ADVERTISEMENT

كيف اكتشف الحمل مبكراً

تتساءل العديد من النساء كيف اكتشف الحمل مبكراً ؟ ولذلك سنجيبك على هذا السؤال لتتعرفي على كافة الطرق التي تساعدك على اكتشاف الحمل سواء من خلال الأعراض أو التحاليل المختلفة، فتابعي معنا عزيزتي القارئة المقال التالي.

كيف اكتشف الحمل مبكراً بأعراض الحمل؟

يمكن أن تشمل أعراض الحمل المبكرة التي قد تساعدك على اكتشاف حدوث الحمل ما يلي:

ADVERTISEMENT

انقطاع الدورة الشهرية

بالنسبة للنساء اللاتي لديهن دورة شهرية منتظمة، فإن أول علامة على حدوث الحمل وأكثرها موثوقية هي غياب الدورة الشهرية، ولكن قد تكون لديكِ أسباب أخرى مثل بعض الحالات الصحية أو الشعور بتوتر أو إذا قمتِ بنشاط بدني مفرط وأثر على التبويض.

الشعور بالغثيان والقئ

غثيان الصباح أشهر أعراض الحمل لدى النساء، وبالرغم من أنه يُعرف بهذا الإسم، إلا أنه يمكن أن يحدث في أي وقت من اليوم، وقد يصاحبه القئ في بعض الأحيان، ويعتبر أحد علامات الحمل المبكرة لأنه قد يحدث بعد مرور شهر واحد من الحمل أو قبل ذلك.

الشعور بالتعب الشديد

من الطبيعي أن تشعر الحامل بتعب شديد في أسابيع الحمل الأولى، نظرًا لحدوث العديد من التغيرات الهرمونية في جسمها، وخاصة ارتفاع مستويات هرمون البروجسترون الذي يُسبب الشعور بالنعاس معظم الوقت.

تغيرات الثديين

قد تلاحظ الحامل حدوث العديد من التغيرات في الثديين، والتي تحدث بسبب التغيرات الهرمونية الناتجة عن الحمل، فتشعر الحامل بزيادة تضخم وليونة الثديين، وأحيانًا تشعر بالألم والوخز فيهما.

ADVERTISEMENT

التبول أكثر من المعتاد

من أكثر العلامات المبكرة التي تنتج عن حدوث الحمل هي الشعور بزيادة الحاجة إلى التبول بشكل غير طبيعي، وقد ينتج ذلك عن زيادة كمية الدم في جسم المرأة أثناء الحمل وزيادة السوائل أكثر من المعتاد، فتقوم الكلى بمعالجتها وإخراجها عن طريق البول.

أعراض أخرى

قد تكون هناك بعض العلامات والأعراض الأخرى التي قد تشعر بها الحامل، وقد شمل ما يلي:

  • الاكتئاب.
  • الإمساك.
  • انتفاخ البطن.
  • احتقان الأنف.
  • بعض الإفرازات المهبلية الغريبة.
  • النفور من الطعام أو زيادة الرغبة في تناوله.
  • زيادة الحساسية تجاه بعض الروائح.

.

كيف اكتشف الحمل مبكراً بتحليل الدم؟

قد تلجأ بعض النساء إلى إجراء اختبار الحمل بالدم في عيادة الطبيب أو المعمل، لاكتشاف الحمل في وقت مبكر، حيث أن هذا الاختبار يساعد في الكشف عن الحمل بعد حوالي 8 أيام تقريباً من حدوث التبويض، ولكن نادرًا ما يلجأ الأطباء إلى استخدام هذا الاختبار للكشف عن حدوث الحمل، حيث أنه يُستخدم عادة للكشف عن بعض الحالات الصحية التي قد تصيب الجنين، ويشمل هذا الاختبار نوعين هما كما يلي:

ADVERTISEMENT

اختبار الدم النوعي

يساعد هذا الاختبار في الكشف عن وجود هرمون الحمل، أو الهرمون المعروف باسم “موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية” hCG تقريباً بعد حوالي 10 أيام من الحمل.

اختبار الدم الكمي

هذا الاختبار يقيس المقدار الدقيق من هرمون الحمل hCG في الدم، وقد يساعد هذا الاختبار في التحقق من حدوث بعض المشاكل الصحية أثناء الحمل، مثل الحمل خارج الرحم.

كيف اكتشف الحمل مبكراً في المنزل؟

يمكنك أيضًا الكشف عن حدوث الحمل بمنتهى السهولة بواسطة شراء اختبار الحمل المنزلي من الصيدلية، ويعتبر هذا الاختبار دقيق جدًا ونتيجته مؤكدة في أغلب الأحيان في حالة اتباع الإرشادات الموجودة عليه بشكل صحيح، كما أنه يعطيكِ نتيجة سريعة خلال 10 دقائق على الأكثر، ولكنه يكشف عن وجود هرمون الحمل hCG بعد حوالي 14 يوم من الحمل وليس قبل ذلك، لذا لا تقومي بإجرائه في وقت مبكر جدًا لأنه لن يقدم لكِ نتيجة مؤكدة.

يمكنكِ استخدام اختبار الحمل المنزلي عن طريق جمع عينة من البول في كوب نظيف ووضع عصا الاختبار فيه لبضعة دقائق، أو توجيه عصا الاختبار مباشرة في مجرى البول، ثم بعد بضعة دقائق تظهر لكِ نتيجة الاختبار مرئية وواضحة سواء بالإيجاب أو السلب.

ADVERTISEMENT

وفي النهاية عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتِ على إجابة سؤالك كيف اكتشف الحمل مبكراً ؟ سواء بالأعراض أو بالتحاليل المختلفة، نتمنى أن تكوني قد حصلتِ على كافة المعلومات التي تبحثين عنها، ونتمنى لكِ دوام الصحة والعافية.

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جار التحميل...
كتب بواسطة سلسبيل عيسى
تاريخ النشر: تاريخ التحديث:
قد يعجبك أيضا
اقرأ المقال التالي
هذا الموقع يستخدم الكوكيز لتقديم أفضل تجربة تصفح اعرف المزيد