فوبيا الحقن أو تريبانوفوبيا .. ما أسباب الخوف من الحقن؟

فوبيا الحقن أو الخوف من الحقن

فوبيا الحقن أو رهاب الحقن أو تريبانوفوبيا Trypanophobia هي الخوف المرضي الشديد من الحقن، فما الأسباب، والأعراض؟ وكيفية التشخيص والعلاج؟ إجابة كل هذه التساؤلات في هذا المقال.

ما هي فوبيا الحقن ؟

فوبيا الحقن Trypanophobia أو رهاب الحقن أو الخوف من الحقن هي خوف شديد من الإجراءات الطبية التي تنطوي على الحقن أو وخز الإبر تحت الجلد.

الأطفال يخافون بشكل خاص من الإبر لأنهم غير معتادين على الإحساس بوخز الجلد، ولكن بحلول الوقت الذي يصل فيه معظم الناس إلى مرحلة البلوغ، يمكنهم تحمل الإبر بسهولة أكبر.

ولكن قد يبقى الخوف من الإبر حتى سن الرشد، وفي بعض الأحيان يمكن أن يكون هذا الخوف شديد للغاية.

أطباء طب نفسي

اقرأ أيضًا: ما هي الفوبيا؟

أسباب فوبيا الحقن

تريبانوفوبيا

الأطباء ليسوا متأكدين تمامًا من سبب إصابة بعض الأشخاص بفوبيا الحقن، وبعض العوامل التي تؤدي إلى تطور فوبيا الحقن تشمل:

  • تجارب الحياة السلبية أو الصدمة السابقة الناجمة عن موقف معين.
  • الأقارب الذين لديهم رهاب.
  • التغيرات في كيمياء الدماغ.
  • رهاب الطفولة الذي يظهر في سن العاشرة.
  • التعرف على المعلومات أو التجارب السلبية.

الخوف من الحقن أو التريبانوفوبيا ترتبط ببعض الحالات مثل:

  • الإغماء أو الدوخة الشديدة نتيجة لرد الفعل المنعكس الوعائي vasovagal reflex عند وخز الإبرة.
  • الذكريات السيئة مثل ذكريات الحقن المؤلمة التي يمكن أن تنجم عن رؤية إبرة.
  • حساسية للألم، والتي تميل إلى أن تكون وراثية وتسبب القلق الشديد أو ضغط الدم أو معدل ضربات القلب أثناء الإجراءات الطبية التي تنطوي على الحقن.
  • الخوف من التقييد، والذي يمكن الخلط بينه وبين فوبيا الحقن لأن الكثير من الأشخاص الذين يتلقون الحقن مقيدون.

اقرأ أيضًا: ما هي فوبيا الطيران؟

مواضيع متعلقة

ما هي أعراض فوبيا الحقن؟

تظهر الأعراض عندما يرى الشخص حقن أو يتم إخباره بأنه سيتعين عليه إجراء عملية تتضمن الحقن، وتشمل الأعراض:

  • الدوخة.
  • الإغماء.
  • القلق.
  • الأرق.
  • نوبات الهلع.
  • ضغط دم المرتفع.
  • زيادة معدل ضربات القلب.
  • تجنب أو الهرب من الرعاية الطبية.

اقرأ أيضًا: ما هي فوبيا القطط؟

تشخيص فوبيا الحقن

قد يتداخل الخوف الشديد من الإبر مع قدرة الطبيب على العلاج، لذلك من المهم علاج هذا الرهاب.

سوف يستبعد طبيبك أولاً أي مرض جسدي عن طريق إجراء فحص طبي، ثم قد يوصي بمراجعة أخصائي نفسي، والذي بدوره سيسألك أسئلة حول تاريخ صحتك العقلية والبدنية، وسوف يطلب منك أيضًا وصف الأعراض.

عادةً ما يتم تشخيص فوبيا الحقن إذا تداخل الخوف من الإبر مع حياتك.

ما هي مضاعفات فوبيا الحقن

قد يؤدي رهاب الحقن إلى نوبات مرهقة قد تتضمن أو لا تتضمن نوبات فزع، وقد يؤدي أيضًا إلى تأخير العلاج الطبي اللازم، وهذا يمكن أن يؤذيك إذا كان لديك حالة مزمنة أو كنت تعاني من حالة طبية طارئة.

اقرأ أيضًا: فوبيا المرتفعات أو أكروفوبيا .. كيف يمكن علاجها؟

كيف يتم علاج فوبيا الحقن

الهدف من علاج فوبيا الحقن هو معالجة السبب الأساسي للفوبيا، لذلك قد يختلف علاجك عن علاج شخص آخر.

ينصح معظم الأشخاص الذين يعانون من الخوف من الحقن بنوع من العلاج النفسي يمكن أن يشمل:

العلاج السلوكي المعرفي (CBT)

وينطوي على استكشاف خوفك من الإبر في جلسات العلاج وتقنيات التعلم للتعامل معها، سيساعدك المعالج على تعلم طرق مختلفة للتفكير في مخاوفك وكيف تؤثر عليك. في النهاية ستكون قادر على مواجهة أفكارك ومشاعرك.

العلاج بالتعرض

يشبه هذا العلاج المعرفي السلوكي لأنه يركز على تغيير استجابتك العقلية والبدنية لخوفك من الإبر، سوف يعرضك طبيبك على الإبر والأفكار ذات الصلة، على سبيل المثال؛ قد يعرض لك المعالج أولاً صورًا لإبرة، ثم يحضر إبر حقيقية كي تتعامل معها.

الأدوية

الدواء ضروري عندما يكون الشخص مصابًا بالتوتر لدرجة أنه لا يتقبل العلاج النفسي، حيث يمكن للأدوية المضادة للقلق والأدوية المهدئة منحلك الاسترخاء بدرجة كافية لتخفيف الأعراض.

يمكن أيضًا استخدام الأدوية أثناء فحص الدم أو التطعيم إذا كان ذلك يساعد على تقليل الخوف والتوتر.

وفي النهاية وبعد معرفتك كل ما يهمك من معلومات حول فوبيا الحقن أو تريبانوفوبيا، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/health/trypanophobia

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *