كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

فاكهة الكيوي ومرض السكري

فاكهة الكيوي ومرض السكري


هناك علاقة جيدة بين فاكهة الكيوي ومرض السكري وذلك لأنها من الفواكه منخفضة السكر التي يمكنك تناولها دون قلق؛ تابعوا قراءة المقال لمعرفة فوائد الكيوي الأخرى لمرضى السكري.

Advertisement

فاكهة الكيوي ومرض السكري

تعتبر فاكهة الكيوي من الناحية التقنية من فصيلة التوت؛ هذه الفاكهة غنية بـ فيتامين سي ومنخفضة السكر، حيث أنها تحتوي على ستة جرامات من السكر فقط لكل ثمرة مما يجعلها إضافة جيدة للغاية لحميتك الغذائية.

وتنصح جمعية السكري الأمريكية (ADA) بأن أي فاكهة يمكن تناولها من قبل الأشخاص المصابين بمرض السكري، طالما لا توجد حساسية من هذه الفاكهة، كما وجد التحليل الذي نشر في عام 2014 في المجلة الطبية البريطانية أن تناول الفاكهة بكميات مناسبة يرتبط بشكل كبير بانخفاض خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني.

ولكن عليك أن تنتبه، فطريقة تحضير الفاكهة يمكن أن تؤثر على مدى فائدتها لجسمك وعلى نسبة السكر في الدم لديك، على سبيل المثال، الفواكه الطازجة أو المجمدة أفضل من الفواكه المصنعة والمعلبة والعصائر والفواكه المجففة.

اقرأ أيضاً: فوائد الكيوي المتعددة .. للصحة وللبشرة وللشعر

الفواكه المناسبة لمرضى السكري

بالنسبة لمرضى السكري، تتمثل إحدى طرق اختيار الفواكه الآمنة والمناسبة وغيرها من الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات (فحص مؤشر نسبة السكر في الدم أو مؤشر جلاسيمي (GI))، وهو تصنيف للأطعمة على مقياس من 1 إلى 100، حيث تشير النتيجة إلى مدى السرعة التي قد يرفع بها العنصر الغذائي المحدد مستويات السكر في الدم، ويتم امتصاص الأطعمة ذات المؤشر المرتفع أسرع من الأطعمة المتوسطة أو المنخفضة.

وقد يفاجأ الناس عندما يعلمون أن العديد من الفواكه تحتوي على نسبة منخفضة من نسبة السكر في الدم، بعكس بعض الخضروات النشوية، مثل البطاطس، والتي يتم هضمها بسرعة أكبر.

Advertisement

وبالطبع يعد الكيوي من الفواكه المنخفضة في مؤشر نسبة السكر في الدم، مما يجعله ملائم للغاية لإضافته لحميتك الغذائية؛ بعض الثمار لها مؤشر أقل من 55، بما في ذلك:

  • التفاح
  • الأفوكادو
  • التوت
  • الكرز
  • الموز
  • العنب
  • النكتارين
  • الجريب فروت
  • البرتقال
  • الإجاص (الكمثرى)
  • الخوخ
  • الفراولة
  • البرقوق

لديك العديد من الخيارات التي يمكن إضافتها لحميتك الغذائية دون قلق، في حال عدم معاناتك من الحساسية تجاه أي منها بالطبع.

اقرأ أيضاً: الفواكه المفيدة لمرضى السكر وما هى الكميات المسموح بها؟

كمية الفواكه المناسبة لمرضى السكري

توصي معظم الإرشادات بأن يتناول الكبار والأطفال خمس حصص من الفواكه والخضروات يوميًا، نفس الأمر ينطبق على مرضى السكري، وتوصي الإرشادات بأن تتناول حوالي نصف طبق من الخضروات والفواكه في كل وجبة.

ولكن يجب أن يركز الأشخاص المصابون بداء السكري على الخضار غير النشوية بنسبة 50 في المائة من الوجبة بدلاً من الاعتماد على الفاكهة، ويجب أن يكون النصف المتبقي من الوجبة عبارة عن بروتين ونشويات عالية الألياف مثل الفول أو الحبوب الكاملة، ويوصي العديد من الخبراء أيضًا بتضمين الدهون الصحية في كل وجبة لتشجيع الشعور بالشبع وتعزيز امتصاص مضادات الأكسدة والفيتامينات.

وبالنسبة للفاكهة، الحصة الواحدة يمكنها أن تكون ثمرة فاكهة متوسطة الحجم، أو كوب واحد من الفواكه الصغيرة  مثل التوت، ولكن يجب أن تكون الحصة المتناولة من الفاكهة نصف كوب فقط في حال تناول الفواكه المصنعة، مثل عصير التفاح وعصير الفواكه، وفي حال الوجبات التي تقدم الفواكه المقلية، مثل الزبيب والكرز، تكون الحصة معلقتان كبيرتان فقط.

Advertisement

اقرأ أيضاً: قائمة مهمة بطعام مرضى السكري

والآن بعد التعرف على العلاقة بين فاكهة الكيوي ومرض السكري والفواكه الأخرى التي يمكنك إضافتها لحميتك الغذائية دون قلق، أخبرنا في التعليقات، ما هي فاكهتك المفضلة؟ وللمزيد من المعلومات حول تغذية مرضى السكري يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.medicalnewstoday.com/articles/311220.php https://www.healthline.com/health/best-low-sugar-fruits