كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

علامات تبويض المرأة

علامات تبويض المرأة


من الضروري معرفة ميعاد مرحلة التبويض لدى المرأة لمعرفة أفضل وقت لحدوث الحمل، تعرف في هذا المقال على علامات تبويض المرأة وتعرفي على كيفية زيادة فرص الحمل.

Advertisement

ما هو التبويض؟

التبويض هو مرحلة من مراحل دورة الحيض عند المرأة، وتتضمن إطلاق البويضة من أحد المبيضين ويبدأ الحمل عند التقاء البويضة بالحيوان المنوي خلال رحلة البويضة في قناة فالوب، وتعتمد مرحلة التبويض على تفاعل معقد بين الغدد والهرمونات.

تبدأ هذه المرحلة بشكل عام قبل أسبوعين من الدورة الشهرية، وأبرز علامات التبويض وجود تغيرات في عنق الرحم وارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم عند عدم بذل أي مجهود، وتحدث مرحلة التبويض مرة كل شهر حتى سن اليأس، وتعاني بعض النساء من عدم انتظام مرحلة التبويض.

اقرئي أيضًا: كيفية حساب أيام التبويض بدقة

علامات تبويض المرأة

هناك بعض العلامات والعوامل التي يمكن الاعتماد عليها في تحديد مرحلة التبويض، وهي:

  • يبدأ التبويض قبل الدورة الشهرية بـ 10 لـ 16 يوم، لذلك إذا كانت دورتك الشهرية منتظمة يمكنك حساب ميعاد التبويض بسهولة.
  • مخاط عنق الرحم، فقد تلاحظين وجود مخاط أكثر رطوبة ولزوجة أثناء مرحلة التبويض.
  • ترتفع درجة حرارة الجسم ارتفاع بسيط عند بداية مرحلة التبويض.
  • تزداد مستويات الهرمونات في الجسم خلال مرحلة التبويض، ويمكن استخدام اختبار التبويض لقياس مستوى هذه الهرمونات في البول.
  • تعاني بعض النساء من ألم في البطن خلال مرحلة التبويض وقد يرتكز الألم في جانب واحد من جوانب البطن.

عادات تؤثر على عملية التبويض

  • تعاني بعض النساء من زيادة في الوزن مما يتعارض مع عملية التبويض داخل الجسم، لذلك حاولي الحفاظ على وزن صحي مناسب.
  • القيام بالتمارين الرياضية الشاقة أيضًا يعيق عملية التبويض.
  • العادات الغذائية الضارة مثل عدم تناول وجبات غذائية أساسية أو الصيام لفترات طويلة قد يتسبب في عدم قدرة الجسم على تنظيم عملية التبويض، لذلك يجب الذهاب إلى الطبيب إذا كنتِ تعانين من فقدان للشهية أو الشره المرضي.
  • يتسبب التوتر والضغط النفسي في الكثير من الأضرار والاضطرابات لدورة الحيض.

كيفية زيادة فرص الحمل

بعد أن تعرفتي على علامات تبويض المرأة فإجراء بعض التغييرات على نمط حياتك قد يزيد من احتمالية الحمل لديكِ، ولكن هناك بعض الحالات المرضية التي قد تؤثر على احتمالية الحمل مثل مرض السكري والربو والسمنة المفرطة.

Advertisement

الحفاظ على وزن صحي

زيادة أو نقص الوزن من العوامل التي تؤثر على فرصة الحمل، حيث أن زيادة أو نقص دهون الجسم يمكن أن تؤدي إلى عدم انتظام الدورة الشهرية، لذلك فإن كتلة الجسم المثالية هي من 20 لـ 25، أما أقل من 19 أو أكثر من 30 قد يتسبب في مشاكل في الحمل.

اقرئي أيضًا: كيفية حساب كتلة الجسم

الإقلاع عن التدخين

يؤدي التدخين إلى حدوث مشاكل في الخصوبة بما في ذلك التدخين السلبي الذي يقلل من الخصوبة لدى النساء، كما أن الزوج المدخن قد يعاني من ضعف الحيوانات المنوية مما يتسبب في ضعف فرص الحمل وتأخره.

اقرئي أيضًا: علاج ضعف حركة الحيوان المنوي

اختيار أفضل وقت للحمل

أفضل وقت للحمل هو خلال يوم أو أكثر من مرحلة التبويض، حيث تعيش البويضة لمدة من 12 لـ 24 ساعة بعد إطلاقها من المبيض ويجب أن يقوم الحيوان المنوي بعملية الإخصاب خلال هذه المدة، كما يعيش الحيوان المنوي حتى 7 أيام في الجسم في انتظار خروج البويضة.

Advertisement

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على علامات تبويض المرأة وتعرفتي على كيفية زيادة فرص الحمل وأهم العادات التي تعيق عملية التبويض، إذا كانت لديكِ أي استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

حاسبة ايام التبويض

أول يوم من آخر دورة حيض لكِ هو:

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.nhs.uk/common-health-questions/womens-health/how-can-i-tell-when-i-am-ovulating/ https://www.betterhealth.vic.gov.au/health/conditionsandtreatments/ovulation https://www.nhs.uk/common-health-questions/pregnancy/how-can-i-increase-my-chances-of-getting-pregnant/