فوائد البرتقال للشعر .. وهل حمض الفوليك في البرتقال يعالج التساقط؟

فوائد البرتقال للشعر

البرتقال من أهم الفواكه وأكثرها انتشاراً وفائدة على مستوى دول العالم أجمع، يتميز البرتقال بطعم مميز ورائحة ذكية منعشة، ويحب الكثيرين تناوله سواء على هيئة ثمار أو عصير، البرتقال غني بالفيتامينات والعناصر الغذائية المهمة لصحة الجسم بالكامل، بما فيه خلايا الجلد والشعر، فما هي فوائد البرتقال للشعر بالتحديد؟ وكيف يمكن الاستفادة من المغذيات الموجودة فيه لصحة الشعر وقوته؟ هذا ما سنناقشه اليوم عزيزتي القارئة، فتابعي معنا.

حقائق غذائية عن البرتقال

  • يمتلك البرتقال 60 سعراً حرارياً تقريباً لكل ثمرة متوسطة الحجم.
  • يحتوي البرتقال على ما يقرب من 95% من احتياجاتك اليومية من فيتامين سي.
  • يحتوي البرتقال على مستويات عالية من الألياف، وفيتامين ب، وحمض الفوليك، والبوتاسيوم.
  • البرتقال غني بـ البوليفينول، والأنثوسيانين، والفلافونيدات، وجميعها مواد مضادة للأكسدة في الجسم.
  • تحتوي ثمرة البرتقال على ما يقرب من 15 جرام من الكربوهيدرات، والتي يأتي معظمها من السكريات، بالإضافة إلى كمية قليلة جداً من البروتين.

اقرئي أيضاً: فوائد العسل للشعر في علاج التساقط وزيادة نمو الشعر وتقويته.

فوائد البرتقال للشعر .. ما هي؟

يتكون الشعر وفروة الرأس من أنسجة خلوية تتطلب التغذية السليمة والمستمرة للحفاظ على صحتها، كما يمكن أن تؤثر المستحضرات والعلاجات الكيماوية على الشعر، مما يتطلب التعويض بالحصول على التغذية السليمة من مصادر الأطعمة المختلفة مثل المكسرات والخضروات والحمضيات والفواكه، والتي من أهمها بالطبع البرتقال.

وتعتمد فوائد البرتقال للشعر على عناصره وخصائصه الغذائية المميزة، حيث أنه:

  • يحتوي على فيتامين سي الهام لصحة خلايا الشعر وفروة الرأس.
  • يحتوي على فيتامين E الذي يحمي الشعر من التساقط ويعمل كمضاد للأكسدة.
  • البرتقال مصدر هام لـ فيتامين أ، والذي يقاوم الجذور الحرة في خلايا الشعر وفروة الرأس.
  • من أهم فوائد البرتقال للشعر، أنه مصدر رائع لحمض الفوليك، وهو المسؤول الأول عن نمو الخلايا السليمة في الشعر والجلد والأظافر.

مواضيع متعلقة

ستوري

أهمية حمض الفوليك في البرتقال للشعر

نُشرت دراسة في أوائل عام 2017 نظرت في 52 شخص من ذوي الشيب المبكر للشعر، ووجد الباحثون أن الأشخاص محل الدراسة لديهم نقص حمض الفوليك، وفيتامين ب7، وفيتامين ب12، ربطت الدراسة بين النقص في هذه العناصر الغذائية وبين حدوث شيب الشعر المبكر وفقدان الصبغة، ولكن هناك حاجة إلى المزيد من الدراسات لتحديد ما إذا كان حمض الفوليك وحده يمكن أن يكون هو المؤثر.

هناك بعض الآراء أيضاً التي تفيد بأن مكملات حمض الفوليك تعالج تساقط الشعر، وفي حين أنه بالفعل جزء لا يتجزأ من النظام الغذائي المتكامل الذي يعزز نمو وصحة خلايا الشعر، إلا أنه قد لا يعالج تساقط الشعر بمفرده، فمن المحتمل أن تكون هناك مشكلات طبية أو وراثية كامنة هي سبب التساقط، وقد لا يمكن علاجها بحمض الفوليك.

اقرئي أيضاً: فوائد الليمون للشعر وفروة الرأس وطرق مختلفة لاستخدامه.

ما هي الآثار الجانبية للبرتقال؟

إن البرتقال في حد ذاته طعام آمن للاستخدام دون آثار جانبية، ولكن قد يكمن عيب البرتقال الأشهر في كونه من الحمضيات، والتي قد يسبب التعرض الطويل لها تآكل ميناء الأسنان، مما قد يزيد من خطر التسوس مع الوقت، لذلك من الافضل غسل الفم بالماء بعد تناول الحمضيات مثل البرتقال والليمون والجريب فروت وغيرها من الفواكه الحمضية.

كما يمكن أن يسبب عصير البرتقال أو قشره أو زيت القشور ردود فعل تحسسية على الجلد أو فروة الرأس، إذا تم تطبيقهم مباشرة عليهما، لذلك يجب اختباره أولاً على مساحة صغيرة من الجلد، والانتظار لمدة 24 ساعة.

والآن عزيزتي القارئة، بعد أن تعرفتِ على فوائد البرتقال للشعر المختلفة، وأيضاً القيم الغذائية في البرتقال، إذا كان لديكِ أي استفسار طبي، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.organicfacts.net/oranges.html https://healthfully.com/310103-foods-for-healthy-hair-scalp.html https://www.healthline.com/health/folic-acid-for-hair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *