كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة

كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة

رعاية الأطفال حديثي الولادة غير محدودة بعدد من الساعات، فمن الاستحمام، وتغيير الحفاضات وإرضاعه إلى تهدئته استعداداً للنوم، ولكن هناك ما هو أكثر من هذه الأساسيات للحفاظ على صحة حديثي الولادة، فالعناية ببشرة طفلك من الأمور الهامة وفهم وترجمة صرخات طفلك نتيجة لاحتياجاته أمر في غاية الأهمية. سنجيب في مقالنا على سؤال مهم وهو كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة مع الحديث عن العديد من النصائح الأخرى للعناية بحديثي الولادة.

Advertisement

كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة

تغذية حديثي الولادة

إطعام المولود هو التزام تقومي به على مدار اليوم بملاحظة طفلك لأنه لا يستطيع طلب ذلك ولابد من اتباع هذه النصائح لتغذية المولود الجديد:

  • الرضاعة سواء كانت طبيعية أو صناعية، ولكن حليب الثدي هو الغذاء المثالي للأطفال، وإذا لم يكن بالإمكان الرضاعة الطبيعية، فاستخدمي حليب الأطفال. ولا يجب إدخال الماء أو العصير أو أي سوائل أخرى مع الرضاعة حتى الشهر الرابع أو السادس.
  • عدد مرات الرضاعة، يحتاج معظم الأطفال حديثي الولادة إلى 8 إلى 12 رضعة يومياً، أي حوالي رضعة واحدة كل ساعتين إلى ثلاث ساعات. وبعد كل رضعة لابد من تجشؤ طفلك حتى لا يصاب بألم في المعدة نتيجة لوجود هواء بها.

لن يأكل مولودك بالضرورة نفس الكمية كل يوم ويمكن ملاحظة العلامات المبكرة للجوع مثل البكاء أو مص الأصابع، بدلاً من مراقبة الساعة بدقة لإطعامه كل ساعتين.

في نهاية هذه المرحلة عليكِ متابعة طفلك واستعداده لإضافة الطعام بجانب الرضاعة. فبداية من الشهر الرابع من الممكن البدء في إضافة الطعام المخصص للطفل المخلوط بحليب الرضاعة ولكن عليكِ أولاً بمتابعة الأمر واستشارة الطبيب قبل البدء في هذه الخطوة.

نمو طفلك وكمية الطعام

كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة من خلال التغذية لا ترتبط تغذيتهم بكمية الطعام الذي يتناولونه. قد تقلقي من أن طفلك لا يأكل بشكل كافي، ولكن لا تركزي على كمية أو عدد المرات التي يتناولها أو يأكلها طفلك بانتظام، بل تابعي هل يزيد وزن طفلك بشكل ثابت أم لا. ففي حالة ملاحظتك أن وزن طفلك لا يزيد بالشكل الطبيعي يرجى التوجه للطبيب.

Advertisement

نظافة حديثي الولادة

نظافة طفلك والحفاضات

بالحديث عن كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة فنظافة طفلك من أهم الأمور الواجب متابعتها وخصوصاً مع حديثي الولادة. حيث أن طفح الحفاضات من أكثر المشاكل التي تواجه الأم في هذه المرحلة وعادة ما يكون الطفح الجلدي أحمر اللون وسيختفي في غضون أيام قليلة مع حمامات دافئة وبعض كريم الحفاضات ويحدث الطفح الجلدي لأن جلد الطفل حساس ولمنع طفح الحفاضات من الممكن تجربة التالي:

  • يجب تغيير حفاضات طفلك كثيراً، وفي أقرب وقت ممكن بعد الرضاعة.
  • يجب تنظيف منطقة الحفاض برفق بالماء والصابون المناسب لطفلك، فيمكن أن تكون المناديل مزعجة في بعض الأحيان، وقومي بوضع الكريم المخصص للحفاضات، ويفضل استخدام الكريمات التي تحتوي على أكسيد الزنك لأنها تشكل حاجزًا ضد الرطوبة. كما يجب ترك بشرة طفلك تتعرض للهواء من وقت لآخر.

تحميم حديثي الولادة

يجب أن تقومي بتحميم طفلك حديث الولادة حماماً دافئاً بعد سقوط الحبل السري والتئام السرة تماماً وهي غالباً ما تلتئم في خلال أسبوع إلى 4 أسابيع أما قبل سقوط السرة اكتفي بمسح وجهه وجسمه بقطعة قماش قطنية مبللة بالماء الدافئ. لا بأس من استحمام طفلك في عامه الأول من مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً مع مراعاة حرارة الجو وتجهيز كل ما قد يحتاجه طفلك من شامبو مناسب لعمره ومنشفة قطنية ناعمة وكريمات لترطيب الجلد والحماية من التهابه.

فيتامين د ونمو طفلك

اسألي طبيبك عن مكملات فيتامين د المناسبة لعمر طفلك وخاصة إن كنتِ تقومي بإرضاع طفلك رضاعة طبيعية. فالرضاعة الطبيعية لا توفر القدر الكافي الذي يحتاجه طفلك من فيتامين د، فهذا الفيتامين هام جداً لأنه يساعد طفلك على امتصاص الكالسيوم والفوسفور، وهذه العناصر الغذائية لازمة لعظام قوية.

في النهاية نكون قد أجبنا على سؤال كيفية الاهتمام بالأطفال حديثى الولادة بما في ذلك تغذية طفلك بعد الولادة والاهتمام بنظافته في عامه الأول.

Advertisement

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع