أضف استشارتك

علامات الاجهاض وأسبابه المختلفة.. وكيف يمكن تشخيصه؟

علامات الاجهاض

الإجهاض هو إنهاء مبكر للحمل وتعرفه منظمة الصحة العالمية بأنه الحمل الذي يكون فيه وزن الطفل يعادل 500 جرام أو أقل، ويكون عمر الجنين يتراوح بين 20 إلى 22 أسبوع، وأسباب الاجهاض تختلف فقد يحدث الإجهاض في شهور الحمل الأولى أو الأخيرة، و قد تجهل بعض السيدات حدوث الإجهاض، فما هي علامات الاجهاض التي  يجب الانتباه لها؟ تابعي معنا هذا المقال.

ما هي أسباب الإجهاض؟

مشاكل لدى الجنين

معظم الأسباب تكون ناتجة عن حدوث خلل في الكروموسومات ، والجنين لا ينمو بصورة طبيعية في 50% من حالات خلل الكروموسومات.

خلل الكروموسومات قد يؤدي لحدوث

مشاكل لدى الأم

  • عدم التحكم في مرض السكري أثناء الحمل 
  • العدوى
  • مشاكل هرمونية
  • مشاكل عنق الرحم
  • أمراض الغدة الدرقية
  • أمراض الأوعية الدموية الكولاجينية مثل مرض الذئبة
  • أمراض المناعة الذاتية
  • تشوهات الحاجز الرحمي
  • التدخين
  • تعاطي الكحوليات

علامات الاجهاض

تتمثل أهم علامات الاجهاض في الأعراض التالية:

  • حدوث نزيف مهبلي ، ويكون العلامة الأولية لحدوث مشكلة أثناء الحمل ، و بالرغم من ذلك لا يجب الخلط بين أسباب حدوث النزيف الأخرى.
  • تشنج في منطقة البطن و أسفل الظهر.
  • مرور نسيج أو سائل من خلال المهبل.

الأعراض السابقة ليست دقيقة للتشخيص ، و لكن هناك بعض الاختبارات المعملية و التصويرية لتأكيد التشخيص.

مواضيع متعلقة

كيف يمكن تشخيص أسباب الإجهاض؟

فحص الحوض

يقوم الطبيب المعالج باجراء فحص لمنطقة الحوض للتأكد من وجود توسع في عنق الرحم من عدمه.

فحص الرحم

يقوم الطبيب المعالج باجراء فحص سريري للرحم للتأكد من أن ارتفاع الرحم يتناسب مع مدة الحمل.

فحص الموجات الفوق صوتية

يقوم الطبيب المعالج باجراء موجات فوق صوتية للتأكد من وجود نبض للجنين ، في حالة عدم وجود نبض للجنين قد يشير ذلك لوجود مشكلة ، وفي حالة عدم التأكد من وجود نبض الجنين يتم إعادة فحص الموجات الفوق صوتية في غصون أسبوع.

اختبارات الدم

قد يطلب الطبيب المعالج القيام باجراء اختبار الدم للتأكد من نسبة هرمون الحمل (HCG) ، وجود انخفاض في نسبة الهرمون يشير لوجود مشكلة تهدد الحمل.

اختبارات الأنسجة

في حالة مرور نسيج من المهبل يتم أخذ عينة منه و تحليلها معملياً للتأكد من أن النسيج خاص بالجنين.

أنواع الإجهاض

إجهاض منذر

و يشمل النزيف المهبلي، ولكن بدون حدوث توسع في عنق الرحم ، و قد يكتمل الحمل بدون حدوث مشاكل ، ولكن يحتاج الأمر للراحة و عدم بذل مجهود.

إجهاض حتمي

و يشمل النزيف المهبلي، وحدوث توسع في عنق الرحم ، ولا يمكن اكتمال الحمل.

إجهاض غير مكتمل

يحدث مرور لبعض من النسيج الخاص بالجنين و المشيمة من خلال المهبل و يبقى البعض الآخر في الرحم ، ويحتاج الأمر لاجراء عملية كحت للرحم.

إجهاض مكتمل

يحدث مرور لجميع أنسجة الجنين و المشيمة من خلال المهبل.

إجهاض مع حدوث عدوى

و يحدث نتيجة لوجود عدوى في الرحم ، وقد ينتج عن وفاة الجنين داخل الرحم و بقائه بالداخل لفترة طويلة.

إجهاض فائت

و يحدث نتيجة لوفاة الجنين في الرحم و بقائه لعدة أسابيع.

في حالة تكرار الإجهاض أكثر من مرة يحتاج الأمر لإجراء بعض الاختبارات لمعرفة سبب المشكلة، وتكون أغلب الأسباب ناتجة عن وجود خلل هرموني أو مشكلة في الكروموسومات، وفي حال وجود أي سؤال يمكن استشارة أحد أطباءنا .. من هنا.

اقرئي أيضاً:

المصادر
webmd mayoclinic

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *