ADVERTISEMENT

فيتامين د للأطفال الرضع

فيتامين د للأطفال الرضع
فيتامين د هو أحد الفيتامينات التي تساعد في امتصاص الكالسيوم من الأطعمة التي نتناولها، وفيتامين د يساعد في بناء العظام والحفاظ على قوتها، بالتالي تعرف على أهمية فيتامين د للأطفال الرضع في المقال التالي.

ما هو فيتامين د؟

فيتامين د هو أحد الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون وهو فيتامين موجود في عدد قليل من الأطعمة، وهو من الفيتامينات المتاحة أيضاً كمكمل غذائي، كما يتم إنتاجه في الجسم عند تعرضك لأشعة الشمس، وهو ضروري لعدة أسباب منها أنه يحافظ على صحة العظام وقد يحمي من مجموعة من الأمراض منها مرض السكري النوع الأول، والفيتامينات عادة لا يستطيع الجسم إنتاجها من تلقاء نفسه، ولكن يجب تناولها من خلال نظامك الغذائي.

ADVERTISEMENT

فيتامين د للأطفال الرضع

 

يعتمد احتياج طفلك لمكملات فيتامين د على الرضاعة الطبيعية أو كمية الحليب المدعم بفيتامين د الذي يتناوله.

إذا كان طفلك يرضع رضاعة طبيعية، فعليك إعطاؤه حوالي 400 وحدة دولية من فيتامين د السائل أو الشراب، بدايةً من بعد الولادة مباشرةً، استمري في إعطاء طفلك فيتامين د حتى يتم تطعيمه حتى يصل إلى سن 12 شهر، وعند إعطاء طفلك مكملات فيتامين د تأكدي من عدم تجاوز الحد الموصى به.

عندما يكبر الطفل ويصبح لديه القدرة على الأكل يمكنك توفير الأطعمة التى تحتوي على مكملات فيتامين د لتلبية احتيجاته اليومية من فيتامين د وتتمثل الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د، السالمون وصفار البيض والأطعمة المدعمة.

ADVERTISEMENT

أهمية فيتامين د

بعد أن تعرفت على النسبة الموصى بها من فيتامين د للأطفال للرضع سوف تتعرف الآن على أهمية فيتامين د المتعددة، حيث أن فيتامين د واحد من أهم الفيتامينات التى يحتاجها الطفل، بما في ذلك:

  • الحفاظ على صحة العظام، إن تناول فيتامين د يحمي من الأمراض المختلفة كـ الكساح، وهو اضطراب يحدث للأطفال نتيجة نقص فيتامين د، حيث تصبح عظامهم ضعيفة.
  • امتصاص الكاليسوم: يساعد فيتامين د والكالسيوم في بناء العظام والحفاظ على صحتها، ويسبب النقص ضعف العظام، ويمكنك الحصول على فيتامين د من خلال التعرض لأشعة الشمس أو المكملات الغذائية التى تعزز امتصاص الكالسيوم.
  • الغدة الدرقية: تعمل الغدة الدرقية لتحقيق التوازن في الكالسيوم عن طريق الكليتين، والأمعاء، والهيكل العظمي، وعندما يحتوي الطعام على الكمية المناسبة من الكالسيوم، يصبح من السهل على أجزاء الجسم امتصاصه، وإذا كانت كميات الكالسيوم غير كافية سوف يؤدي ذلك إلى نقص فيتامين د بالتالي سوف تقوم الغدد الدرقية باستعارته من الهيكل العظمي حتى يتم الحفاظ على نسبة الكالسيوم في الدم في مستواها الطبيعي.

الأعراض العامة لنقص فيتامين د

بعد أن تعرفت على أهمية فيتامين د للأطفال الرضع ، سوف تتعرف الآن على أعراض نقصه، وتشمل أعراض نقص فيتامين د ما يلي:

  • إعياء.
  • ألم في الظهر.
  • مزاج سيء.
  • ضعف التئام الجروح.
  • تساقط شعر.
  • ألم عضلي.

مضاعفات استمرار نقص فيتامين د:

  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • مشاكل المناعة الذاتية.
  • الأمراض العصبية.
  • الالتهابات.
  • مضاعفات الحمل.

في النهاية، بعد أن تعرفت على أهمية فيتامين د للأطفال الرضع .. فإذا كان لديك أي استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا.

ADVERTISEMENT

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة فاطمة مصطفى
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
https://www.medicalnewstoday.com/articles/161618
https://www.mayoclinic.org/healthy-lifestyle/infant-and-toddler-health/expert-answers/vitamin-d-for-babies/faq-20058161
https://my.clevelandclinic.org/health/articles/15050-vitamin-d--vitamin-d-deficiency
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد