كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

كيفية تلقيح البويضة

كيفية تلقيح البويضة


تعتبر عملية التلقيح والإخصاب من العمليات الطبيعية التي يحدث من خلالها الحمل لذلك فإنه من الضروري معرفة المزيد من المعلومات عن تلقيح البويضة ومراحلها المختلفة، ولمعرفة كيفية تلقيح البويضة يمكنك قراءة المقال التالي.

Advertisement

تلقيح البويضة

تلقيح البويضة هو عملية تلقائية تُعبر عن تخصيب الحيوان المنوي للبويضة بعد إطلاقها من مبيض المرأة خلال عملية الإباضة، وبعد ذلك تنتقل البويضة المخصبة إلى داخل الرحم ويحدث ما يُسمى بانغراس البويضة بجدار الرحم مكونة جنين وبالتالي يحدث الحمل.

بشكل عام يحدث إطلاق البويضة قبل 12 إلى 16 يومًا من الموعد المحدد للدورة الشهرية، وعادةً ما تتوقف الإباضة بعد انقطاع الطمث والدورة الشهرية بين سن 50 إلى 51 عامًا ولكنه لا يزال يحدث تبويض في الفترة التي تسبق انقطاع الطمث.

كيفية تلقيح البويضة

حتى تتم عملية تلقيح البويضة ولتصبح المرأة حامل فإنه يجب المرور بعدة مراحل هامة تتمثل فيما يلي:

نقل الحيوانات المنوية

يعتمد نقل الحيوانات المنوية على عدة عوامل وهي كالتالي:

  • يجب أن يكون الحيوان المنوي قادرًا على المرور عبر المهبل وعنق الرحم.
  • يجب أن يمتلك الحيوان المنوي القدرة على اختراق غشاء البويضة وتلقيح البويضة.

بعد القذف يشكل السائل المنوي هلامًا يحميه من البيئة الحمضية للمهبل ويتم تفتيت الهلام خلال 20 إلى 30 دقيقة بواسطة إنزيمات من غدة البروستاتا وهذا مهم للحفاظ على الحيوانات المنوية وتسهيل نقلها.

Advertisement

تنتقل الحيوانات المنوية ذات الحركة الأسرع عبر عنق الرحم، وأثناء الإباضة يصبح حاجز عنق الرحم رقيق بشكل أكبر ويغير من حموضته، مما يخلق بيئة مناسبة للحيوانات المنوية، كما يعمل هلام عنق الرحم كخزان لبقاء الحيوانات المنوية.

بمجرد دخول الحيوانات المنوية إلى الرحم تدفع انقباضات الرحم الحيوانات المنوية إلى أعلى في قناة فالوب ويحدث دخول الحيوانات المنوية الأولى للأنابيب، ومع ذلك من المحتمل أن تكون الحيوانات المنوية الأولى التي تصل للرحم غير مخصبة، ويمكن للحيوانات المنوية الأخرى البقاء على قيد الحياة في الجهاز التناسلي للأنثى لمدة تصل إلى خمسة أيام.

نقل البويضة

استمراراً للإجابة عن تساؤل كيفية تلقيح البويضة فإنه يبدأ نقل البويضة عند الإباضة وينتهي بمجرد وصول البويضة المخصبة إلى الرحم فبعد الإباضة وانتقال البويضة إلى أسفل قناة فالوب مكان التقائها بالحيوان المنوي، تجتاح نهاية القناة المواقع المجاورة لها الموجودة على الأهداب داخل الأنبوب والمسؤولة عن التقاط البويضة والحركة داخل الأنبوب، ثم تخلق هذه الأهداب تقلصات عضلية ناتجة عن حركة البويضة حركة إلى الأمام لتنقلها عبر الأنبوب.

تستغرق عملية نقل البويضة حوالي 30 ساعة، ويمكن لحالات مثل التهابات الحوض وبطانة الرحم أن تضعف وظيفة قناة فالوب، وقد تؤدي عيوب قناة فالوب أيضًا إلى إعاقة نقل البويضة وزيادة خطر الحمل خارج الرحم.

التخصيب وتطور الأجنة

بعد عملية الإباضة تكون البويضة قادرة على استقبال الإخصاب لمدة 12 إلى 24 ساعة فقط، وبمجرد وصول البويضة إلى جزء معين من الأنبوب الموجود به الحيوان المنوي يحدث التخصيب ثم تبدأ البويضة المُلقحة أو المخصبة في الهبوط السريع للرحم.

Advertisement

غرس البويضة

بعد هبوط البويضة المخصبة للرحم فإنها تبدأ في الاستقرار والانغراس بجدار الرحم وبعد أن يصل الجنين إلى مرحلة الكيسة الأريمية بعد حوالي خمسة إلى ستة أيام من الإخصاب ينفصل ليبدأ عملية التكون في الرحم.

بعد معرفة ما هي عملية التلقيح وأيضًا كيفية تلقيح البويضة من الضروري التوجه للطبيب وسؤاله إذا كان لديكِ شك في وجود خلل في أيًا من المراحل السابق ذكرها أو تحتاجين لمزيد من التوضيح عن مراحل التلقيح، وإذا كانت لديكِ استفسارات أخرى يمكنك استشارة أحد أطبائنا من هنا

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع