كيف تحافظين على زواجك وقت الخلافات والأزمات ؟

كيف تحافظين على زواجك

الخلافات الزوجية أمر طبيعي يحدث في كل بيت ولا يسلم منه أحد، فمن منا يعيش حياته الزوجية مرتاح البال دائما بدون مشاكل؟ المشكلة أنه في وقت هذه الخلافات والأزمات يحدث انحراف في التفكير يجعل المرأة تتخذ قرارات متسرعة لدرجة الانفصال، فهل تعرفين كيف تحافظين على زواجك من هذه القرارات الخاطئة؟

أسباب تفاقم الخلافات الزوجية ؟

مع الافتقار إلى التفاهم ، وإصرار الزوجين على النقاش والجدال وقت الخلافات تكبر المشكلة ، فتقل قدرتهما على حل هذه النزاعات والخلافات فيجد الزوجين أن الحل الوحيد هو الانفصال أو كما تقال في العامية ” طلقني ” .

مواضيع متعلقة

كيف تحافظين على زواجك وقت الخلافات ؟

لابد أن تقتنعي تمامًا أن الانفصال بالتأكيد ليس الحل الوحيد، وهناك أشياء كثيرة يمكنكِ بها الحفاظ على زواجك فقط ببعض العقلانية والذكاء في التعامل، لذلك عليك اتباع هذه النصائح وستجدي الفرق :

لا تتخذي القرارات وقت الغضب

معظمنا في وقت الغضب نترك عواطفنا تتحكم بنا وتطغى على قدرتنا على التفكير العقلاني، وبالتالي تؤثر على ما نقوله ونفعله، وهنا تتفجر القرارات الخاطئة ولا يتوصل العقل إلا إلى الانفصال كالحل الأمثل.

هنا لا يجب أن تتركي أبدا قلبك وعواطفك تتحكم في عقلك، واسألي نفسك الأسئلة الصحيحة وابحثي عن أساس الخلاف وحاولي تهدئة الحوار وخذي دائما الجانب الإيجابي.

اقرأ أيضا: خطوات فعالة للتخلص من الغضب والانفعال

اعطي نفسك مساحة وابتعدي

دائما ننصح بمحاولة حل الخلافات في وقتها وعدم تركها لتصبح مشكلة كبيرة، ولكن هناك بعض الخلافات قد تحتاجين فيها فعلا للابتعاد وخلق مسافة بينك وبين زوجك لاستعادة هدوئك ومحاولة التفكير بإيجابية بعيدا عن الضغوط النفسية.

في هذه النقطة يجب أن يكون هناك اتفاق مشترك بينكما من أول الزواج بالابتعاد في حالة الخلافات الكبيرة حتى لا يحدث سوء تفاهم واعتبار هذا الابتعاد دائم.

خذي أجازة للتأمل والتفكير

ننصحك عزيزتي بأخذ أجازة في مكان بعيد لفترة محددة بالاتفاق مع زوجك أو اذهبي لبيت والديك،على أن تستغلي هذه الاجازة بالتأمل في حياتك الزوجية والتفكير بهدوء في أسباب هذه الخلافات وهل هي خلافات بسبب ضغوط الحياة أم أنها خلافات بسبب الطباع الشخصية لتضعي يدك على أساس المشكلة، ولتعرفي كيف تحافظين على زواجك بعد هذه الخلافات وتجنب حدوثها في المستقبل.

وهذه فرصة أيضا لتركزي أكثر على حياتك العملية واهتماماتك الشخصية ، وأيضا لتحاولي إيجاد طرق تكسرين بها روتين الحياة و الملل الزوجي الذي قد يكون سببا من أسباب هذه الخلافات.

اقرأي أيضا: نصائح للتخلص من الملل الزوجي والروتين

دوّني الإيجابيات والسلبيات

اتفقي مع زوجك على تدوين كل إيجابيات حياتكما الزوجية معا وسلبياتها، لتعرفا ما يمكنكما تغييره من سلبيات والتركيز على الإيجابيات وتعزيزها.

اقرأ أيضا: كيف تتأثر صحة الرجل بعد الزواج؟

استشارة المقربين

دائما نقول أن الخلافات الزوجية لا يجب أن تخرج من بين الزوجين وأن تدخل الأقارب والأصدقاء في هذه الخلافات يزيدها، ولكن بعض الخلافات يحدث فيها أزمة حقيقية وحلها الوحيد هنا هو استشارة الأشخاص الموثوقين بهم من الأهل والأصدقاء والأخذ بنصيحتهم لأنهم يرون الأزمة والخلاف من بعيد بشكل محايد فيكون لديهم نظرة عقلانية في الحكم.

هناك أيضا استشاريون مختصون في العلاقات الزوجية يمكنكم الاستعانة بهم إذا كنتم لا تفضلون تدخل الأقارب والأصدقاء.

تحسين القدرة على التواصل والتفاهم

بعد فترة الابتعاد واستعادة هدوئك وتوازنك النفسي، حاولي تحسين قدرتكما على خلق أسلوب حوار بناء وإيجابي قائم على الصراحة بينكما، افصحي عن مشاعرك بالتدريج وتقبلي مشاعر زوجك بكل هدوء ولا تستسلمي فقد يكون الأمر صعب في البداية ولكنها خطوة مهمة لبناء علاقة قوية لا تزعزعها الخلافات.

اقرأ أيضا: أسرار يجب أن تعرفيها عن الرجل

تذكري عزيزتي أن الانفصال ليس دائما الحل لكل المشكلات، واسترجعي ذكرياتك الجميلة مع زوجك وتذكري مشاعرك وقتها وكل ما أحببته في زوجك من البداية، فمشاعر الحب والمودة هي ما يعين على المعيشة الصعبة وهي ما ينهي أي خلافات مهما كانت كبيرة.

اقرأ أيضا:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *