ADVERTISEMENT

فقر الدم عند الحامل في الشهر التاسع

فقر الدم من الأمراض الشائعة أثناء الحمل، ويحدث نتيجة نقص الحديد أو بعض العناصر الأخرى في الجسم عند المرأة الحامل، بالتالي فتعرفي معنا الآن على أشهر أعراض وأسباب فقر الدم عند الحامل في الشهر التاسع  وطرق العلاج والوقاية في المقال التالي.

أعراض فقر الدم عند الحامل في الشهر التاسع

قد تبدأ أعراض فقر الدم عند الحامل على هيئة أعراض خفيفة وغير واضحة بشكل كبير، وقد لا تكون مقلقة في باديء الأمر لكن إن استمرت الحالة مع الحامل فقد تبدأ أعراض فقر الدم في الإزدياد والظهور بشكل واضح وصريح ومؤثر، ومن أشهر هذه الأعراض:

ADVERTISEMENT
  • الضعف العام
  • الشعور بالتعب والإرهاق
  • الشعور بضيق التنفس
  • ضربات القلب السريعة
  • الشعور بألم في الصدر
  • شحوب في لون الجلد والشفاه والأظافر
  • الشعور ببرودة في الأطراف سواء القدمين أو اليدين
  • التعرض لصعوبة التركيز

.

أسباب حدوث فقر الدم عند الحامل

حدوث فقر الدم عند الحامل من الحالات الشائعة التي قد تتعرض لها بعض النساء أثناء فترة الحمل، ويكون ذلك نتيجة لعدة أسباب أهمها:

نقص نسبة الحديد

فإذا تعرضت الحامل لنقص نسبة الحديد في الجسم بشكل كبير أثناء فترة الحمل، فقد يسبب لها ذلك فقر الدم. وهذه الحالة تكون نتيجة لاستهلاك الجنين خلايا الدم الحمراء التي تلزم نموه وتطوره خلال الثلث الأول من الحمل. وإذا كانت الأم تملك كرات دم إضافية في نخاع العظام فسيقوم جسمها باستخدامها. ولكن إذا لم تكن تملك هذه الكرات فستعاني من نقص الحديد وفقر الدم، ويمكن للأم أن تعالج هذه الحالة عن طريق التغذية السليمة.

.

ADVERTISEMENT

نقص فيتامين ب12

فيتامين ب12 من أهم أنواع فيتامينات ب للحامل لأنه يساعد على تكون البروتين وخلايا الدم الحمراء في الجسم. لذلك على الحامل أن تتناول الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين مثل:

  • الحليب والألبان
  • البيض
  • اللحوم
  • الدواجن

وهذه الأطعمة ستساعدك على منع حدوث فقر الدم بسبب نقص فيتامين ب12، وقد تزيد فرص تعرض الأم النباتية لهذا النوع من فقر الدم لأنها لا تتناول هذه الأطعمة وتتجنبها. ولهذا قد تحتاج لحقن فيتامين ب12 لعلاج الحالة.

نقص الفولات

نقص الفولات أو كما يسمى بنقص حمض الفوليك في الجسم أحد أشهر أنواع فقر الدم عند الحامل، وحمض الفوليك هو نوع آخر من أنواع فيتامين ب. ويتحد هو وعنصر الحديد ليساعدوا على نمو خلايا الجسم. وبالتالي فأن أي خلل في نسبة حمض الفوليك في الجسم سيؤدي لنقص عنصر الحديد أيضاً، وتتعرض الأم الحامل لفقر الدم. وهذه الحالة لابد العناية بها وعلاجها لأن نقص حمض الفوليك قد يؤدي لزيادة خطر ولادة طفل يعاني من تشوهات خلقية في الحبل الشوكي والدماغ. وخاصة إذا لم تأخذ الأم الحامل الجرعات المناسبة منه خلال الفترة الأولى من الحمل.

علاج فقر الدم عند الحامل

بالنسبة لحالة فقر الدم عند الحامل فلابد من علاجها لتجنب أي مشاكل صحية قد تحدث لها أو لجنينها. لذلك فإذا تعرضت الأم الحمل لفقر الدم عليها بالمكملات الغذاية كمكملات حمض الفوليك ومكملات الحديد، ولابد من أن يكون ذلك تحت إشراف من طبيبها الخاص والذي سيحدد لها نوع فقر الدم الذي تعاني منه والمكملات اللازمة لحالتها.

ADVERTISEMENT

قد يصف لكِ طبيبك أيضاً قائمة بالأطعمة التي يجب عليك تناولها، خلال هذا الفترة للمساعدة على علاج الحالة. وستتابعي حالتك كل فترة للتأكد من أنها تتحسن أم لا. وذلك من خلال تحاليل وفحوصات لتحديد نسبة الهيموجلوبين في الدم.

في حالة كان فقر الدم نتيجة لنقص فيتامين ب12 فستحتاجين لمكملات فيتامين ب12، بجانب الأطعمة الغنية بهذا الفيتامين والتي أوضحناها لكي من الأسطر السابقة.

.

طرق الوقاية من فقر الدم عند الحامل

بالتأكيد كل مشكلة من الممكن العمل على الوقاية من التعرض لها، وفي حالة فقر الدم عند الحامل فمن الممكن أيضاً العمل على الحد من حدوثها، من خلال تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد لرفع نسبته في الدم، مثل:

ADVERTISEMENT
  • الدواجن
  • الأسماك
  • اللحوم الخالية من الدهون
  • الخضراوات وخاصة الورقية منها كاللفت والسبانخ
  • البقوليات كالفاصوليا والعدس
  • البيض

وكذلك عليك بتناول الأطعمة الغنية بفيتامين ج لمساعدة جسمك على امتصاص الحديد، مثل:

  • الطماطم
  • الفلفل
  • الكيوي
  • الفراولة
  • عصائر الحمضيات كالبرتقال والليمون

في النهاية، عزيزتي الأم الحامل نرجو أن نكون قد أجبنا على كل التساؤلات التي قد تخطر في ذهنك حول مشكلة فقر الدم عند الحامل في الشهر التاسع وكيف تعالجيها والأطعمة التي تحميكي من هذه الحالة، وللتعرف أيضاً على علاج الحموضة للحامل خاصة بالطب البديل وبالأطعمة، إليكِ هذا المقال.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة فاطمة مصطفى
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد