عمى الالوان عند الاطفال .. ما هي العلامات الدالة عليه؟

عمى الالوان عند الاطفال

يعتبر عمى الألوان من أشهر الأمراض الخاصة بالعيون بشكل عام، حيث يحدث فيها تداخل بين الألوان وعدم القدرة على تمييز بعض الألوان مثل الأحمر والأخضر، ولكن ماذا عن عمى الالوان عند الاطفال تحديداً؟ وكيف يمكن أن يتم اكتشافه؟ وما هي العلامات التي تدل على أن الطفل قد يكون مصاباً بعمى الألوان؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال أعزائي القراء، فتابعوا معنا.

ما هو عمى الألوان؟

عمى الألوان ببساطة شديدة هو حدوث خلل في القدرة على تمييز بعض الألوان، وعادة لا يحدث هذا في كل الألوان ولكن في الألوان الأساسية الثلاثة، والتي يقوم الأطفال بتعلمها في بداية معرفتهم للألوان وهي الأحمر والأزرق والأخضر، يرتبط الاضطراب بعدم القدرة على تمييز لون من هذه الألوان وليس جميعها.

اقرأ أيضاً: معلومات مهمة لا تعلمها عن مرض عمى الألوان.

عمى الالوان عند الاطفال

لأن عمى الألوان له العديد من الأسباب، والتي يكون بعضها وراثياً، فإنه قد يحدث لدى الأطفال أيضاً، يتم ملاحظة ذلك من خلال بعض العلامات والأعراض التي تظهر لدى الطفل المصاب، من المهم اكتشاف عمى الالوان عند الاطفال والبدء في إجراءات علاجه في أقرب وقت ممكن.

مواضيع متعلقة

ستوري

أعراض عمى الالوان عند الاطفال

Related image
أعراض عمى الالوان عند الاطفال

يكون لدى الطفل المصاب بعمى الألوان اضطرابات عامة في القدرة على رؤية بعض الألوان والتمييز بينها، وبشكل عام يجب البحث عن العلامات الآتية:

  1. استخدام الألوان الخاطئة للكائنات، وخاصة باستخدام الألوان الداكنة بشكل غير مناسب، على سبيل المثال استخدام اللون البنفسجي للأوراق على الأشجار.
  2. يكون لدى الطفل فترة اهتمام منخفضة عند التلوين في الأوراق والواجبات المدرسية.
  3. مشاكل في تحديد أقلام اللون الأحمر أو الأخضر، أو ​​أي قلم ألوان رصاص يدخل اللون الأحمر أو الأخضر في تكوينه، مثل الأرجواني والبني.
  4. تحديد اللون قد يكون أسوأ بسبب انخفاض مستوى الإضاءة، ووجود مساحات صغيرة من اللون، أو مساحات صغيرة من ألوان أخرى متداخلة مع اللون.
  5. شم رائحة الطعام قبل الأكل للتعرف عليه.
  6. يكون لدى الطفل شعوراً ممتازاً بالرائحة.
  7. رؤية ليلية ممتازة.
  8. حساسية للأضواء الساطعة.
  9. مشاكل القراءة مع الصفحات الملونة أو أوراق العمل ذات الألوان المختلفة.
  10. قد يشكو الأطفال من ألم في العيون أو الرأس إذا نظروا إلى شيء أحمر على خلفية خضراء، أو العكس.
  11. قد لا يرغب الأطفال الذين لديهم عمى الألوان في تلوين الصور، أو في لعب ألعاب الفرز باستخدام كتل أو خرز ملون.

اقرأ أيضاً: كيف يرى مريض عمى الألوان العالم من حوله؟ تعرف على الإجابة.

اختبار عمى الالوان عند الاطفال

عندما تقوم باللعب مع طفلك، فقم باستخدام بألعاب لها ألوان مختلفة وعلمه الألوان الصحيحة بهذه الطريقة، فإذا لاحظت أن هناك ألوان معينة يخلط بينها الطفل دائماً، حدد هذه الألوان وقم باصطحاب الطفل إلى الطبيب حتى يقوم بفحصه وإجراء بعض الاختبارات له، عادة ما يتم إجراء الاختبار للأطفال ما بين 3 إلى 5 سنوات من العمر.

اقرأ أيضاً: أنواع اختبارات عمى الألوان بالتفصيل، تعرف عليها.

هل يمكن علاج عمى الألوان عند الأطفال؟

Related image
فحص العين للأطفال

لأن عمى الألوان عند الطفل يمكن أن يكون له العديد من الأسباب، يجب أولاً تحديد السبب الذي أدى إلى ذلك، فإذا كان السبب على سبيل المثال هو حالة طبية كامنة في العين، فسيقوم الطبيب بتدبير الإجراءات اللازمة للعلاج.

أما إذا كان السبب وراثياً، فعادة ما يكون العلاج صعباً في تلك الحالة، ولكن يمكن أن يتخذ الطبيب بعض التدبيرات والإجراءات التي ينصح بها لتحسين الحالة، مثل استخدام النظارات أو العدسات المخصصة لعمى الألوان.

اقرأ أيضاً: علاج عمى الألوان بالطرق الطبية، ونصائح منزلية مهمة.

والآن أعزائي القراء، بعد أن تعرفتم على كيفية اكتشاف عمى الالوان عند الاطفال وأعراضه، إذا كان لديكم أي استفسارات أخرى، يمكنكم استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
http://www.colourblindawareness.org/parents/early-symptoms/ http://www.webmd.com/eye-health/tc/color-blindness-topic-overview#1

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *