فوبيا الماء أو أكوافوبيا .. ما هي وما العلاج؟

فوبيا الماء

فوبيا الماء أو أكوافوبيا هي الخوف المرضي من الماء، فما أسباب فوبيا الماء؟ وما الأعراض؟ وكيف يمكن تشخيص وعلاج فوبيا الماء؟ الإجابة على هذه الأسئلة تجدها في هذا المقال.

ما هي فوبيا الماء أو أكوافوبيا؟

معظمنا لديه درجة من الخوف عندما يتعلق الأمر بالمياه، وعادةً ما نتغلب على هذه المخاوف أو نتعلم طرقًا للتعامل معها، ولكن إذا كان لديك رهاب أو خوف من الماء أو فوبيا الماء، فأنت تعيش بكمية من الخوف والقلق المستمرة وغير الطبيعية تمنعك حتى من الاقتراب من الماء.

قد يكون لديك رهاب الماء أو فوبيا الماء إذا وجدت أن أي مصدر للمياه يسبب لك الكثير من القلق، ويمكن أن يشمل ذلك حوض سباحة أو بحيرة أو محيط أو حتى حوض استحمام.

يبدأ العديد من البالغين الذين يعيشون مع رهاب معين مثل الخوف من الماء، في تطوير الأعراض المتعلقة بخوفهم في مرحلة الطفولة أو المراهقة.

ملاحظة هامة

غالبًا ما يتم الخلط بين فوبيا الماء aquaphobia والخوف من الماء المتعلق بـداء الكلب hydrophobia والذي تطور في المراحل الأخيرة من هذا المرض، وعلى الرغم من أن كلاهما ينطوي على الماء، فإنهما لا يتشابهان.

دكاترة طب الأسرة

اقرأ أيضًا: ما هي الفوبيا؟

ما هي أسباب فوبيا الماء ؟

أسباب الفوبيا ليست مفهومة جيداً، ومع ذلك؛ هناك بعض الأدلة على أن الرهاب يمكن أن يكون وراثيًا، فإذا كان أحد أفراد الأسرة لديه حالة مثل القلق أو الرهاب، فقد تكون عرضة لخطر الإصابة بالفوبيا.

غالبًا ما تتعلق فوبيا الماء بحدث مؤلم أثناء الطفولة، مثل الغرق، كما يمكن أن يكون أيضًا نتيجة لسلسلة من التجارب السلبية التي عادةً ما تحدث في مرحلة الطفولة.

تشير مايو كلينك أيضًا إلى أن التغييرات في وظائف المخ قد تلعب أيضًا دورًا في تطوير الفوبيا.

اقرأ أيضًا: ما هي فوبيا الطيران؟

مواضيع متعلقة

ما هي أعراض فوبيا الماء ؟

اكوافوبيا

يمكن أن تؤدي رؤية الماء إلى إثارة الخوف والقلق الشديد لدى الشخص المصاب بفوبيا الماء، وهذا الخوف قد ينتج من كمية صغيرة جدًا من الماء، مثل ما يوجد في حوض الحمام، أو كتلة كبيرة من المياه مثل المحيط، ففي حالة فوبيا الماء كمية الماء لا تسبب الرهاب، إنه الماء نفسه الذي يخلق الخوف والقلق.

تتضمن بعض الأعراض الأكثر شيوعًا لمرض فوبيا الماء ما يلي:

  • شعور فوري بالخوف الشديد والقلق والذعر عند التفكير في الماء.
  • خوف دائم أو مفرط أو غير معقول عند التعرض للماء.
  • إدراك أن الخوف من الماء مفرط أو غير متناسب مع التهديد الفعلي.
  • تجنب الماء.
  • التعرق.
  • ضربات القلب السريعة.
  • ضيق الصدر وصعوبة في التنفس.
  • الغثيان.
  • الدوخة أو الإغماء.

اقرأ أيضًا: ما هي فوبيا القطط؟

كيف يتم تشخيص فوبيا الماء؟

يستخدم الأطباء الإصدار الجديد من الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية (DSM-5) لمساعدتهم في تشخيص حالات الصحة العقلية، ولكن حاليًا؛ لا يحتوي الدليل تشخيص أو تصنيف معين لمرض فوبيا الماء أو الخوف من الماء.

إذا كنت تشك في أن لديك فوبيا الماء، فحدد موعدًا مع طبيبك الذي بمكنه تشخيص وعلاج الرهاب الخاص بك.

وفقًا لمعايير DSM-5 ، من المحتمل أن يقوم أخصائي الصحة العقلية بتشخيص الفوبيا إذا كنت قد عانيت من الأعراض المذكورة أعلاه لمدة ستة أشهر على الأقل.

يتضمن جزء من التشخيص أيضًا استبعاد حالات الصحة العقلية الأخرى، مثل: الوسواس القهري، واضطراب ما بعد الصدمة، واضطراب الهلع.

كيف يتم علاج فوبيا الماء؟

يتم التعامل مع فوبيا الماء بنوعين من العلاج النفسي: العلاج بالتعرض، والعلاج السلوكي المعرفي.

طريقة العلاج المفضلة هي العلاج بالتعرض، فخلال هذا النوع من العلاج، ستتعرض مرارًا لمصدر الرهاب “الماء”، ونظرًا لأنك تتعرض للماء، فسيقوم معالجك بمتابعة ردود أفعالك وأفكارك ومشاعرك وأحاسيسك من أجل مساعدتك في إدارة قلقك.

أما مع العلاج السلوكي المعرفي، ستتعلم تحدي أفكارك ومعتقداتك حول خوفك من الماء، وستقوم أيضًا بتطوير استراتيجيات للتعامل مع أنماط التفكير والمعتقدات الخاصة بالخوف من الماء.

بالإضافة إلى العلاج النفسي المحترف، هناك أيضًا العديد من أساليب الرعاية الذاتية التي يمكنك ممارستها في المنزل، مثل اليوجا، والتنفس العميق لعلاج فوبيا الماء أو رهاب الماء.

في المراحل اللاحقة من العلاج، قد تقرر العمل مع مدرب سباحة مدرب بشكل خاص يمكنه مساعدتك على تعلم الشعور بالراحة في السباحة.

قد يصف طبيبك أيضًا أدوية لعلاج بعض أعراض القلق والذعر، ولكنها لا تُستخدم على المدى الطويل.

وفي النهاية وبعد معرفتك كل ما يهمك من معلومات حول فوبيا الماء ، إذا كان لديك المزيد من التساؤلات أو الاستفسارات يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.healthline.com/health/aquaphobia

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *