السكري عند الاطفال.. ماذا تفعل عندما يصاب طفلك بالسكري؟

السكري عند الاطفال

حين نتحدث عن السكري عند الاطفال فإننا نقصد (النوع الأول) من مرض السكري والذي يحدث بسبب فقد الجسم لهرمون الأنسولين ولذا يطلق عليه مسمى مرض السكري المعتمد على الأنسولين، وهنا سرد لحقائق هامة بخصوص مرض السكري النوع الأول الذي يصيب الأطفال

السكري عند الاطفال من النوع الأول

مرض السكري النوع الأول في الأطفال هو عدم قدرة البنكرياس على إنتاج الأنسولين، كان يعرف باسم السكري المعتمد على الأنسولين.

علامات وأعراض مرض السكري عند الاطفال عادة ما تتطور بسرعة، على مدى فترة من أسابيع  وهي:

أطباء الأطفال وحديثي ولادة

  • زيادة العطش وكثرة التبول، فالسكر الذائد يتراكم في مجرى الدم لطفلك، و يسحب السائل من الأنسجة، وهذا يشعر طفلك بالعطش.ونتيجة لذلك يتبول أكثر من المعتاد.
  • الجوع حيث لا يوجد مايكفي من الأنسولين لنقل السكر إلى خلايا طفلك، وعضلات طفلك وأجهزة الجسم هذا يؤدي الجوع الشديد.
  • فقدان الوزن، على الرغم من الأكل أكثر من المعتاد لتخفيف الجوع، قد يفقد الوزن بسرعة في بعض الأحيان لعدم كفاية السكر والطاقة، والأنسجة العضلية ومخازن الدهون تتقلص ببساطة وهذا يفسر فقدان الوزن.
  • التعب نتيجة حالة حرمان خلايا طفلك من السكر.
  • التهيج يمكن للأطفال أن يبدو فجأة متقلب المزاج أو سريع الإنفعال.
  • عدم وضوح الرؤية ارتفاع السكر في الدم يسحب السائل من عدسات العيون لطفلك، وهذا قد يؤثر على قدرة طفلك على التركيز بشكل واضح.

أسباب الإصابة بالنوع الأول

السبب الدقيق لمرض السكري النوع الأول غير معروف ولكن قد يكون بسبب خطأ في نظام المناعة الخاص في الجسم التي تحارب البكتيريا الضارة والفيروسات فتهاجم الخلايا المنتجة للأنسولين في جزر” لانجرهانز ” في البنكرياس و تلعب الوراثة دورا في هذه العملية، والتعرض لبعض الفيروسات التي قد تسبب المرض.

مواضيع متعلقة

عوامل الخطر للإصابة بالسكري النوع الأول

  • تاريخ عائلي: أي شخص مع أحد الوالدين أو الأشقاء مصاب بالسكري النوع الأول.
  • الجينات: وجود جينات معينة يدل على وجود خطر متزايد للإصابة بالسكري.
  • التعرض للفيروس ابشتاين بار، فيروس كوكساكي.
  • انخفاض مستويات فيتامين D.
  • مياه الشرب التي تحتوي على النترات.
  • توقيت الفطام للطفل قد تؤثر أيضاً.

مضاعفات المرض تتطور على المدى الطويل تدريجيا

في النهاية إذا لم تستقر مستويات السكر في الدم، قد تكون مضاعفات مرض السكري مهددة للحياة:

  • أمرض القلب والدم، بما في ذلك مرض الشريان التاجي مع الذبحة الصدرية والسكتة القلبية، السكتة الدماغية، وضيق الشرايين وتصلب الشرايين.
  • تلف الأعصاب والاعتلال العصبي.
  • الفشل الكلوي.
  • تلف الأوعية الدموية في شبكية العين (اعتلال الشبكية السكري) يمكن أن يسبب اعتلال الشبكية السكري العمى و إعتام عدسة العين والمياه الزرقاء.
  • تلف الأعصاب في القدمين أو ضعف تدفق الدم إلى القدمين يزيد من خطر حدوث مضاعفات القدم المختلفة.
  • التهابات الجلد البكتيرية، والالتهابات الفطرية والحكة.
  • هشاشة العظام.
  • مشاكل الدماغ مخاطر الإصابة بالعته ومرض ألزهايمر.

ماذا يمكنك أن تفعل؟

  • اكتب أي مخاوف لديك عن طفلك الذي تريد مشاركتها مع طبيبك.
  • اطلب من أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء أن ينضم إليك، إذا كان ذلك ممكنا.
  • السيطرة على مرض السكري بشكل جيد يتطلب منك الإحتفاظ الكثير من المعلومات.
  • إتخاذ دفتر ملاحظات وقلم أو قلم رصاص، لكتابة المعلومات الهامة.

اكتب الأسئلة التي تريد أن تسألها من طبيبك مثل:

  • توقيت رصد الجلوكوز في الدم.
  • العلاج بالأنسولين، أنواع الأنسولين المستخدمة، وتوقيت الجرعات، ومقدارها.
  • انخفاض نسبة السكر في الدم، كيفية التعرف على هذه الحالة وكيفية علاجها.
  • ارتفاع نسبة السكر في الدم، الاحتياطات الواجب إتخاذها و الإسعافات الأولية.
  • الكيتونات، الفحص والعلاج.
  • التغذية، أنواع المواد الغذائية وتأثيرها على نسبة السكر في الدم.
  • الأنسولين وضبط الاستهلاك الغذائي للنشاط.
  • التعامل مع مرض السكري في المدرسة، وفي المناسبات الخاصة.
  • عدد مرات زيارة الطبيب وغيرها من المتخصصين لرعاية مرضى السكري.
  • اختبارالسكر العشوائى في الدم، وسيتم أخذ عينة الدم في وقت عشوائي ونسبة السكر في الدم العشوائي 200 ملغم/ديسيلتر (11.1 مليمول / لتر).
  • اختبار الهيموجلوبين السكري (A1C)، وهو يعمل عن طريق قياس نسبة السكر في الهيموجلوبين، مستوى A1C من 6.5%.
  • اختبار الصوم، وسيتم أخذ عينة الدم بعد صيام ليلة وضحاها مستوى السكر في الدم أقل من 100 ملغم / ديسيلتر (5.6 مليمول / لتر).
  • أيضا اختبارات الدم للتأكد من الأجسام المضادة المشتركة في داء السكري نوع 1 ومساعدة الأطباء التمييز بين النوع الأول والنوع الثاني من مرض السكري.
  • وجود الكيتونات في البول يشير أيضا مرض السكري النوع الأول.

علاج السكري عند الاطفال من النوع الأول

  • هو إلتزام مدى الحياة لرصد السكر في الدم، الأنسولين، وتناول الطعام الصحي
  • سوف يحتاج طفلك الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة.
  • الأطعمة العالية القيمة الغذائية وقليلة الدهون والسعرات الحرارية.
  • أيضا ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

خطة علاج السكري عند الاطفال

على مر السنين، قد يحتاج طفلك:

  • جرعات مختلفة أو أنواع من الأنسولين.
  • رصد نسبة السكر في الدم.
  • المراقبة المستمرة للجلوكوز (CGM) الـ-CGM –هو أحدث طريقة لمراقبة مستويات السكر في الدم باستخدام إبرة رفيعة تحت الجلد مباشرة يتحقق مستوى السكر في الدم كل بضع دقائق.

اعتمادا على عمر الطفل واحتياجاته، قد يصف الطبيب خليط من أنواع الأنسولين لاستخدام على مدار اليوم والليلة في كثير من الأحيان، يتم حقن الأنسولين باستخدام إبرة رفيعة وحقنة الأنسولين أو قلم (جهاز يشبه القلم الحبر) أو مضخة الأنسولين.

المشاكل الناتجة عن عدم التحكم في مستوى السكر في الدم

1. انخفاض نسبة السكر في الدم:

مستوى السكر في الدم يمكن أن ينخفض لأسباب كثيرة، بما في ذلك تخطي وجبة، و المزيد من النشاط البدني أو عن طريق الحقن من المعتاد الأنسولين أكثر من اللازم.

الأعراض المبكرة لانخفاض السكر في الدم ما يلي:

  • تعرق.
  • جوع.
  • دوخة.
  • شحوب البشرة.
  • عدم انتظام دقات القلب.
  • تعب.
  • صعوبة في التركيز.
  • الصداع.

2. زيادة الكيتونات في البول وعلاماتها:

  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • غثيان وقيء.
  • ألم في البطن.
  • رائحة النفس كرائحة الفواكة.

الوقاية من السكري عند الاطفال

لا يوجد شئ يمكن القيام به لمنع مرض السكري، ولكن يمكنك مساعدة طفلك لمنع المضاعفات الناجمة عن مرض السكري النوع الأول عن طريق الحفاظ على نسبة السكر في الدم و التحكم الجيد قدر الإمكان.

اقرأ أيضا:

المصادر
mayoclinic

11 تعليق على “السكري عند الاطفال.. ماذا تفعل عندما يصاب طفلك بالسكري؟

  1. ربي يحمي اولادنا أجمعين

  2. معلومات رائعة جزاكم الله خيرا اعناكم

  3. كنت اجهل الكثير قبل ان اطلع علي هذه المعلومات القيمه عن مرض السكر عافا الله الجميع مجددا الشكر كل الشكر لكل من ساهم في امرار هذه المعلومات

  4. أللهم أشف كل مرضي المسلمين والناس أجمعين

    اقرأ المحتوى الأصلى على موقع كل يوم معلومة طبية
    https://www.dailymedicalinfo.com/articles/a-880

    المصدر ©كل يوم معلومة طبية

  5. مشكورين على هالموضوع والله يحمي اولادنا

  6. الله يشفي جميع المرضى

  7. أصيب إبني بالسكر وهو في سن الخامسة ظهرت عليه جميع الأعراض المدكورة في المقال .لم نكن نعلم انا وأمه عن مرض السكر شيء فكانت صظمة لنا, ولكن بفضل الطبيب المعالج الدي أحالنا على جمعية تعنى بمرضى السكري تغلبنا على خوفنا على ابننا وتمكنا من دوراة تكوينيةلكيفية التعامل والتعايش مع داء السكري .فإبني الآن عمره 18 السنة بصحة جيدة متفوق في دراسته والحمد لله. هذا فعلى الاباء التجنيد حتى يكون الطفل في صحة جيدة.الهم احفظ الجميع.

  8. مميز جدا ومقالة رائعه تستحق التقييم وبه نعرف ان نعم الله علينا كثيرة فلنقول دائما الحمد لله الذي عافاني فيما ابتلى به غيري وفضلني على كثيرا ممن خلق تفضيلا فالحمد لله على نعمة الصحة والعافية والحمد لله حتى يبلغ الحمد منتهاه

  9. جزاكم الله خيرا

  10. شكرا على معلوماتكم القيمة الرائعة وبانتظار المزيد باستمرار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *