ADVERTISEMENT

عملية غسل الكلى: أنواعها ومضاعفاتها ومعلومات هامة

أمراض الكلى والفشل الكلوي أصبحت منتشرة جدا في العصر الحديث لعوامل كثيرة، وبالتأكيد تعرف شخصا واحدا على الأقل يخضع للغسيل الكلوي، فما هي عملية غسل الكلى وكيف تتم؟ وهل لها مضاعفات؟ اعرف كل ما يهمك عنها في هذا المقال.

ما هي عملية غسل الكلى Dialysis؟

هي إجراء ضروري لمرضى الفشل الكلوي، حيث يقوم هذا الإجراء بالقيام بوظيفة الكليتين في تنقية الدم من السموم والأملاح والمعادن والسوائل الزائدة في الجسم، وهناك نوعين من الغسيل الكلوي هما:

ADVERTISEMENT
  1. غسيل الكلى الدموي: والذي يتم فيه تنقية الدم عن طريق جهاز خارج الجسم، حيث يقوم الجهاز بتنظيف الدم ثم إعادته للجسم مرة أخرى.
  2. غسيل الكلى البريتوني: حيث يتم ضخ السوائل التي تعمل على تنظيف الدم داخل البطن، لتقوم الأوعية الدموية الصغيرة في الغشاء البريتوني في البطن بامتصاصه لتنقية الدم من السموم والسوائل الزائدة، ثم يتم العمل على تجفيف هذا السائل.

متى يحتاج مريض الكلى للغسيل الكلوي؟

يحتاج مريض الكلى للقيام بهذا الإجراء مع وصوله للمرحلة الأخيرة من الفشل الكلوي، وبعد عدم نجاح العلاجات الأخرى التي تعمل على إعادة الكلى للقيام بوظيفتها، فلا يبقى إلا أن يلجأ المريض لهذا الإجراء، وللأسف لا يقوم غسيل الكلى بعلاج مرض الكلى وسيستمر المريض في الخضوع له حتى يتاح له القيام بزرع الكلى إن أمكن.

كيف تتم عملية غسل الكلى؟

كما ذكرنا فهناك نوعين من غسيل الكلى، وكل نوع له طريقة كما يلي:

غسيل الكلى الدموي

وهو النوع الأكثر شيوعا، ويتم بتوصيل أنبوبين رفيعين في الوريد في ذراع المريض، ومن خلال أحدهما يتم سحب الدم ليمر عبر جهاز التنقية، ثم يتم إرجاعه مرة أخرى للجسم من خلال الأنبوب الآخر.

عملية غسل الكلى البريتوني

في هذه العملية لا يتم استخدام جهاز خارجي لتنقية الدم، ولكن يعمل الغشاء الرقيق المبطن للبطن (الغشاء البريتوني) كفلتر بدلا من الجهاز، حيث يتم عمل شق صغير بجوار السرة ويتم إدخال قسطرة من خلاله لتصل لتجويف البطن.

ADVERTISEMENT

من خلال القسطرة يتم ضخ السائل المنقي ليصل لتجويف البطن وعندما تمتصه الأوعية الدموية في هذه المنطقة، يتم سحب الفضلات والسوائل والمواد الزائدة في الدم إلى هذا السائل.

بعد بضع ساعات يتم سحب هذا السائل بما يحتويه من المواد الزائدة وتجميعه في حقيبة بلاستيكية خاصة وتجفيف البطن منه، واستبداله بسائل نظيف.

يتم تكرار هذه العملية لسحب السائل واستبداله كل 30 – 40 دقيقة وعادة ما تكرر لأربع مرات في اليوم.

غسيل الكلى من الرقبة

لا يعتبر هذا الإجراء نوع ثالث، ولكنه يندرج تحت عملية غسل الكلى الدموي، حيث يتم استخدام الوريد الكبير في الرقبة مؤقتا بدلا من الذراع لسحب الدم وتنقيته وإرجاعه، يتم اللجوء لوريد الرقبة في حالة الخضوع لفترة طويلة لغسل الكلى حيث يصعب مع الوقت إتمام هذه العملية من الأوردة الطبيعية. ويمكن استخدام وريد الرقبة لمدة 14 يوم.

ADVERTISEMENT

مدة غسيل الكلى

كما ذكرنا فالمريض الذي يخضع للغسيل الكلوي يجب أن يستمر عليه مدى الحياة، إلا في حالة تواجد إمكانية لزرع الكلى، عادة ما تتم جلسات الغسيل الكلوي 3 مرات في الأسبوع وتستمر الجلسة لمدة 4 ساعات تقريبا، ويمكن للطبيب تحديد جدول منتظم للخضوع لهذا الإجراء في المنزل في حالة توفر هذه الأمكانية كما يلي:

  • 4 مرات في الأسبوع – 4 ساعات لكل مرة.
  • 5 مرات في الأسبوع – 3 ساعات لكل مرة.

مضاعفات عملية غسل الكلى والآثار الجانبية

من الطبيعي أن يشعر المريض بالإرهاق والتعب بعد غسيل الكلى، إلا أنه يمكن أن يعاني من بعض الآثار الجانبية التي يمكن أن تختلف من شخص لآخر حسب شدتها وحسب نوع الغسيل الكلوي الذي يخضع له، كما يلي:

آثار غسيل الكلى الدموي

آثار عملية غسل الكلى البريتوني

ADVERTISEMENT

لحسن الحظ، يمكن علاج هذه المضاعفات وتجنب حدوثها باتباع تعليمات الطبيب ونصائحه للتعايش مع هذه الحالة، كما يمكن تقليل هذه المخاطر بدءا من المنزل باتباع هذه النصائح:

  • تناول المزيد من السوائل حسب تعليمات الطبيب والتي تساعد على تجنب الجفاف.
  • فحص مكان إدخال الأنبوب أو القسطرة بشكل منتظم حسب نوع الغسيل لملاحظة أي خطر للإصابة بعدوى او التهاب.
  • ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة وتنظيم النظام الغذائي لتجنب زيادة الوزن.

متى تستشير الطبيب؟

يجب أن تستشير الطبيب فورا في حالة ظهور هذه الأعراض:

  • صعوبة التنفس.
  • صعوبة في التركيز والتشوش.
  • تورم الأطراف أو احمرارها والشعور بالألم بها.
  • حمى لأكثر من 38 درجة.
  • فقدان الوعي.

هل غسيل الكلى مؤلم؟

بعض الأشخاص يعتقدون أن الغسيل الكلوي عملية مؤلمة جدا، ولكن هذا اعتقاد خاطئ تماما، فالألم بالتأكيد ليس حتميا مع استمرار عملية الغسيل، بل يجب أن تخبر طبيبك إذا شعرت بأي ألم غير طبيعي خلال العملية أو بعدها.

الآثار الجانبية والمضاعفات التي يمكن الشعور بها هي ما ذكرناها وهي بالتأكيد تسبب عدم الراحة وأعراض أخرى يمكنك ملاحظتها وإخبار الطبيب عنها.

التبول بعد غسيل الكلى

ماذا عن عملية التبول بعد عملية غسل الكلى؟ هذا السؤال شائع بالتأكيد لدى كل من يمر بهذه العملية أو من سيبدأ بها، من الطبيعي أن تعتقد أن الكلى لن تقوم بإنتاج البول مرة أخرى مع استمرار عملية الغسيل الكلوي، إلا أنه في بعض الحالات قد تكون الكلى لديها قدرة ضئيلة على العمل فيتم إنتاج كمية قليلة من البول، ولكن إذا لاحظت ذلك فليس معناه أنك لن تحتاج لغسيل الكلى مرة أخرى، وهذا ما سيحدده الطبيب حسب حالتك العامة وخطتك العلاجية.

وأخيرا، يجب أن نذكرك بضرورة استشارة الطبيب إذا كنت مريض بالكلى بشأن فعالية علاجك ومدى نجاحه، حتى لا تضطر للجوء لعملية غسل الكلى كما يمكن بالتأكيد تجنب الوصول لهذه الحالة باتباع تعليمات طبيبك حرفيا وتغيير نمط حياتك للأفضل.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة نهلة النجار
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد