كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

كيف أخسر من وزني في رمضان

كيف أخسر من وزني في رمضان


عزيزي القارئ، إذا كنت تعاني من الوزن الزائد، وكنت على وشك بداية شهر رمضان الفضيل، فأكيد أنت تتساءل الآن: كيف أخسر من وزني في رمضان ؟ ولكي تتعرف على إجابة هذا السؤال، تابع معنا قراءة باقي المقال.

Advertisement

كيف يعمل الصيام؟

يعتمد الصيام على فكرة تجنب تناول الطعام لفترة من الوقت، مما يدفع الجسم إلى الاعتماد على احتياطيات الطاقة المخزنة لمواصلة أنشطة التمثيل الغذائي. وعندما يتم الحد من تناول الكربوهيدرات على وجه التحديد، يتغير التمثيل الغذائي من استهلاك الجلوكوز للحصول على الطاقة إلى استهلاك الكيتوز.

والكيتوز هو مصطلح لحرق الأحماض الدهنية، المخزنة في دهون الجسم، للحصول على الطاقة. وفي هذه المرحلة يتم حرق الدهون التي تقلل من كتلة الدهون ووزن الجسم. ويختلف الصيام عن التوقف عن الطعام نهائيا، بحيث يصل الأمر إلى إلى التضور جوعا، والتي تؤدي إلى نقص التغذية التي يجب أن يحصل عليها الشخص، لكن الصيام لفقدان الوزن، يعتمد على وجود احتياطيات زائدة من العناصر الغذائية. عندما يتبع الناس الصيام المعدل، هذا بالإضافة إلى الاستفادة بمعظم فوائد التمثيل الغذائي للصيام.

كيف أخسر من وزني في رمضان ؟

يجب عليك أن تتأكد من عدم تعرضك لبعض المشكلات الصحية أثناء الصيام بغرض خفض الوزن، ولكي تنجح في ذلك، لابد من مراعاة بعض الإجراءات، التي تساعد على خسارة الوزن الزائد، مع متابعة الحالية الصحية أثناء الصيام وخسارة الوزن، ونذكر من تلك الإجراءات ما يلي:

كيف أخسر من وزني في رمضان بحساب السعرات الحرارية؟

إن حساب السعرات الحرارية، التي تستهلكها أثناء السحور أو الإفطار، يمكن أن يساعد بشكل كبير في خسارة الوزن أثناء الصيام. ولهذا من المهم الانتباه إلى السعرات الحرارية التي تستهلكها خلال أوقات الإفطار، وخاصة أن تناول الكثير من الأطعمة السريعة أو الصودا السكرية لن يساعد على الاستفادة من الصيام، ولن يمد جسمك بالمواد الغذائية التي يحتاجها للعمل. كما إن تناول البروتينات الخالية من الدهون وتناول الدهون الصحية والكربوهيدرات المعقدة، في السحور و الإفطار، سيزود جسمك بالطاقة اللازمة لك خلال فترات الصيام.

Advertisement

كيف أخسر من وزني في رمضان بالرياضة؟

عادة ما تكون التمرينات المكثفة إضافة رائعة لنمط حياة صحي، ولكن إذا كنت تعتمد على الحد الشديد من استهلاك السعرات الحرارية، فقم بتقليل التمرينات، والاكتفاء بالمشي اللطيف أو أي أنشطة خفيفة وممتعة أخرى. وقد تؤدي ممارسة التمارين الحادة أثناء الصيام إلى زيادة خطر التعرض لبعض المضاعفات الصحية، مما قد يزيد من صعوبة الاستمرار في الصيام.

كيف أخسر من وزني في رمضان بمراعاة احتياجات الجسم؟

عليك أن تستمع لجسمك أثناء ممارسة الرجيم في رمضان، فقد يعطيك جسمك بعض الإشارات، التي تدل على تعرضه لبعض المضاعفات الصحية، مثل الشعور بالغثيان أو المعاناة من الصداع أو المعاناة من صعوبة في التركيز أو الشعور بالإرهاق بشكل غير طبيعي. وعند التعرض لمثل تلك الأعراض، فهذا يعني أن الرجيم أثناء رمضان يمكن أن لا يكون مناسب لك.

اقرأ أيضا: أفضل 6 مشروبات لحرق الدهون في سحور رمضان.

الاستمرار في الصيام

لا يجب الاستمرار في الصيام لفترات طويلة بعد انتهاء شهر رمضان بهدف إنقاص الوزن، سواء لفترات أو وقت محدد، وخاصة أن الجسم يحتاج لشرب الكثير من الماء للبقاء رطبًا. ولا يجب أن تفكر في الصيام أو الاستمراري في الصيام بعد رمضان بهدف انقاص الوزن، إذا كان لديك مرض السكري أو مخاوف صحية أخرى، إلا بعد التحدث إلى طبيبك، والتأكد من موافقته على ذلك.

Advertisement

اقرأ أيضا: متى يجب ممارسة الرياضة في رمضان؟

عزيزي القارئ، نرجو أن يكون مقالنا قد أفادك في الإجابة على سؤالك: كيف أخسر من وزني في رمضان؟ بدون التعرض لأي مشكلة صحية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع