كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

كيفية التأكد من وجود حمل

كيفية التأكد من وجود حمل

قد تعاني بعض النساء من علامات وأعراض مبكرة خلال الأسابيع الأولى من الحمل وتختلف هذه الأعراض من امرأة لأخرى ومن حمل لآخر، ولكن هل تستطيع المرأة التأكد من وجود حمل من خلال الأعراض فقط؟ هذا ما سنتعرف عليه في هذا المقال، وسنعرف كيفية التأكد من وجود حمل من خلال اختبارات الحمل المختلفة.

Advertisement

كيفية التأكد من وجود حمل من خلال الأعراض

لا تواجه جميع الأمهات نفس الأعراض عند الحمل، والأعراض تختلف في شدتها من امرأة لأخرى، حيث تعتمد الأعراض التي تظهر عى الأم خلال فترة الحمل على عمر الأم وحالتها الصحية، وقد تختلف الأعراض من حمل لآخر أيضًا، ولكن هناك علامات شائعة لدى كل النساء وهي غياب الدورة الشهرية وزيادة الوزن الملحوظة، وقد تشمل الأعراض المبكرة المحتمل حدوثها في فترة الحمل الأولى:

  • زيادة التبول.
  • الصداع.
  • الشعور بوخز في الثدي.
  • تورم الثدي ونعومته.
  • تغير لون حلمة الثدي إلى اللون الأغمق.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.
  • الشعور بالغثيان، ويسمى غثيان الصباح أو غثيان الحمل.
  • حدوث نزيف خفيف يسمى نزيف الانغراس.
  • التقلبات المزاجية.

اقرئي أيضًا: علامات الحمل الأكيدة قبل الدورة الشهرية بأسبوع.

كيفية التأكد من وجود حمل من خلال اختبارات الحمل

هناك الكثير من اختبارات الحمل التي من خلالها تستطيعين معرفة صحة الحمل، ومنها:

اختبارات البول

يعد اختبار البول هو أسهل الاختبارات للتأكد من صحة الحمل، حيث تستطيع الأم إجراء هذا الاختبار في المنزل، وتستطيع أيضًا إجراء اختبار البول عند الطبيب، وهذا الاختبار سهل الاستخدام وقد يعطي نتائج دقيقة، وهناك العديد من الطرق لاستخدام اختبار البول، فمثلًا يمكنكِ أن تمسكي عصا الاختبار ووضعها بالقرب من مجرى البول أو جمع البول في كوب ما ووضع اختبار البول به.

Advertisement

ستحتاجين للانتظار لبضعة دقائق فقط لتعرفي النتائج سواء كانت سلبية أو إيجابية، ويمكنكِ أيضًا تأكيد النتائج عن طريق زيارة الطبيب الذي يمكنه تطبيق اختبارات أكثر دقة.

اقرئي أيضًا: كيفية عمل اختبار الحمل عن طريق البول.

كيفية التأكد من وجود حمل عن طريق تحاليل الدم

 

لا تستخدم هذه التحاليل كثيرًا مثل تحاليل البول، ويمكنكِ إجراء هذه التحاليل عند الطبيب، ويمكن أن تكشف هذه الاختبارات عن الحمل قبل اختبار الحمل المنزلي، أي بعد حوالي 6 إلى 8 أيام من الإباضة، ولكن يستغرق الحصول على النتائج وقتًا أطول من اختبار الحمل في المنزل، وهناك نوعان من اختبارات الحمل بالدم:

Advertisement
  • اختبار هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية الكيفي: يطلب الأطباء في كثير من الأحيان هذا الاختبار لتأكيد الحمل في وقت مبكر بعد 10 أيام من الحمل تقريبًا، ويمكن في بعض الحالات الكشف عن هذا الهرمون قبل هذه الفترة.
  • اختبار هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية الكمي: وهذا الاختبار يقيس الكمية الدقيقة من هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية في دمك، ويمكن أن تجد بعض النساء أن مستويات هرمون الغدد التناسلية المشيمية البشرية منخفضة للغاية، وقد تساعد هذه الاختبارات في تتبع المشاكل أثناء الحمل، وقد يستخدمها الطبيب مع اختبارات أخرى لتتبع الحمل ومنع حدوث الحمل خارج الرحم، أو عندما تزرع البويضة المخصبة خارج الرحم، أو بعد الإجهاض.

ما مدى دقة اختبارات الحمل؟

قد تكون دقة اختبارات الحمل في المنزل حوالي 99 ٪، ولكن فحوصات الدم أكثر دقة، وتعتمد دقة الاختبار المنزلي على:

  • إلى أي مدى تتبعين التعليمات؟
  • وقت انغراس البويضة.
  • حساسية اختبار الحمل.

في النهاية عزيزتي القارئة بعد أن عرفتِ كيفية التأكد من وجود حمل عن طريق ملاحظة بعض الأعراض، وكيفية التأكد من صحة الحمل عن طريق اختبارات الحمل المختلفة، إذا كان لديكِ أي استفسار، يمكنكِ استشارة أحد أطبائنا من هنا.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع
https://www.webmd.com/baby/guide/pregnancy-tests#1 https://www.medicinenet.com/pregnancy_symptoms_am_i_pregnant/article.htm