حلماتك.

إذا كان طفلك يعاني من فطريات اللسان أو مرض القلاع عن طريق الفم أو إذا كنت تعاني من عدوى خميرة الثدي أو الحلمة، فمن المهم أن تحصل على العلاج لك ولطفلك.

اقرأ أيضاً: اللسان الاسود وأسباب ظهوره وطرق الوقاية منه

قد ينصحك الطبيب الخاص بك بالقيام بما يلي:

عالجي طفلك بأدوية مضادة للفطريات واستخدمي كريمًا مضادًا للفطريات، مثل تيربينافين أو كلوتريمازول، على ثدييك. قومي بمسح الكريم من ثدييك قبل أن ترضعي طفلك لمنع الكريم من الدخول إلى فمه.

قومي بتعقيم اللهايات الخاصة بطفلك وحلقات التسنين وحلمات زجاجات الرضاعة، وأية أشياء أخرى قد يضعها في فمه. إذا كنت تستخدمين مضخة الثدي، فقومي بتعقيم كل قطعها أيضًا.

حافظي على حلماتك نظيفة وجافة بين فترات الرضاعة. وإذا كنت تستخدمين لصقات خاصة توضع على الثديين خلال فترة الرضاعة، تجنبي تلك التي بها بطانة بلاستيكية، والتي قد تحبس الرطوبة وتهييء ظروفًا ملائمة لنمو الفطريات. قد ينصح طبيبك أيضًا بإجراء تغييرات على نمط الحياة للمساعدة في علاج أو منع فطريات اللسان ومرض القلاع الفموي وأنواع أخرى من عدوى الخميرة.

علاج فطريات اللسان لدى الأطفال والرضع

غالبًا ما تؤثر فطريات اللسان أو مرض القلاع الفموي على الرضع والأطفال الصغار. ويمكن أن يصاب الأطفال بمرض القلاع الفموي بعد إصابة الأم بالفطريات ونقلها للطفل خلال الولادة أو الرضاعة الطبيعية. إذا كان لدى طفلك فطريات باللسان أو يعاني من مرض القلاع الفموي، فقد يصاب بنفس الأعراض والأعراض التي يمكن أن تؤثر على الأشخاص الآخرين المصابين بالحالة، بما في ذلك:

  • بقع بيضاء أو صفراء ونتوءات على جدار الخدين الداخلي أو اللسان أو اللوزتين أو اللثة أو الشفاه.
  • نزيف خفيف إذا كشطت النتوءات.
  • وجع أو حرق بالفم.
  • جفاف وتشقق بالجلد حول زوايا الفم.
  • القلاع الفموي عند الأطفال قد يسبب أيضًا صعوبة في التغذية والتهيج أو الضيق.

إذا كنت تشكين في أن طفلك قد يكون مصابًا بمرض القلاع الفموي، حددي موعدًا مع الطبيب على الفور.

وإذا كان طفلك يعاني من فطريات اللسان أثناء الرضاعة الطبيعية، فسيحتاج كلاً منكما اللجوء إلى علاجات مضادة للفطريات.

علاج فطريات اللسان لدى البالغين

فطريات اللسان أكثر شيوعًا عند الأطفال والبالغين الأكبر سنًا، والذين لديهم جهاز مناعة أضعف، ولكن يمكن أيضاً أن تحدث في أي عمر.

يمكن للبالغين الأصغر سنًا أيضاً التعرض لفطريات اللسان، وخاصةً إذا كان لديهم نظام مناعي ضعيف. على سبيل المثال، من الأرجح أن يصاب البالغين بفطريات اللسان إذا كان لديهم تاريخ مع بعض الحالات الطبية أو العلاجات الطبية أو عادات نمط الحياة التي تضعف نظام المناعة لديهم. وعند البالغين الأصحاء، من غير المرجح أن تسبب فطريات اللسان مشاكل خطيرة. ولكن إذا كان نظام المناعة لديك لا يعمل بشكل جيد ، فقد تنتشر العدوى إلى أجزاء أخرى من الجسم.

عوامل خطر الإصابة بفطريات اللسان

الرضع والأطفال الصغار وكبار السن هم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بفطريات اللسان.

وقد تؤدي بعض الحالات الطبية والعلاجات الطبية وعوامل نمط الحياة أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بفطريات اللسان عن طريق إضعاف الجهاز المناعي أو تعطيل توازن الميكروبات في جسمك.

على سبيل المثال، قد تكون عرضة لخطر الإصابة بفطريات اللسان إذا:

  • لديك حالة تسبب جفاف الفم.
  • تعاني من مرض السكري أو فقر الدم أو سرطان الدم أو فيروس نقص المناعة البشرية.
  • تتناول المضادات الحيوية أو الستيرويدات القشرية أو الأدوية المثبطة للمناعة.
  • تتلقى علاجات السرطان، مثل العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي.
    تدخن السجائر.
  • ترتدي طقم الأسنان.

مضاعفات فطريات اللسان

في الأشخاص الذين يعانون من الجهاز المناعي الصحي، نادراً ما تسبب فطريات اللسان مضاعفات. في الحالات الشديدة، قد ينتشر إلى المريء.

إذا تم إضعاف نظام المناعة لديك، فمن الأرجح أن تتطور لديك مضاعفات. بدون علاج مناسب، قد تدخل الفطريات التي تسبب القلاع إلى مجرى الدم وتنتشر في قلبك أو دماغك أو عينيك أو أي أجزاء أخرى من الجسم.  وهو ما يعرف بإسم داء المبيضات الغازية أو النظامية. المبيضات الجهازية يمكن أن تسبب مشاكل في الأعضاء التي تصيبها، ويمكن أن تسبب أيضًا حالة تهدد الحياة والتي تُعرف باسم الصدمة الإنتانية.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب اللسان طبيا وفي المنزل.. وهذه هي أعراضه

الوقاية من فطريات اللسان

لتقليل خطر الإصابة بفطريات الفم واللسان، جرب ما يلي:

  • اتبع نظامًا غذائيًا مغذيًا ومارس أسلوبًا صحيًا عامًا لدعم عمل نظام المناعة لديك بشكل فعال.
  • مارس عادات صحية تساعد على نظافة الفم، مثل تنظيف أسنانك بالفرشاة مرتين يوميًا والخيط يوميًا، وزيارة طبيب الأسنان بشكل منتظم.
  • إذا كان فمك جافًا بشكل مزمن، فحدد موعدًا مع طبيبك واتبع خطة العلاج الموصى بها.
  • وإذا كانت لديك أطقم أسنان، فقم بإزالته قبل الذهاب إلى السرير، وقم بتنظيفه يوميًا، وتأكد من أن قياساته تناسبك.
  • إذا كان لديك جهاز استنشاق كورتيكوستيرويد، اغسل فمك أو قم بتنظيف أسنانك بالفرشاة بعد استخدامه.
    وإذا كنت تعاني من مرض السكري، فاتخاذ الخطوات اللازمة لضبط مستويات السكر في الدم.

إذا أصبت بعدوى الخميرة في جزء آخر من الجسم، فعليك الحصول على العلاج  المناسب على الفور.

في بعض الحالات، يمكن أن تنتشر العدوى من جزء من جسمك إلى جزء آخر.

علاج فطريات اللسان والحمية الغذائية

هناك حاجة إلى عمل المزيد من الأبحاث لمعرفة كيف يمكن أن يؤثر النظام الغذائي على التعرض لفطريات اللسان.

تشير بعض الدراسات موثوقة المصدر إلى أن تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على بروبيوتيك أو تناول مكملات بروبيوتيك قد يساعد في الحد من نموالبكتيريا المسببة لفطريات اللسان، ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من البحث لمعرفة الدور الذي قد يلعبه البروبيوتيك في علاج فطريات اللسان أو الحد منها.

يعتقد بعض الناس أن الحد من بعض الأطعمة أو تجنبها قد يساعد أيضًا في الحد من فطريات اللسان. على سبيل المثال، اقترح بعض الأشخاص أن الحد من الكربوهيدرات والسكريات المعالجة يمكن أن يساعد في علاج أو منع فطريات اللسان والتهابات الخميرة الأخرى. والآن بعد أن تعرفتم على كيفية علاج فطريات اللسان، أخبرونا هل جربتم أي من العلاجات المذكورة سابقاً؟ للمزيد من المعلومات أو للحصول على استشارة طبية قوموا بترك استفساراتكم لنا في الرابط التالي.

المصادر
https://www.healthline.com/health/thrush

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *