فراكشنال ليزر للوجه .. اكتشف المزيد عن هذه التقنية المذهلة!

فراكشنال ليزر للوجه

الفراكشنال ليزر من أشهر علاجات الليزر لعلاج مشكلات البشرة، وهو من أكثر العلاجات فاعلية لمشكلات الوجه، تابعي المقال التالي لمعرفة المزيد عن تقنية الـ فراكشنال ليزر للوجه ومميزاتها واستخداماتها، وكذلك أضرارها وآثارها الجانبيىة.

فراكشنال ليزر للوجه

يتم استخدام تقنية الـ فراكشنال ليزر للوجه أو الليزر الجزئي في تقشير وتجديد سطح البشرة، وقد يؤدي العلاج بتقنية الفراكشنال ليزر إلى تحسين مرونة البشرة ونسيجها، والخطوط الدقيقة، والتجاعيد، وندبات حب الشباب، وأضرار أشعة الشمس، والكلف، وتغير لون الجلد، وغيره من اضطرابات البشرة.

تستهدف تقنية الـ فراكشنال ليزر للوجه مناطق صغيرة، تاركة المناطق المحيطة دون تغيير، فتقنية الفراكشنال ليزر تعتمد على إحداث نقاط حرارية ليزرية صغيرة في الجلد ذات عمق معين، وبالتالي تعمل على تحفيز الجلد لإعاده بناء نفسه عن طريق الكولاجين.

أطباء تجميل

مميزات الفراكشنال ليزر

لقد نجح الـ فراكشنال ليزر للوجه في سد الفجوة بين تقنيات الليزر المُقشرة ablative، وغير المُقشرة non-ablative في علاج البشرة.

وتعمل تقنيات الليزر المُقشرة ablative بشكل أساسي على خلايا الجلد السطحية، أما تقنيات الليزر الغير مُقشرة non-ablative تعمل فقط على الكولاجين وهو الطبقة الوسطى من الجلد، فالمحصلة النهائية أن الفراكشنال ليزر يعمل على كل من طبقات البشرة الخارجية والداخلية من الجلد.

اقرأ أيضا: الفراكشنال ليزر أحدث تقنيات تجميل البشرة

مواضيع متعلقة

استخدامات فراكشنال ليزر للوجه

يُستخدم الفراكشنال ليزر لعلاج المشكلات التالية:

  • خطوط الوجه والتجاعيد.
  • اضرار اشعه الشمس.
  • تصبغ الجلد، وندبات حب الشباب.

انتبه؛ على الرغم أن الفراكشنال ليزر يُستخدم لعلاج اضطرابات التصبغ مثل الكلف، إلا أن العلاج نفسه يمكن أن يؤدي إلى تصبغ ما بعد الالتهاب.

يمكن استخدام الفراكشنال ليزر على أي جزء من الجسم، ولكنه مفيد بشكل خاص على الرقبة والصدر، والأيدي عند مقارنته بالطرق التقليدية للتقشير، كما قد يكون العلاج الجزئي بالليزر مفيدًا أيضًا لبقع الشمس، وعلامات التمدد.

يمكن استخدام الفراكشنال ليزر لجميع أنواع البشرة والمرضى، ولكن التقنيات تختلف حسب عمر المريض، والمشكلة التي يعاني منها،كما يمكن الجمع بين العلاج بـ الفراكشنال ليزر والجراحة، أو العلاجات الجلدية الأخرى.

اقرئي أيضا: تقشير الوجه بالليزر .. ما هي المميزات والمخاطر والنتائج المتوقعة؟

كيف يعمل الفراكشنال ليزر؟

لفهم كيفية عمل الفراكشنال يجب فهم طبقات الجلد، حيث يتكون من 3 طبقات:

  • البشرة epidermis (الطبقة العليا).
  • الأدمة dermis (الطبقة المتوسطة) .
  • تحت الجلد subcutis (الطبقة الدهنية).

مع تقدم العمر، يتغير مظهر وخصائص البشرة، حيث تصبح البشرة أرق، لذلك تصبح الشوائب أكثر وضوحا، ويُفقد الكولاجين في الأدمة تدريجيًا مما يساهم في تكوين خطوط الوجه، وترهل الجلد والتجاعيد.

يعمل الفراكشنال ليزر عن طريق استهداف البشرة والأدمة، عن طريق شعاع ليزر يتم توجيهه على المنطقة المعالجة في الجلد لتحفيز الكولاجين في المنطقة المستهدفة، بينما تظل الأنسجة السليمة المحيطة سليمة ولا تتأثر، وتساعد على شفاء الجرح.

اقرأ أيضا: الليزر الكربوني أو التقشير الكربوني ..ما هو وما هي استخداماته؟

خطوات إجراء فراكشنال ليزر للوجه

  • يتم تطبيق كريم التخدير الموضعي في منطقة العلاج.
  • تتم إزالة كريم التخدير، ثم تطبيق جل مزلق على المنطقة المعالجة لاستهداف المناطق المعالجة بدقة.
  • يعتمد وقت العلاج على المناطق التي يتم علاجها، لكن الوجه الكامل يستغرق حوالي 30 دقيقة.

بعد إجراء فراكشنال ليزر للوجه

  • يمكن الاحساس بالحرق والتورم بعد الإجراء، ولكنه يزول خلال يومين إلى 3 أيام.
  • سيكون للجلد لون وردي لمدة 3-5 أيام.
  • في غضون 24 ساعة يتطور جلد البشرة الجديد ويكون للبشرة مظهر برونزي، يمكن أن يستمر من 3 إلى 14 يومًا.
  • قد يحدث تقشر الجلد أيضًا حيث أن الجلد الجديد يحل محل نسيج الجلد الميت، ويُنصح حينها باستخدام كريم مرطب.

خلال مرحلة الشفاء ولعدة أشهر بعد العلاج، يوصى بحماية الوجه باستخدام واقي شمسي مرطب مع عامل حماية من الشمس لا يقل عن 50، واتباع نصائح الطبيب بدقة.

اقرأ أيضاً: علاج البشرة بالليزر بكامل التفاصيل والخطوات

متى تظهر نتائج الفراكشنال ليزر ؟

نتائج الفراكشنال ليزر ليست فورية ويحدث التحسن ببطء، ولكن يمكن رؤية تحسن مثالي وفرق واضح على مدى فترة ثلاثة إلى أربعة أشهر، ويحتاج الأمر كل هذا الوقت لحدوث الشفاء الكامل، واستبدال الأنسجة التالفة بالكولاجين والإيلاستين، ونمو خلايا الجلد الصحي.

ملاحظة؛ تكون أشعة الفراكشنال ليزر المُقشرة أشد من الأجهزة غير المُقشرة، لذا يستغرق الشفاء عند استخدامها وقتًا أطول قليلاً.

ما هي الآثار الجانبية والمضاعفات للفراكشنال ليزر؟

بعض الآثار الجانبية والمضاعفات التي قد تحدث بعد العلاج بالفراكشنال ليزر تشمل:

  • التقشر المفرط وتكون القشور.
  • التورم لمدة تصل إلى أسبوع واحد بعد العلاج، ويمكن المساعدة في ذلك عن طريق وضع كمادات ثلج في فترات زمنية مدتها 10 دقائق خلال الـ 24 ساعة الأولى.
  • تصبغ ما بعد الالتهاب.
  • تفاقم حب الشباب، والهربس، والالتهابات البكتيرية والكانديدا.
  • التهاب الجلد التماسي.

في النهاية وبعد معرفتك المزيد عن تقنية الـ فراكشنال ليزر للوجه ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.dermnetnz.org/topics/fractional-laser-treatment/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *