كل يوم معلومة طبية

الرئيسية
Advertisement

كيف تتخلص الحامل من البلغم

كيف تتخلص الحامل من البلغم


تزداد احتمالية إصابة المرأة بالبرد والكحة خلال الحمل لأن الجهاز المناعي يتأثر بالتغيرات التي تحدث خلال الحمل، تعرفي في هذا المقال على إجابة سؤالك كيف تتخلص الحامل من البلغم وتعرفي على أهم النصائح لتقوية الجهاز المناعي والوقاية من الكحة والبرد.

Advertisement

كيف تتخلص الحامل من البلغم ؟

تعتبر معظم أدوية الكحة شائعة الاستخدام غير آمنة على الحمل، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي أدوية لعلاج الكحة والبلغم، ولكن هناك بعض النصائح والوصفات المنزلية التي يمكن أن تساعد في التخلص من البلغم والكحة.

الثوم

يعتبر الثوم من أفضل مضادات الأكسدة وله أيضًا خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات، حيث تخرج مادة الأليسين عند هرس الثوم وتعتبر هذه المادة من أقوى مضادات البكتيريا، لذلك عند إصابة الحامل بالكحة والبرد يمكنها تناول فص من الثوم النيء، ويمكن هرس الثوم مع العسل للتخلص من المذاق غير المستحب للثوم وينصح بتناول هذا الخليط من مرتين لـ 3 مرات في اليوم.

اقرئي أيضًا: فوائد الثوم للحامل وآثاره الجانبية

العسل

يعتبر العسل من الوصفات شائعة الاستخدام لعلاج الكحة، حيث يساعد على تهدئة الكحة وتقوية الجهاز المناعي وعلاج التهاب الحلق، لذلك إذا كنتِ تبحثين عن وصفة لعلاج الكحة والتخلص من البلغم في فترة الحمل فالعسل هو الخيار الأمثل لذلك.

Advertisement

الليمون

يحتوي الليمون على كمية كبيرة من فيتامين ج، ومن المعروف أن فيتامين ج من أقوى مضادات الأكسدة كما أنه يمتلك خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات، كما يحتوي الليمون أيضًا على البوتاسيوم الذي يساعد على تحسين وظائف الكلى ومن ثم تخليص الجسم من السموم مما يساعد أيضًا على علاج البرد والإنفلونزا، لذلك فإن الليمون يعتبر خيار آخر لعلاج الكحة والبلغم لقدرته على تقوية الجهاز المناعي.

الحصول على الراحة وشرب السوائل

الحصول على القدر الكافي من الراحة يعطي الجسم الوقت ليتخلص من الفيروسات المسببة للبرد والإنفلونزا، كما يجب الإكثار من شرب الماء والسوائل الدافئة للحفاظ على رطوبة الجسم.

متى يجب الذهاب للطبيب؟

بعد أن تعرفتي على إجابة سؤالك كيف تتخلص الحامل من البلغم فمن الضروري استشارة الطبيب إذا كانت الأعراض المصاحبة للبرد والكحة تتسبب في التوقف عن تناول الطعام أو النوم، أو عند استمرار الكحة لأكثر من يومين بدون تحسن، كما أنه من الضروري استشارة الطبيب عند الإصابة بالحمى، وإذا كانت الكحة مصحوبة ببغلم متغير اللون أو مصحوبة بألم في الصدر فمن الضروري استشارة الطبيب ليصف بعض المضادات الحيوية لقتل البكتيريا المسببة للعدوى.

طرق الوقاية من الكحة والبرد أثناء الحمل

  • ينصح الكثير من الأطباء بغسل الأيدي جيداً بالصابون والماء الدافئ، وخاصةً عند التعامل مع أشخاص آخرين أو لمس الأسطح والأغراض ومقابض الأبواب.
  • الحفاظ على نشاط الجسم جزء هام في الوقاية من البرد، لذلك يمكنك ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة بعد استشارة الطبيب لتعزيز الجهاز المناعي.
  • اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن وغني بالخضراوات والفواكه الطازجة يساعد على الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم والتي تساعد على تقوية الجهاز المناعي، ويجب الحرص على أخذ المكملات الغذائية التي تحتوي على فيتامين ج والزنك فهذا يساعد أيضًا في الوقاية من الكحة والبرد والأعراض المصاحبة لها ولكن يجب استشارة الطبيب أولاً.

اقرئي أيضًا: علاج الكحة للحامل بطرق طبيعية وبالأدوية

Advertisement

نصائح لتقوية المناعة في الحمل

  • تناول الزبادي بشكل منتظم يساعد على الحصول على خمائر البروبيوتيك، كما يمكن الحصول عليها من خلال المكملات الغذائية، حيث تساعد هذه الخمائر على تقوية الجهاز المناعي للأم والجنين.
  • يتعامل الجسم مع الكثير من التغيرات بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال الحمل، لذلك من الضروري الحصول على القدر الكافي من الراحة والنوم لتحفيز الجهاز المناعي.
  • مكملات فيتامين د تساعد أيضًا على تحفيز الجهاز المناعي وتقويته، لذلك قومي باستشارة الطبيب بشأن النوع والجرعة المناسبة.
  • اتباع نظام غذائي غني بالمغذيات النباتية مثل الكاروتينات والفلافونيد من أهم العوامل لتقوية الجهاز المناعي، وتتواجد هذه المركبات في العديد من النباتات مثل الجزر والبطاطا الحلوة.
  • التأكد من أمان وسلامة الأطعمة التي تتناولينها من أهم العوامل التي تساعد على الوقاية من التسمم الغذائي الذي يمكن أن ينتج من تناول الأطعمة النيئة.

والآن عزيزتي القارئة بعد أن تعرفتي على إجابة سؤالك كيف تتخلص الحامل من البلغم وتعرفتي على أهم النصائح لتقوية الجهاز المناعي والوقاية من البرد والكحة، تأكدي من استشارة الطبيب قبل تجربة أي وصفات أو أدوية لاحتمالية تأثيرها على الحمل مع أطيب أمنياتي بحمل صحي خالي من المشاكل والمضاعفات ودوام الصحة لكِ ولطفلك.

حاسبة الحمل وموعد الولادة

هل كان هذا المحتوى مفيدا؟

جاري التحميل
المراجع