ما هي فوائد الزبادي للاطفال ؟ .. ومتى يمكن تقديم الزبادي للأطفال؟

فوائد الزبادي للاطفال

الزبادي هو الطعام الأول الذي يخطر ببال الأم عند التفكير في إدخال الأطعمة للطفل، فهل هو خيار جيد؟ ومتى يمكن للطفل البدء بتناول الزبادي؟ تابع المقال التالي لمعرفة فوائد الزبادي للاطفال وهل له مخاطر أو آثار جانبية أم لا؟

ما هي فوائد الزبادي للأطفال ؟

يمكن أن يبدأ معظم الأطفال في تناول الزبادي بمجرد بدء تناول الأطعمة الصلبة أي في عمر 4 إلى 6 أشهر، والزبادي هو اختيار ممتاز كأحد لأطعمة المبكرة لطفلك لأنه يحتوي على مغذيات مثل: الكالسيوم، والبروتين، والفيتامينات.

قد تتسائل لماذا من الأفضل للأطفال الرضع تناول الزبادي، ولكن شرب حليب البقر لا ينصح به حتى يبلغ عمر الطفل 12 شهراً على الأقل؟

  • الحليب البقري ليس بديل جيد للرضاعة الطبيعية أو اللبن الصناعي المخصص للأطفال، لأن الأطفال لا يستطيعون هضم حليب الأبقار بسهولة أو بشكل كامل مثل حليب الثدي أو الحليب الصناعي.
  • كما لا يحتوي الحليب البقري على النسبة المثالية من الدهون والمغذيات التي يحصل عليها طفلك من حليب الثدي أو الحليب الاصطناعي.
  • والزبادي على العكس يحتوي على كمية قليلة من اللبن البقري والكثير من المغذيات التي تفيد الطفل مقارنةً بالحليب البقري.

اقرأ أيضا: فوائد الزبادي الصحية المذهلة لتعزيز الصحة العامة والوقاية من الأمراض

ما أفضل نوع زبادي للأطفال؟

أفضل خيار للطفل هو الزبادي العادي، غير المُحلى، المبستر، والمصنوع من الحليب الكامل، ويحتوي على البكتيريا النافعة  “live cultures”

اختيار الزبادي العادي هو أسهل طريقة لتجنب السكر المضاف، الذي يمكن أن يساهم في تسوس الأسنان والسمنة.

لا تقدم لطفلك اللبن القليل الدسم أو الخالي من الدهون قبل عمر عامين إلا إذا نصحك طبيبك بذلك، حيث يحتاج الأطفال إلى السعرات الحرارية والدهون في منتجات الألبان المصنوعة من الحليب الكامل الدسم.

اقرأ أيضا: طريقة عمل الزبادي في المنزل

مواضيع متعلقة

ما الذي يمكنني إضافته لجعل طعم الزبادي أفضل؟

يمكنك إضافة النكهة والمغذيات إلى الزبادي العادي لطفلك عن طريق مزج الفاكهة أو الخضار، كالتالي:

  • بالنسبة للرضع يمكن مزج الزبادي بالفاكهة المهروسة، أو الخضار المطبوخ والمهروس.
  • بالنسبة للأطفال الأكبر سنًا، يمكنك إضافة قطع الفاكهة، والخضروات المطبوخة المقطعة إلى قطع صغيرة.

تنبيه هام؛

لاتمزجي العسل مع الزبادي و لا تعطي العسل أبداً لطفل يقل عمره عن 12 شهراً لأنه قد يحتوي على بكتيريا يمكن أن تسبب التسمم الغذائي لدى الأطفال في تلك السن.

اقرأ أيضا: تنبيهات هامة بخصوص العسل للأطفال

فوائد البكتيريا النافعة في الزبادي للأطفال

تحتوي بعض أنواع الزبادي على البكتيريا النافعة  “live cultures”، وتُعرف أيضًا باسم البروبيوتيك probiotics، وهذه البكتيريا تُستخدم لتحويل اللبن إلى زبادي، أو يتم إضافتها إلى الزبادي بعد ذلك، فهي تعزز نمو البكتيريا السليمة في الأمعاء، والتي يعتقد الباحثون أنها قد تساعد في عملية الهضم.

هل للزبادي أضرار أو آثار جانبية؟

ﻣﺎذا ﻟﻮ أن ﻃﻔﻠﻲ ﻣﺼﺎب ﺑﺤﺴﺎﺳﻴﺔ ﻣﻦ اﻟﻠﺒﻦ؟

إذا كان طفلك مصاباً بحساسية من الحليب أو أظهر علامات حساسية تجاه الطعام مثل الأكزيما، فلا تعطيه الزبادي حتى استشارة الطبيب.

تنبيهات هامة؛

كما هو الحال مع أي طعام جديد، انتظر ثلاثة أيام على الأقل بعد إعطاء طفلك الزبادي أول مرة، وذلك للتحقق إذا كان لدى الطفل رد فعل تحسسي.

تتضمن الأعراض الشائعة للتفاعلات التحسسية:

بقع حمراء أو بقع تسبب الحكة، أو تورم حول الشفتين أو العينين، أو التقيؤ خلال ساعتين من تناول الطعام الذي تم إدخاله مؤخرًا.

إذا لاحظت أيًا من هذه الأعراض، لا تعطي طفلك أي طعام آخر حتى تقوم بزيارة الطبيب.

تعرف بمزيد من التفصيل على حساسية الألبان

ﻣﺎذا ﻟﻮ أن ﻃﻔﻠﻲ ﻣﺼﺎب بعدم ﺗﺤﻤﻞ اللاكتوز؟

عدم تحمل اللاكتوز نادر جداً عند الرضع، وقد ينصح بعض الأطباء أنه من الأفضل للطفل الذي يعاني من عدم تحمل اللاكتوز أن يأكل الزبادي، وذلك لأن عملية إنتاج الزبادي تكسر الكثير من اللاكتوز، مما يجعل من الزبادي أكثر سهولة من منتجات الألبان الأخرى.

تعرف بمزيد من التفصيل على عدم تحمل اللاكتوز

في النهاية وبعد معرفتك فوائد الزبادي للاطفال ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات، يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.babycenter.com/404_when-can-my-baby-eat-yogurt_1368506.bc

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *