الرضاعة الصناعية .. دليلكِ الذهبي الشامل لكل شئ عنها

الرضاعة الصناعية

الغذاء المثالي لحديثي الولادة بلا شك هو لبن الأم، ولكن لا نستطيع إنكار أن الرضاعة الصناعية قد تكون هي الحل لدى بعض الحالات، فقد تكون الأم لا تستطيع تقديم الإمداد الكافي من الحليب، أو أن الطفل لديه ما يمنعه من الرضاعة من الثدي، لذلك فعند اختيار الرضاعة الصناعية كبديل، يجب معرفة كل ما يخصها من معلومات ونصائح، وفي هذا المقال، نتحدث عزيزتي الأم عن كل شئ بخصوص الرضاعة الصناعية بالتفصيل، فتابعي معنا.

فوائد الرضاعة الصناعية

فوائد الرضاعة الصناعيةعلى الرغم من أن معظم الخبراء والأطباء يجتمعون على أن الرضاعة الطبيعية تعطي الطفل أفضل تغذية ممكنة، ولكن التغذية في شكل الرضاعة الصناعية هي الخيار التالي من حيث الأفضلية، فإذا كنتِ غير قادرة على الرضاعة الطبيعية، يمكن أن توفر الرضاعة الصناعية التغذية اللازمة لطفلكِ ما يحتاجه.

هناك العديد من أنواع الحليب الصناعي التي يتم إنتاجها، والتي تختلف من حيث الفئات العمرية والمكونات، لذلك يجب التنسيق مع الطبيب لمعرفة النوع المناسب حسب احتياجات طفلكِ.

اقرئي أيضاً: هل فيروس الكبد يمنع الرضاعة الطبيعية؟ وما هي شروط الرضاعة؟

كمية الرضاعة الصناعية للطفل وفقاً لوزنه

الحليب الصناعيبالنظر إلى كمية الرضاعة الصناعية للطفل تبعاً لوزنه، ولأن الطفل في الأشهر الأربعة أو الستة الأولى لا يكون قد تناول أطعمة صلبة، لذلك إليكِ معادلة بسيطة لتغذيته، وهي إعطاء الطفل 2.5 أونصة (71جرام) من الحليب يومياً لكل رطل من وزنه، بمعنى أنه إذا كان وزن الطفل 6 أرطال (3 كيلو جرام)، فيجب إعطائه 15 أونصة ( 42 جرام) في فترة 24 ساعة، وهكذا.

ولكن هذه الأرقام ليست قواعد صارمة بالضرورة، فهي تعطي معدلاً إجمالياً لما قد يحتاج إليه الطفل، ولكن وجباته اليومية تختلف حسب احتياجاته الفردية.

مواضيع متعلقة

ستوري

كمية الرضاعة الصناعية للطفل وفقاً لعمره

  • تكون تغذية الطفل من الحليب الصناعي في الأسبوع الأول حسب الطلب، ولكن بعد ذلك من المهم عدم إطعامه بشكل زائد حتى يصل إلى الوزن الصحي.
  • يريد معظم الأطفال تناول الطعام كل بضع ساعات، ابدأي بإعطائه 1.5 إلى 2 أونصة أي (42 إلى 56 جرام) في كل جلسة رضاعة للأسبوع الأول، و 2 إلى 3 أونصات ( 56 إلى 85 جرام) كل ثلاث إلى أربع ساعات.
  • عندما يكبر الطفل وتنمو معدته، سيحتاج إلى عدد أقل من الزجاجات على مدار اليوم ولكن بكميات أكبر من الحليب، فمع عمر شهر تقريباً، قد يكون عدد مرات الرضاعة من الزجاجة 5 أو 6 مرات، مع 4 أونصة (113 جرام) من الحليب في كل مرة، على مدار الـ 24 ساعة.

اقرئي أيضاً:كمية الرضاعـة الصناعية للطفل وفقاً لوزنه وعمره، ونصائح هامة لكل أم.

مدة صلاحية الحليب الصناعي في الرضاعة

مدة-صلاحية-الحليب-الصناعيإذا كنتِ تشتري حليب جاهز للإرضاع من الحليب الصناعي، أي حليب على الصورة السائلة وليس المسحوق، يجب أن تقومي بتبريد الكمية غير المستخدمة منه في غضون ساعتين عند فتح العبوة، ويجب استخدام الصيغة المبردة أو التخلص منها خلال 48 ساعة فقط من الفتح، ولا يمكن لأي نوع من أنواع الحليب الصناعي أن يظل لأكثر من ساعة في العراء (خارج الثلاجة) دون استخدام، ويجب التخلص منه حينها.

مدة صلاحية بودرة الحليب الصناعي الجافة

يعد الحل المثالي هو شراء الحليب الصناعي على شكل المسحوق، حيث يتيح ذلك أن تقوم الأم بتجهيزه بنفسها فقط عند الحاجة، وبالحديث عن مدة صلاحيته، يكون هناك ساعة واحدة منذ تجهيز الرضعة حتى يتناولها الطفل، فإذا بقى اللبن لفترة أطول يجب التخلص منه، يمكن تجهيز الرضعة في وقت مبكر، ولكن على الأم أن تقوم بتبريدها على الفور وتقديمها في غضون 24 ساعة فقط.

اقرئي أيضاً: كيف أعرف أن طفلي لا يشبع من الرضاعة الطبيعية؟ وما الحل؟

مدة صلاحية الحليب الصناعي البارد

مدة-صلاحية-الحليب-الصناعي-الباردإذا كنتِ ترغبين في إعداد تركيبة مبردة لطفلكِ من اللبن الصناعي، سواء كان من مسحوق أعدته مسبقاً أو حليب جاهز للاستخدام، والتي يجب أن تكون في الأساس محفوظة في درجة حرارة 40 درجة فهرنهايت، قومي بتسخينه أولاً قبل تقديمه للطفل، إما باستخدام جهاز تسخين الزجاجات أو بوضع الرضاعة في الماء الساخن، يجب أن يشرب الطفل اللبن في غضون ساعة واحدة فقط، أما بعد ذلك فيصبح اللبن غير جيداً للاستخدام.

اقرئي أيضاً: مدة صلاحية عبوات الحليب الصناعي .. انتبهي لهذه التحذيرات.

الرضاعة الصناعية بجانب الرضاعة الطبيعية

الرضاعة-الصناعية-والطبيعيةعند التفكير في الجمع بين نوعي الرضاعة، ينبغي الانتظار حتى يبلغ الطفل ثمانية أسابيع على الأقل، قد يؤثر الجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية إذا تم في وقت قبل ذلك على إمداد الثدي للحليب الطبيعي، كما ينبغي استشارة الطبيب حول نوع الحليب الصناعي الذي يحتاجه الطفل.

حاولي تقليل عدد مرات الرضاعة الطبيعية تدريجياً، هذا سوف يمنع احتقان الثديين وتسريب اللبن منهما، وسوف يقلل أيضاً من خطر التهاب الضرع، يستغرق ذلك من ثلاثة إلى سبعة أيام حتى يتكيف الثديين مع تفويت جلسة من جلسات الرضاعة الطبيعية، جربي تفويت جلسة رضاعة أسبوعياً، وستقل كمية الحليب الطبيعي التي كانت من المفترض أن تنزل في هذا الوقت بشكل طبيعي.

اقري أيضاً: كيف يمكنكِ تحقيق معادلة الرضاعة الطبيعية مع الصنـاعية؟

أسباب رفض الطفل الرضاعة الصناعية

في بعض الأحيان قد يرفض الطفل أخذ زجاجة الرضاعة من الأم، وقد يأخذها ولكنه لا يشرب ويشعر بالانزعاج منها، رغم أنه قد يكون تناولها من قبل ويعرفها جيداً، لذلك يجب النظر في أسباب تلك المشكلة، والتي قد تكون ضمن الأسباب الآتية:

  • قد تكون درجة حرارة اللبن في الزجاجة غير مناسبة، يختلف الأطفال من حيث درجة الحرارة أو الدفء التي يحبون أن يكون حليبهم عليها، فقد يفضل البعض أن يكون الحليب دافئاً، بينما يفضل آخرون أن يكون في درجة حرارة الغرفة.
  • يمكن أن يكون الحليب قد اكتسب رائحة من أي شئ آخر مثل العطور أو الأطعمة خاصة البصل والثوم، وبالتالي لا يستسيغه الطفل ويرفض تناوله.
  • قد تكون حلمة الزجاجة مغلقة أو مسدودة بشئ ما، أو الفتحة ليست واسعة بما يكفي لتقطير الحليب بسرعة.
  • قد تكون زجاجة الرضاعة مُجهزة منذ فترة طويلة وبالتالي انتهت صلاحيتها للاستخدام الحالي، أو قد تكون العبوة في الأساس منتهية الصلاحية، مما ينتج عنه تغير في طعم ورائحة الحليب.

اقرئي أيضاً: بالتفاصيل، أسباب رفض الطفل للرضاعة الصناعية، وكيف تتعاملين معها؟

8 نصائح للتعامل مع رفض الطفل الرضاعة الصناعية

  1. يجب أولاً التحقق من حالة الطفل الصحية وأنه ليس مريضاً، حيث يمكن أن يكون مصاباً بـ التهاب الحلق أو ألم في المعدة أو التهاب في الفم، مما يجعل عملية الرضاعة بالنسبة إليه مؤلمة ومزعجة.
  2. إذا كان الطفل قد بدأ في تناول الأطعمة الصلبة، وتناول شئ ما منها قبل جلسة الرضاعة بفترة ليست طويلة، فقد يكون ممتلئاً ويشعر بالشبع، ولا يوجد لديه مكان للحليب.
  3. قد يكون الطفل قد فقد الرغبة في تناول الحليب، وأنه يستمتع بالأطعمة الصلبة أكثر منه.
  4. لا تحاولي أبداً إجبار طفلكِ على أخذ زجاجة الرضاعة عندما يقاومها، يمكنكِ المحاولة مرة أخرى ولكن في وقت لاحق، وتأكدي أنه إذا كان يشعر بالجوع أو العطش فسوف يتناولها.
  5. محاولة إيجاد مكان آمن وهادئ للطفل في وقت الرضاعة، فوجود التلفاز أو التجمعات العائلية أو وجود طفل آخر معه، من الممكن أن يشتت انتباهه ويجعله يغير رأيه حول تناول الرضعة.
  6. إذا كان الطفل يتناول الطعام الصلب، فمن الأفضل أن تعطيه وجبته قبل الحليب بنصف ساعة.
  7. إذا كان الطفل لايزال يرفض الحليب، يمكن إعطائه وجبة إضافية عبارة عن شئ مصنوع من الحليب مثل الزبادي، أو بودينج الأرز، أو الكاسترد الخفيف، أو الحبوب بنكهة الحليب، أو أغذية الأطفال التي تُعد بإضافة الحليب.
  8. بعد تناوله للوجبة الإضافية، يمكن التحقق من مدى شعوره بالعطش من خلال تقديم كوب صغير من الماء له، ولكن يجب أولاً غلي الماء ثم تبريده.

اقرئي أيضاً: رفض الطفل للرضاعة الطبيعية والصناعية، كيف تتعاملين معه؟

والآن عزيزتي الأم، نتمنى أن نكون قد قدمنا لكِ كل ما يهمكِ عن الرضاعة الصناعية للأطفال حديثي الولادة، وإذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

المصادر
https://www.livestrong.com/article/219642-how-long-is-baby-formula-good/ https://www.babycentre.co.uk/x554856/how-can-i-combine-breast-and-bottle https://www.babycenter.com/0_how-much-formula-your-baby-needs_9136.bc https://www.babycentre.co.uk/x566629/why-has-my-bottle-fed-baby-started-to-refuse-the-bottle

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *